لا يتم استخدام الأدوية لعلاج مرض التهاب الكبد الوبائي الحاد بسبب عدم خطورة المرض في كثير من الحالات. ولكن إذا كان قد تم تشخيصك بمرض التهاب الكبد الوبائي (ب) يجب أن تتابع طبيبك لإجراء فحوصات الدم اللازمة، وللتأكد من احتواء المرض.

أما مرضى التهاب الكبد الوبائي (ب) المزمن، فقد يحتاج المريض بعض الأدوية لقمع الفيروس ومنع الإلحاق بمزيد من الضرر إلى الكبد. عادةً ما يكون العلاج مكونا من أكثر من دواء واحد، وذلك لزيادة فاعلية الدواء. لذلك يتحتم أن يذهب المريض إلى الطبيب بعد التأكد من إصابته بالفيروس عن طريق تحاليل الدم. وتشمل الأدوية المعالجة:

1- (انترفيرون ألفا - Interferon Alpha)

يعطى عن طريق الحقن بضع مرات أسبوعيا، لمدة من ٦ أشهر إلى عام وأكثر في بعد الأحيان. أكثر الأعراض الجانبية شيوعاً هي أعراض مشابهة للأنفلونزا، الاكتئاب والصداع. يستخدم هذا الدواء للكبار والصغار أيضاً.

2- (بيجيلتد انترفيرون Pegasys-pegylated lnterferon)

يعطى عن طريق الحقن مرة أسبوعيا، لمدة من ٦ أشهر إلى عام. أكثر الأعراض الجانبية شيوعاً هي أعراض مشابهة للأنفلونزا والاكتئاب. يستخدم هذا الدواء للكبار فقط.

3- (لميفودين - 3HBV-Lamivudine Epivir):

حبوب تؤخذ عن طريق الفم مرة يومياً لعام أو أكثر. يستخدم هذا الدواء للكبار والصغار أيضاً.

4- (أديففير Hepsera-Adefovir Dipivoxil:

حبوب تؤخذ عن طريق الفم مرة يومياً لعام أو أكثر. يستخدم هذا الدواء للكبار حتى الآن، وتجرى أبحاث على إمكانية استخدامه للصغار أيضاً.

5- (تينففير)، Tenofovir) Viread):

حبوب تؤخذ عن طريق الفم مرة يومياً لعام أو أكثر. يستخدم هذا الدواء للكبار والصغار أيضاً.

تجرى الآن أبحاث على الكثير من الأدوية الأكثر فاعلية والأفضل من حيث المضاعفات أو الآثار الجانبية.

  • قسم الصيدلية