يارا

طيحني

قرأت في الثمانينيات تقريرا لصحفي اسباني عن المملكة. قال فيه كلمة لن أنساها أبدا: لو تصادمت سيارتان في جدة لسمع الارتطام في الرياض. لا يأتي هذا الكلام تعبيرا عن الهدوء الذي تنعم به البلاد ولكن كناية عن الصمت الذي نتعامل به مع الأحداث. كانت كل الأخبار خارجية. لا يعرف المرء ما يجري في الشارع المقابل لبيته. امتلأت النفوس قناعة أخرجتنا من الواقع. كل شيء يحدث هناك. المرض مشكلة الآخرين، الجريمة مشكلة الآخرين، الحوادث الطبيعية مشكلة الآخرين. استولت السرية على كل شيء. لا أرقام لا إحصائيات. يهلك الباحث ليحصل على عدد سكان قرية أو عدد موظفي وزارة أو كمية الدقيق المستورد. أصبحت الأبحاث نفسها تجرى على قضايا الآخرين. لتجنب إخراج المعلومات والاستفادة منها تأصلت شكوك أن الجامعات الأجنبية توظف الطلبة السعوديين لجمع معلومات عن المملكة تحت ستار البحث العلمي. على الرغم من وجود ملايين الأجانب في طول البلاد وعرضها وعمقها إلا أن دخول البلاد من أمور الخيال. صارت البلاد مستودعا ضخما للأسرار. انقلبت الحال اليوم، حتى أخبار البيت السعودي معرضة أن تتحول إلى مادة للتداول في مقاهي مانيلا ولوس أنجلس. الذين أصبحت السرية في وجدانهم منهج حياة يشعرون بالفزع. تحولت السرية إلى طهارة في أنفسهم. الفرق بينا وبين الآخرين لا يكمن في التعامل مع المعلومات. الفرق بيننا وبين الآخرين يكمن في الطهارة والنقاء والمنعة التي نتمتع بها ويفتقر إليها الآخرون. ما يحدث اليوم ليس إفراجا عن الأخبار والسماح بتداولها أسوة بالآخرين، ما نسمع به اليوم هو خراب طارئ. لا يمكن أن يحدث في الماضي. فسد المجتمع. أفسدته الفضائيات والجوالات والإنترنت والصحافة والليبراليون. نسأل الله العافية.

هناك دعوات متقطعة ولكنها متضافرة. حجب الفضائيات، التشديد على الصحافة، لا نريد أن نرى، لا نريد أن نسمع. عندما نحجب الأخبار ونمنع تداولها يعود المجتمع إلى نقائه وطهارته وعفته. تقف الفضائيات وراء ما يحدث للشباب اليوم. أثمر الانفتاح عن طيحني، سامحني يا بابا، العباءات المزخرفة والمخصرة وغيرها من التقليعات الشبابية والملابس الغريبة. لم نكن نعرف هذا قبل الفضائيات والليبراليين. لا داعي لتذكر الماضي. الخنافس، الكنادر ذات الكعوب العالية والغالوقة أم أربعة أزرة والملابس الضيقة التي تجسد تفاصيل جسد المرأة والعباءة التي لا تستر حتى الكتف. وصلت مع غيرها بدون فضائيات واختفت لأن الشباب والشابات الذين أغرموا بها كبروا. سنة الحياة. موضة تبدأ وموضة تنتهي. الشباب لا يكف عن المغامرة والتحدي والبحث عن الغرائبيات.

في السبعينات اجتاحت بريطانيا موضة (البنك) اللبس القذر والتجمعات المؤذية والأصباغ. ضاقت بعض الدوائر المحافظة. خرج وزير الداخلية البريطانية آنذاك وقال اطمئنوا سوف أقضي عليهم. عندما سأل كيف؟ قال سأمنحهم مزيدا من الحرية.

ما يحدث من تقليعات شباب أو أحداث أو جرائم كانت تحدث في الماضي وسوف تحدث دائما. ستأتي وتختفي. علينا أن نختار إما أن تجري الأحداث من وراء ظهورنا أو أن تجري أمامنا لكن لا وجود لخيار إيقاف الأحداث أو منع الشباب من التعبير عن زمنهم، إلا لمن أراد لنفسه الضغط والسكر.






مواد ذات صله

Image

الحرية الفردية وضوابطها

Image

المشهد الاقتصادي اليوم

Image

بدل الخلو.. ما يجوز منه وما لا يجوز

Image

صدق ما تريد تصديقه

Image

لماذا الدهشة؟

Image

«الشورى» يصوت.. كيف الصحة؟

Image

حملة الجزء الثاني!







التعليقات

1

 ريم الفيافي

 2009-08-30 13:56:47

الحضارة الغربية جانيان منها الصالح ومنها الطالح والفاسد والعاقل عليه أن يختار ما ينفعه ويأخذ ما صلح منها والمسألة مسألة وقت فقط لا أكثر الموضوع يأخذ وقته وينتهي حين يريد الإنسان ذلك.. صحيح أن الفضائيات تضع قناعات تدخل للاوعي ويتشربها العقل لكن ما يتعلق بالموضة واللبس المفروض أن يكون هناك رقابة لما ينزل في الأسواق والجيل الحاضر مخالف تماما للأجيال الماضية في طريقة التفكير والاهتمامات الناس تغيرت والمجتمع تغير فحريٌ أن يتغير الشباب أيضا..ويواكب الانفتاحية كما يراها من خلال الفضائيات..

2

 ولد عيدة

 2009-08-30 13:08:07

احنا جزء من العالم نتأثر مثلهم
الفرق الوحيد بيننا وبينهم هو الصلاة
ولان صلاتنا قلت وندرت واصبحت تأدية واجب جبري كما يحدث اليوم
بدأ الشبه يتوضح اكثر
طيحني معك -_-

3

 يارا

 2009-08-30 10:41:58

كل ممنوع مرغوووب

4

 الؤلؤ

 2009-08-30 10:25:56

باختصار ( إن الله يزع بالسلطان مالا يزع بالقرآن )

5

 ابوابراهيم

 2009-08-30 09:41:31

والله ياخي مشاكلنا حلها صعب الحريم على صدور الاجانب في المحلات وعيالنا ان طولو شعورهم صار عندهم حساسيه انا ماني في صف الكدش لكن الرجوله ماتت عند ناس واجد حتى في بانكوك اللي يبيع للنساء نساء زيهم وكل ماقلنا قلنا انا رجاجيل وساكتين ومسبطين على هالمهزله
ابرابراهيم

6

 مشاري كندا

 2009-08-30 09:11:57

كلام رائع.
انا ضد طيحني وبابا سامحني وغيرها من هذه التقليعات الغريبه..!!
ولكن اتذكر في بريطانيا عندما منعت إعلانات السجائر , زادت نسبة مبيعاتها.
وكل ممنوع مرغوب كما يقولون :)
تقديري.

7

 فهد

 2009-08-30 08:41:06

عطيناهم الحريه ورفعنا القيود وزادت الفضايح... لاننا ابتعدنا عن الانضباط وقلدنا الغير

8

 دانيا ب usa

 2009-08-30 06:31:34

حرية هذا المراهق تتوقف عندما يمس الاخرين..لا اريد ان ارى ملابس داخليه ولا اريد ان اؤذي بصري بمشاهد خادشه ومنفره وقبيحه جدا..يترتب ويلبس بكيفه ولكن المراهق يحتاج تربيه ويجب ان يوضع له حدود بلبسه وطريقته ويجب ان يحترم قوانين البلد وقوانين المجتمع وهذا ما يقوله العلم سواء بالغرب او عندنا..

9

 قائل الحق

 2009-08-30 06:19:21

ستأتي وتختفي. علينا أن نختار إما أن تجري الأحداث من وراء ظهورنا أو أن تجري أمامنا لكن لا وجود لخيار إيقاف الأحداث أو منع الشباب من التعبير عن زمنهم، إلا لمن أراد لنفسه الضغط والسكر.
هذا كلامك انت
طيب ابدء بنفسك وخلي عيالك وبناتك نشوفهم بالشكل هذا
خلك من الهياط والمخالفة اقول بس

10

 ابوراكان

 2009-08-30 05:13:48

والتي الى الان يسطرونها على صحفنا وفي جامعاتنا وهم قد تجاوزوا الخمسين او الستين لكنهم الى الان يحمولون عقول المراهقين.بل ان بعضهم لم يذهب الى الدول الغربية الى ايام معدودة بغرض السياحة ثم اخذ يمجدهم لنقص عقله

11

 ابوراكان

 2009-08-30 05:11:48

بالنسبة للشباب المبتعثين اعتقد وانا احدهم ان النادر منهم الذي تأثر بالحضارة الغربية وغالبيتهم يستغربون من من يمجد الحضارة الغربية او اهلها وليس الغرب افضل من ابدا إلا ان النظمة عندهم متقدمة جدا خصوصا نظام التعليم.وسبب تأخرنا هو كثير من الذين تم ابتعاثهم في السبعينات ولم يأتوا لنا إلا بمساوئ الغرب..

12

 عمس الغامدي

 2009-08-30 04:58:04

وهل في استطاعة احد حجب الفضائيات او الغاء النت انها تخيلات واوهام علينا التركيز على التربيه والاهتمام بتقديم القدوة الحسنه وكل شيء سيكون على مايرام

13

 نوره

 2009-08-30 03:14:08

السلام عليكم الى الاخ الكاتب
نحن نعطي أبنائنا مساحة من الحرية لكن مقابل هذا تكون هذه المساحة مراقبه بحيث لاتخرج عن ايطار الدين والحياء لكن ان وصل الامر الى العورات أعتقد نقف في وجه تلك الحرية فمهما فعلنا عندما كنا مراهقين لم تصل الى هتك الحياء
بالاضافة الى ان هذه الموضه منتشره في سجون أمريكا

14

 ابو الحارث

 2009-08-29 23:56:50

هل ستقول دعو الشبلب لحالهم ام ان الدنيا ستقوم ولا تقعد

15

 الحلم الجميل

 2009-08-29 23:53:15

حرية الشخص تقف عندما تبدا حريات الاخرين...وليش كل شي يخطر في بال الشخص يفعله امام الناس والمبدا هو حريته الحريه لها حدووود

16

 خالد محمد أبابطين

 2009-08-29 23:47:04

منح الحرية بدعوى ان الامور ستاتي وتنتهي هذا فية ظلم لظعاف الشخصية ممن يتبع هواة قابلنا اناس يمارسون محرم بدؤوة بلذة ولعب ووجود حرية والآن يبكون يتمنون من يمنعهم بالقوة بل يلومون من أعطاهم تلك الحرية.
التقليعات السابقة جائت مع العائدون من البعثات.
شياطين الإنس سيفعلون ما يريدون بأي طريقة حرية او بدون ولكن الحرية بيئة ممتازة لهم ليغووا كثير من معدومي الشخصية وظعافها حتى قويي الشخصية في لحظة ظعف.
قال الرسول(عجب ربنا من أقوام يقادون إلى الجنة في السلاسل)إسناده صحيح على شرط مسلم واخرجة احمدوالبخاري

17

 عبدالحميد

 2009-08-29 23:39:21

موضه وتقليعه وتنتهي...انا لبست الشارلستون واطلت شعري في السبعينيات والثمانينات ولازلت احتفظ بصوري واخجل ان اريها لاحد خاصة اولادي. من منا لم يستهويه موضه في مراهقته؟؟ كلها شهور او سنه وتختفي وتظهر اشياء اخرى جديده..يعني زي موج البحر..!!

18

 شخص غير مهم

 2009-08-29 23:03:55

موضوع اكثر من رائع
المواجهه لم تكن يوما حلا فالشباب يعشون فترة مراهقة والحمد لله لم نشاهد حتى الان حياة جماعية مشرده لهائولاء لذلك يجب ان يتم التصرف معهم بشدة الان حتى لاياتي اليوم الذي لانستطيع مجرد النظر اليهم الحياة في بلدنا السعودية تختلف عن البلدان الاخرى وهاذا يكفي فنحن شعب عرف عنا الحياء الاجتماعي والحشمة على الاقل داخل السعودية فل تبقى كذلك

19

 BaaDrr

 2009-08-29 22:33:13

صادق لو ما اعطي الموضوع اهميه وقيمه كان ما زاد مثل هذا
فأتوقع ان البعض صار عنده مسأله عناد
وهذي نتيجه الضغط الشديد والكبت
فكلما زادو ضغط على الشباب زاد العناد

20

 العسيري

 2009-08-29 22:27:39

مزيد من الحرية !!!
يعني الله يستر وش ترجي بعد طيحني
مابعدها الا الطيحةالكبرى!!!

21

 ابن داثان

 2009-08-29 21:30:30

قبل 40 سنه العباءه تلفها النساء على ايديهن بحيث لاتتعدى المنتصف ولاتغطي الارداف
والقنوات الفضائيه والليبراليين والجوالات اكا الايام حتى الامريكان مافكرو به

22

 الصبر جميل

 2009-08-29 21:25:37

سؤالي الأخر , ما علاقة الهيئة أو أي جهة رسمية أخرى بظهور هذه التقليعات؟ وهل عدم وجود الحرية ( التي في بالك ) هي سبب ظهور هذه التقليعات؟
هؤلاء الشباب هم شاذين ويمكن إثبات ذلك عن طريق الجهة المختصة اللتي باشرت الموضوع , فلا تبحث عن الأعذار لهم لتبرير عملهم

23

 الشغوف

 2009-08-29 21:24:45

شبابنا _ و للأسف _ إذا منح الحرية ازداد إفراطه، وتمادى كثيرا. ولذلك لابد _ في رأيي _ من الشدة.

24

 الصبر جميل

 2009-08-29 21:18:51

يا بن بخيت, أنت كاتب إجتماعي ولكن أرى أنك تبارك بعض المظاهر وتنسى بأننا مسلمين نؤمن بأننا أصحاب رسالةللعالم ,فيفترض أن تناقش هذا الأمر من ناحية تأثيره على الأخلاق,فهل تقبل أن ترى إبنك أو يراه غيرك بهذا الشكل(ثم ماهي الفائدةالتي ستعود على من يعمل هذا الفعل أو على مجتمعه, هذا هو لب الموضوع)

25

 يزيد الذايدي

 2009-08-29 21:17:19

والله معك إستاذي العزيز في كل سطر بس ماتحس ان إعاطئهم الحرية كلمة صعبه خصوصاً إن مجتمعنا من الأساس مجتمع منغلق...
هي موضه وبتروح زي ماقلت انت بس مو هذا المهم..!
المهم كيف تكونة او نشائت الظاهره هذي
وماظهرت إلا من الكبت الأجتماعي والحرمان..!
تمنيت إنك تطرقت لموضوع الكدش..!
تحياتي

26

 محمد بن عمران

 2009-08-29 20:59:20

هل تسليم الامور والحرية في نظرك بهذه البساطة ؟!
ماذا عن عبدت الشيطان في الرياض ؟!
وهل هي نتاج حرية حرية الحرية
سيسأل كل فيما يخصه عن هؤولاء الشباب المتطرف في الفكر

27

 أبو سعد

 2009-08-29 20:54:40

لست مع من يصادرون حرية الاختيار بالقوة..
ولكن قبل أن تطالب عزيزي الكاتب بإعطائهم الحرية كحل..
عليك أن تطالب بالتوعية..
فمتى ما كان الشاب واعيا ومثقفا فلن يأتِ بما يشمئز منه الآخرون وبسلوكيات يستنكرها العاقلون..
ولك ودي

28

 النيله

 2009-08-29 20:49:18

نعم هناك أشياء كثيرة تجوزت حد المعقول في المظهر العام"وكما ورد في الأثر لودخلوا جحر ضب لادخلتموه)المشكله فينا نحب تلقيد كل شى خارج حدودنا"وهذا شعور باالنقص وليست حريه "الحريه معنها أجمل من أنتشوه بالمظهر (الشكل العام) في بعض الدول مثل برطانيا هناك نظام عام للمظهر وهو البدله والكرفة الزم في بعض الأماكن العامه"يجب توعية تبدأ من الأسرة،والمجتمع،المدرسه،وسائل الأعلام،النظام العام في الشارع،منع إستيراد كل ماهوى منافي للخلاقنا،والتربية الجيدة من الصغر ستكون هي الحاجب للشباب في ووزن تصرفاته"

29

 عندي امل مهما حصل

 2009-08-29 20:30:07

المشكله حتى الكبار اصبحوا مراهقين

30

 abu abdulaziz

 2009-08-29 20:26:51

نعم لن تستطيع حجب الشمس ب "منخل" سوف تستمر وتتنوع التقليعات ولن تنتهي الا بعد تثقيف الصغار والشباب ونشر حب العلم والمعرفة واستثمار الوقت للمصلحة وليس لقتله
واضيف نزع فتيل العنصريه التي تنخر اجزاء المجتمع الواحد وتجعله غارقا في وحل العنصريه

31

 دانه

 2009-08-29 19:57:23

ترون حتى عندنا في طيحني، ومابي أوصف لأن الشباب يلبسون تحت الجنز بوكسر عالأقل يستر شوي ولا اللي تلبسه البنات مابي أقول وشهو.

32

 محمد المطيري

 2009-08-29 19:26:43

الرد43 حريتك تتنتهي عندما تبدأ حرية الاخرين
ان سياسة المنع والقمع هي من اسوأ السياسات التي عرفتها البشرية
الى متى نفرض وصايتنا على الشباب وكأننا الصالحون الاخيار وهم السفهاء الجهلة نحن من يجب ان نرسم له منهج حياتهم ونحن من نختار لهم لباسهم وتسريحاتهم..وهم عليهم الطاعة العمياء.. قليل من العقل يانا

33

 فيصل الخرج

 2009-08-29 19:15:36

( لم نكن نعرف هذا قبل الفضائيات والليبراليين. لا داعي لتذكر الماضي. الخنافس، الكنادر ذات الكعوب العالية والغالوقة أم أربعة أزرة والملابس الضيقة التي تجسد تفاصيل جسد المرأة والعباءة التي لا تستر حتى الكتف. )
ان كنت تتحدث عن شباب الثمانينات والسبعينات فهم عندما يتكلم معهم فيتضح لك من طريقة كلامهم واساليبهم بأنهم رجال أما اليوم فتجد الشاب لا تفرق بينه وبين أخته من شدة الدلع والجمال المبالغ فيه جدا بل والله انهم فتنه لكل الشباب اللذين في قلوبهم زيغ والمدارس تشهد

34

 ابو تمام666

 2009-08-29 18:35:24

الخلل الذي يعيشه مجتمعنا مركب!!
هناك انفتاح قسري(الفضائيات,الانترنت,الجوالات..الخ)والذي لاشك ساهم ويساهم في التأثير على سلوك الفرد..ولكن الاخطر ان هناك خلل في التربية والتعليم..هناك اهمال من كثير من اولياء الامور في تربية ابنائهم لاسيما في ظل وجود الخادمة والسائق الخاص لدى كثير من الاسر..ايضا فان معلم اليوم ليس مثل معلم الامس!! كثير من معلمي اليوم بحاجة الى اعادة تعليم وتأهيل..بعضهم يتعاطى التدخين والمخدرات ويرتكب الموبقات وهو الذي يفترض ان يكون قدوة كمربي جيل!!لذلك فلا عجب ان نرى النتيجة هذه!!

35

 ابوجهاد

 2009-08-29 18:27:22

مزيدا من الحريه ولكن !!
يجب ان يكون لدي المجتمع ثقافة نقد الذات ومقومات التربيه الصحيحه
الحوار
قبول الرأي الآخر
الرقابه الذاتيه
غرس قيم
وأن يكون لدي الانسان ميزان اخلاقي
مشكلتنا ثقافة ممنوع وحرام لكل شئ نتلقاها من الغير وليست من الذات
لخلو الذهن من مقومات القدره علي الرقابه الذاتيه

36

 شقراوية..

 2009-08-29 18:07:40

فعلا الكبت يولد الانفجار وكل ممنوع مرغوب حيث لو تم انشاء مضمار تفحيط لمل الشباب من ظاهرة التفحيط ولو سمحنا بالرياضة في مدارس البنات لتكاسلن عنها...و حل مشاكل الشباب لايكون الا بالعمل واستثمار الوقت في هوايات وأشغال نافعة من الصغر فالفراغ سبب كل المصايب

37

 ابونايف1

 2009-08-29 18:07:40

كل عام وانت بخير
وين احصل روايتك شارع العطايف

38

 بدر التميمي

 2009-08-29 17:56:15

اصبحت بعض الاجهزة الامنية تلاحق بعض المراهقين لحلق شعورهم
لا اعلم هل نتقدم او نرجع الى الوراء
اصبحت ثقافة ملاحقة الشباب المراهقين هي الحل او من اجل القمع الفكري
التي تودي نتايجة الى كواراث
شكرا استاذ

ولماذا إذا كان الأمر يخص حلقات تحفيظ القرآن والنوادي الصيفية نجد منك المحاربة والمطالبة بالإلغاء ؛ بينما مع الشواذ تطالب بمنح المزيد من الحرية ؟!!
حتى اللحية والثوب المطابق للسنة تسخر منهما، بينما أمثال طيحني تطالب بعدم منعهم بحجة التعبير عن زمنهم !!!

40

 خالد50505

 2009-08-29 17:37:36

بس ما ادري لو اتخذنا أسلوب وزير الداخلية البريطاني خطه للقضاء على ما هو دخيل علينا.. فهل سوف يترك الشباب ما أقلعوا به..
ولكن المشكلة في التمادي..
وشكراً

41

 وليد المزروع

 2009-08-29 17:32:10

صدقت مر على هذا المجتمع العديد من الظواهر والموضات واختفت دون منع او كبت...
طبعا نحن لانتفق معها وسواء اتفقنا ام لم نتفق عليها فان الطريقة المثلى للعلاج والتخلص منها هي الحقران
وعلى قولة قحطة ( الحقران يقطع المصران)

42

 عبدالعزيز بن صالح

 2009-08-29 17:31:07

يعني لو صار عندك رجال بالمجلس
هل ترضى بأن أبنائك يمرون يسلمون وهم لابسين طيحني
لأنك منحتهم مزيدا من الحرية ؟!
فيكون عذرك أمام الرجال بأنها موضة وتعدّي أو أزمة وتمشي
سيكون منظرك سيء حينها بأنك لم تربي أبنائك تربية جيدة
ولاحظ أنه يوجد فرق بين موضة محترمة وموضة غير محترمة
ربما لم تقيّم معنى الحرية وتريد أن تأخذها بإسمها الجميل
لماذا لايكون للحرية منطلق أوسع ولكن ضمن نطاق احترام النفس والآخرين!
ومع العلم فالموضة لاتجري من وراء ظهورنا.. وهناك خيار إيقاف

43

 حسام

 2009-08-29 16:46:12

واقولك ابويارا ما عاد ورا طيحني زود حريه ان عطوهم مثل حل وزير الداخليه البريطاني طلعوها :d اظهروها :d

44

 حسام

 2009-08-29 16:44:00

الموضوع الحالي يتعدى الحرية..
خدش للحياء العام..
مظهر غير حضاري ومقزز..
ولا هو معنى وجود خطأ سابق مبرر لاستمرار خطأ حالي !
انت تتكلم على انها ظاهر غير جيده ولكن يامن تطالبون بالحزم تجاهها كانت لكم تقليعات مماثله يعني انت كمبدأ ما جازت لك الشغله بغض النظر عن الاحقيه بالمطالبه.

45

 واحد تعليق

 2009-08-29 16:39:07

يسعد صباحكم
)
)
قصة حدثت معي:
كنا في صالة بلياردوا نلعب. وكان فيه واحد لابس طيحني والولد وسيم وإذا جاء امامي يلعب ونزل رأسه >بان المستور.
)
فكلمته كمزحة>انتبه الناس تشوف!
)
بعدها صار يكرهني/ مع ان كلامي له بيني وبينه ماأحد انتبه له.
)
عزيري الكاتب> الحرية لانقبلها على حسابنا. بل يجب النصح

46

 الجبالي

 2009-08-29 15:39:10

استاذ/عبدالله
صدقت كالعادة
نحن أمة تريد ان يكون كل السكان كبار ويعيشون على نمط القرن السابع الميلادي
نعم غياب الحريات اساس المشاكل

47

 ندى عزيز الخمعلي

 2009-08-29 15:28:35

اخى الفاضل بلامكان تحويلةمن ظاهرة منتشرة بين المجتمع الى عدد محدودمن خلال ايجاد ضوابط صارمة على التجار الموردين وتعليمات لدى الجهات الحكومية والخدمية والمحلات العامةوالمراقبة الدقيقة وكذلك تعاون المجتمع جدير باذن الله ان لم يقضى يحد من اى ظاهرة اوعادة سيئةتستهدف المجتمع

48

 القلب الحنون

 2009-08-29 14:58:20

شي جميل اعطاء الحريه ونحن البقيه اليس لنا حريه طيحني قارفتني ما ابي اشوفها وسامحني باطه كبدي ابيهم يزيلونها ايش رايك في الحريه الان ,,

49

 عامر العنزي

 2009-08-29 14:47:39

الرد رقم 25
كفيت ووفيت جملتين لكن بالصميم

50

 الجازي

 2009-08-29 14:15:40

من حقي اني ما اشوف شي يقرفني وينرفزني وفي ظاهره الى الان ما اندثرت وهي لبس ثوب البيت ويجي يتمشى قدام خلق الله يخي مكانها البيت مو قدام الناس
ودمتم