لا يتبرز

٭ عندي ابني عمره 5 أشهر تقريباً ومشكلته أنه لا يتبرز طبيعياً منذ ولادته وقد عرضناه على كذا طبيب واعطونا تحاميل وقالوا سوف يعود لحالته الطبيعية ولا زلنا على هذا الحال ولا ادري هل هناك آثار جانبية لاستعمال التحاميل. وافيدكم أنه أسبوع أو أسبوعين لا يتبرز رغم أنه ولله الحمد يرضع رضاعة طبيعية.

أرجو إفادتي.

المرسل اسكندر

  • مثل هذا السؤال يُطرح كثيراً وفي أعمار مختلفة. إن مشكلة عدم تبرز الطفل في هذا العمر لمدة أسبوع أو أسبوعين لهي مشكلة حقاً. ولكنك لم تذكر متى بدأت المشكلة وهل بدأت بإعطاء الطفل غير الرضاعة الطبيعية. كما لم تذكر نوع هذه التحاميل فهي عدة أنواع. ولكن على العموم إن استخدام التحاميل في الأطفال وفي أي عمر لمدة طويلة يؤثر على الجهاز الهضمي ومدة التبرز. فمن أسباب عدم انتظام التبرز التحاميل. كما أن هناك أسباباً أخرى قد تتعلق بالأمعاء نفسها مثل غياب بعض الأعصاب الخلقي أو وجود عيوب خلقية في فتحة الشرج أو الأمعاء نفسها كل هذه الأسباب يمكن معرفتها بمراجعة طبيب الأطفال أو جراح الأطفال والذين يوجدون في المستشفيات الكبيرة الحكومية وغيرها فلابد من إجراء الكشف وبعض التحاليل المخبرية والإشعاعية وربما أخذ عينة فبادر بالمراجعة ولا تتأخر فربما يكون الأمر بسيطاً أو غير ذلك.

نقص الوزن

٭ لدي ابنة تبلغ من العمر سنة حيث تزن (7 كيلوات) وطولها (80 سم) وأكلها قليل وترضع حليب أطفال بالفانيليا وتأكل سيريلاك وأجد صعوبة في إطعامها حيث لا تأكل وهي جالسة بل مستلقية على ظهرها لأني إذا أجسلتها لتأكل تقوم ببصق الطعام حيث لا تبلعه بل يسقط على ملابسها علماً انني أعطيها الحلبة مع الحليب وزيت كبد الحوت ولله الحمد فهي تحبو وتقف ولديها أسنان وتصدر كلمات مثل (أمه - باه - هاته - باي).

وأريد الحل.

المرسلة أم ديما

  • أولاً نأسف على التأخير في الإجابة على السؤال وذلك لكثرة الأسئلة. وبالنسبة لوزن الطفلة فهو أقل من الطبيعي وأما الطول فهو جيد جداً وتطورها جيد ولكن المشكلة تكمن في الوزن ويبدو أن هناك مشاكل في كيفية ونوعية الطعام الذي تأخذه كما أن احتمالية وجود مشاكل في الجهاز الهضمي واردة إما في امتصاص الطعام أو وجود أشياء في نفس الجهاز الهضمي تعيق ذلك. فالأمر يحتاج إلى مراجعة الطبيب للوقوف على حالة الطفلة واستبعاد أمراض تخص الجهاز الهضمي أو أمراض أخرى مزمنة قد تكون ظاهرة أو يكتشفها الطبيب أثناء فحص الطفلة وإجراء بعض التحاليل التي يراها. وللمعلومية هناك أسباب اجتماعية ونفسية قد تشترك بشكل مباشر أو غير مباشر في مشكلة الطفلة.