منذ انطلاقتنا الأولى بمجال التجارة والمقاولات، وضعنا نصب أعيننا تنفيذ استراتيجة عمل احترافية طويلة الأمد، مستفيدين من المناخ الاستثماري الكبير في المملكة من جهة، والإجراءات والتسهيلات التي توفرها القوانين والأحكام المتطورة الصادرة عن حكومتنا الرشيدة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني، من جهة أخرى، والهادفة لدعم حركة التنمية والمشاريع الاستثمارية على كافة الأصعدة، سعياً لتوفير بنية تحتية متكاملة تضمن العيش الرغيد لكافة المواطنين بمختلف شرائحهم في وطننا الحبيب. ومن هنا جاء تركيزنا على الاستثمار الكبير في القطاع العام.. والاستفادة من توجهات حكومتنا بدعم المشاريع المشتركة بين القطاعين العام والخاص، لما له من دور كبير في الارتقاء بمستوى التخطيط والتنفيذ وفق أعلى المعايير العالمية المعمول بها في هذا المجال. وقد ركزت حكومتنا الرشيدة وبتوجيهات ودعم ومتابعة دقيقة من خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، وسمو النائب الثاني خلال السنوات الأخيرة الماضية، على تنمية قطاع التعليم بشكل عام وتعليم البنات بشكل خاص بالشكل الذي يسهم في رقي وتقدم المرأة السعودية ويمنحها فرصة التعليم الأكاديمي وفق أعلى المعايير العالمية. الأمرالذي يدعم الدور المحوري الذي تلعبه المرأة السعودية بمسيرة التطور والتحديث في مجتمعنا بشكل عام.

واليوم نفخر بأن تكون شركة الفوزان للتجارة والمقاولات المقاول المنفذ لمشروع المنطقة التعليمية للطالبات في جامعة الإمام بن سعود الإسلامية، مع وزارة التعليم العالي وإدارة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الرياض. إسهاما منا بدعم القطاع العام بخبراتنا وكوادرنا المؤهلة ومعايير عملنا الاحترافية العالمية. وفي الحقيقة كان للزيارة التفقديةلوزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور خالد بن محمد العنقري ونائبه علي بن سليمان العطية ومدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله ابا الخيل، أثراُ بالغاً بدعم مسيرة العمل بهذا المشروع، الأمرالذي يغني سياسة عملنا بتوجيهاته وتوفيره كافة السبل لإنجاح هذا المشروع وتنفيذه وفق الخطة المشتركة المحكمة بمعاييرها الاحترافية.

وأخيراً فإننا نطمح أن يكون هذا المشروع خطوة تؤسس لمرحلة جديدة من النجاحات والمشاريع العملاقة التي تعكس مسيرة الازدهار والتطور الكبير الذي تشهده مملكتنا الغالية بكافة المجالات. بالشكل الذي يعزز مكانتا العالمية المرموقة في مسيرة التطور والتحديث البشرية على كافة المستويات.

*رئيس شركة الفوزان للتجارة والمقاولات