أعلن مساء أمس الأول عن افتتاح أول مجمع تسويقي خلال هذا العام الذي أحجم فيه كثير من المستثمرين في قطاع التجزئة عن توطين مشاريع جديدة.

جاء ذلك خلال إشهار فهد بن عبدالله العثيم الرئيس التنفيذي لشركة العثيم للاستثمار والتطوير العقاري خلال مؤتمر صحفي اقيم في مشروع العثيم مول (الربوة) شرقي الرياض.

وجاء حديث العثيم عن المشروع إيذاناً ببدء الافتتاح التشغيلي لأكبر مجمعات الرياض التسويقية التي اقيمت وفق نمط جديد يجمع بين التسوق والترفيه والتثقيف.

ويضم مجمع العثيم مول (الربوة) الذي تديره وتملكه شركة العثيم للاستثمار والتطوير العقاري أكثر من (٦٠٠) معرض تجاري لأبرز وأشهر الماركات العالمية والمحلية بالاضافة إلى سوبر ماركت العثيم ومنطقة للمطاعم ومدينة ألعاب مغلقة (سفوري لاند) التي تعتبر الأكبر على مستوى المملكة.

ويحظى العثيم مول (الربوة) بموقعه المميز في منطقة شرق الرياض التي تعتبر من أكبر التجمعات السكنية في العاصمة وعلى الطريق الدائري الشرقي الذي يصل شمال الرياض بجنوبها.

وقال الأستاذ فهد بن عبدالله العثيم إن تكلفة توسعة العثيم مول (الربوة) تزيد عن (٦٠٠) مليون ريال، حيث جاء تصميمه وفق أفضل المواصفات العالمية والتصاميم العصرية مع الاهتمام بالتجهيزات الداخلية التي ستضفي على المول البعد الجمالي، فضلاً عن الاهتمام بالخدمات المتكاملة التي سيقدمها المول والتي ستحدث نقلة نوعية في مفهوم صناعة المجمعات التجارية والترفيهية.

وأوضح الأستاذ فهد العثيم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمناسبة الافتتاح ان العثيم مول (الربوة) يمثل إضافة متميزة للنهضة الحضارية والعمرانية الشاملة التي تشهدها العاصمة الرياض، في ظل الاهتمام الذي يوليه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، ومن سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز.

كما أشاد بالجهود المخلصة لصاحب السمو الأمير الدكتور عبدالعزيز بن محمد بن عياف آل مقرن أمين منطقة الرياض.


جانب من الجولة

وبيّن العثيم أن المول أقيم على مساحة ايجارية تقدر ب(٧١٠٠٠) متر مربع ومساحة أخرى تستوعب ٢٥٠٠ سيارة، اضافة إلى مدينة (سفوري لاند) الترفيهية المغلقة التي تعتبر الأكبر على مستوى المملكة بمساحة تبلغ ٨٠٠٠ متر مربع، وقريباً على مستوى الخليج.

وقال العثيم ان السوق السعودي يحتاج خلال العشر سنوات القادمة إلى أكثر من (١٠٠) مركز تجاري كبير باستثمارات تتجاوز ال(٢٠) مليار ريال بواقع عشرة مراكز سنوياً، وذلك لمواكبة النمو السكاني والتوسع العمراني المتسارع والمصاحب لهذا النمو.

وبيّن العثيم ان الرياض مرشحة لتشهد نمواً متسارعاً في عدد المراكز التجارية بشكل لافت، مما يجعلها أكثر العواصم العربية نمواً في هذا المجال وذلك من وقع العدد السكاني الكبير (٤.٥) ملايين نسمة وبنسبة نمو تتجاوز ال٦٪ سنوياً اضافة إلى المعدلات المرتفعة والمستمرة للهجرة الداخلية.


فهد العثيم وبعض من مسئولي شركة العثيم العقارية خلال جولة في المجمع