تحت رعاية صاحبة السمو الأميرة العنود بنت عبدالله بن محمد بن عبدالرحمن حرم صاحب السمو الملكي أمير منطقة مكة المكرمة و الرئيس الفخري لجمعية (حماية ) تنظم الجمعية الأمسية الرمضانية الأولى اليوم بقاعة ليلتي للاحتفالات ومن المقرر أن تشمل الأمسية تدشين العديد من الفعاليات والأنشطة والبرامج.

وقالت الدكتورة إنعام الربوعي رئيس مجلس إدارة الجمعية انه سيتم خلال الأمسية توقيع أول اتفاقية تعاون مشتركة بين جمعية حماية وبرنامج الأمان الأسري الوطني  للتصدي لظاهرة العنف الأسري، وحماية الأسرة وحماية ضحاياها من النساء والأطفال وتأتي هذه الاتفاقية تنفيذاً للشراكة الإستراتيجية التي تصب في الجهود الوطنية الرامية إلى ضمان تنفيذ الإجراءات المتعلقة بحماية المرأة والطفل من الإيذاء والعنف.

ومن المقرر أن يمثل جمعية ( حماية ) في التوقيع على الاتفاقية  صاحبة السمو الأميرة العنود بنت عبدالله بن محمد بن عبدالرحمن آل سعود الرئيس الفخري للجمعية كما يمثل برنامج الأمان الأسري الوطني في التوقيع على الاتفاقية  صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز نائبة رئيسة برنامج الأمان الأسري الوطني.


سميرة الغامدي

من جانبها صرحت عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة الإعلامية سميرة الغامدي أن الأمسية ستدشن حمله الرفق والتي ستبدأ بعد شهر شوال وتضم برنامج تلفزيوني وتوعية بالصحف والإذاعة وأيضا زيارات للمدارس وللجمعيات وعمل معارض متنقلة بالمتنزهات والمجمعات التجارية بهدف رفع الوعي بهذه الظاهرة و كيفيه التعامل معها. كما أوضحت انه سيتم عرض مشروع مركز حنون وهو أول مركز للاهتمام بالأسرة والطفل على مستوى الشرق الأوسط. تجدرالإشارة أن جمعية (حماية) تعمل تحت إشراف وزارة الشؤون الاجتماعية هي أول مؤسسة مجتمع مدني خيرية غير ربحية تعنى بمناهضة العنف الأسري وتعمل على رعاية وتأهيل وعلاج ضحايا العنف الأسري.