التقى معالي مستشار صاحب السمو الملكي وزير الداخلية ورئيس اللجنة السعودية لاغاثة الشعب الفلسطيني الدكتور ساعد العرابي الحارثي يوم الاربعاء الماضي بممثلة منظمة الامم المتحدة للطفولة «اليونسيف» لدى الدول العربية في الخليج جون كونوجي يرافقها كل من كبير مستشاري منظمة اليونسيف لدى الدول العربية في الخليج الدكتور نزار حسن سمان و الممثل الخاص لمنظمة اليونسيف في فلسطين دان روهمان والممثل الخاص لمنظمة اليونسيف في دار فور كيث ماكينزي.

وقد أعربت ممثلة منظمة الامم المتحدة للطفولة والوفد المرافق لها عن بالغ تقديرهم وامتنانهم لما تقدمه اللجنة السعودية لاغاثة الشعب الفلسطيني باشراف ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية.. من مساعدات اغاثية لابناء الشعب الفلسطيني الذي يواجه ظروفا حياتية صعبة نتيجة الوضع القائم هناك.

كما أشارت ممثلة منظمة الامم المتحدة «اليونسيف» الى أن هذه المساعدة التي تقدمها المملكة للشعب الفلسطيني قد أسهمت في تخفيف معاناة الاسرة الفلسطينية وتلبية احتياجات الاطفال فيها الذين يعدون الضحية الاولى في الحروب والازمات وأهم فئة تستدعي العون والمساعدة.

كما أعربت والوفد المرافق لها عن تقديرهم لمستوى التعاون القائم بين اللجنة السعودية لاغاثة الشعب الفلسطيني وبين المنظمات التابعة للامم المتحدة مثل «منظمة الغذاء العالمي و يو ان دي بي» معتبرين ذلك نموذجا متميزا لمسارات التعاون في مجال الاعمال الاغاثية والانسانية ومتطلعين الى فتح مجالات التعاون بين اللجنة ومنظمة الامم المتحدة للطفولة «اليونسيف».

وأوضح مستشار سمو وزير الداخلية رئيس اللجنة السعودية لاغاثة الشعب الفلسطيني بأن ما تحقق لهذه اللجنة من نجاح في مجال عملها الانساني يعود بعد توفيق الله الى ما تحظى به هذه اللجنة من دعم وتوجيه ومساندة من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين وسمو النائب الثاني حفظهم الله ومتابعة واشراف صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية وتجاوب الشعب السعودي الكريم مع حاجات اخوانهم أبناء الشعب الفلسطيني ومساندتهم في محنتهم وهو ما دأبت عليه المملكة مع كل من يحتاج الى العون والمساعدة من أبناء المجتمع الانساني قاطبة مقدرا معاليه ما أبدته ممثلة منظمة الامم المتحدة للطفولة والوفد المرافق لها من مشاعر طيبة تجاه جهود اللجنة السعودية لاغاثة الشعب الفلسطيني ومجالات التعاون بين اللجنة والمنظمات التابعة للامم المتحدة التي تهدف من خلالها اللجنة الى ايصال هذه المساعدات الى مستحقيها مباشرة.