تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله رسالة من أخيه فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية الشقيقة.

وقام بنقل الرسالة للملك المفدى معالي وزير الخارجية اليمني الدكتور أبوبكر القربي خلال استقباله له في مزرعته بالجنادرية مساء أمس.

كما نقل معاليه لخادم الحرمين الشريفين تحيات وتقدير أخيه فخامة الرئيس علي عبدالله صالح فيما حمله الملك المفدى تحياته وتقديره لفخامته.

حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وسفير الجمهورية اليمنية لدى المملكة محمد علي محسن الأحول.

إلى ذلك استقبل خادم الحرمين الشريفين في مزرعته بالجنادرية مساء أمس معالي وزير الخارجية اليمني الدكتور أبوبكر القربي.


الملك عبدالله يستقبل الأمير محمد بن فهد بن محمد

كما استقبل الملك المفدى أيده الله صاحب السمو الأمير محمد بن فهد بن محمد بن عبدالرحمن الذي عبر عن شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على عزائه ومواساته له في وفاة والدته رحمها الله. وقد دعا خادم الحرمين الشريفين الله عزوجل أن يتغمدها بواسع رحمته ويدخلها فسيح جنته وأن يلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

حضر الاستقبالين صاحب السمو الأمير عبدالرحمن بن عبدالله بن عبدالرحمن وصاحب السمو الأمير سعود بن خالد وصاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن محمد آل سعود مساعد وزير الدفاع والطيران لشؤون الطيران المدني وصاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود وزير التربية والتعليم وأصحاب السمو الملكي الأمراء وسفير اليمن لدى المملكة وعدد من المسؤولين. وقد تناول الجميع طعام العشاء على مائدة خادم الحرمين الشريفين.

من جهته غادر الرياض مساء أمس معالي وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي والوفد المرافق له وكان في وداعه بمطار الملك خالد الدولي رئيس المراسم بوزارة الخارجية السفير علاء الدين العسكري، وسفير الجمهورية اليمنية لدى المملكة محمد علي محسن الأحول، ومندوب عن المراسم الملكية.


خادم الحرمين مستقبلاً وزير الخارجية اليمني. (و.ا.س)