شددت صاحبة السمو الأميرة سارة بنت محمد بن سعود الكبير على ضرورة مراقبة الأمهات للأبناء، محذرة في الوقت ذاته من الأفكار المنحرفة الشاذة التي من شأنها إثارة الفتن وزعزعة الأمن.

وقالت عقب رعايتها حفل توزيع جوائز الأنشطة الثقافية في جامع أبي بكر في النسيم التي حضرها ما يربو على ألفي مشاركة ان مسؤولية الأم مسئولية عظيمة وبصلاحها يصلح المجتمع، داعية الأمهات إلى مراقبة الأبناء من الأفكار الدخيلة.

وأضافت: ان أمن هذا البلد مسؤولية الجميع خاصة الأمهات، مشيرة إلى أن أمهات المنحرفين كن في غفلة عن أبنائهن. وحثت الأميرة سارة بنت محمد المشاركات على ضرورة المحافظة على الفرائض وتربية الأبناء على الأخلاق الفاضلة التي حث عليها ديننا الحنيف.

ووجهت كلمتها للأمهات قائلة: راقبن أولادكن حذروهم من فتنة أعداء الله والوطن الذين يحسدوننا على هذا الخير الذي نعيشه والذي حرم منه غيرنا في بلدان كثيرة.