تماثل الفنان القدير صالح الزير للشفاء بعد الوعكة الصحية التي عانى منها في السنوات الماضية، والمتمثلة في قصور النظر في العينين، وآلام في القدم اليمنى، حيث عاد مؤخراً للمملكة بعد رحلة علاجية في ألمانيا، وقد تكللت بحمد الله جهود العلاج، وعاد الزير معافى وفي تحسن كبير في صحته.

الزير طمأن زملاءه الفنانين وكل من سأل عنه خلال فترة غيابه بأنه بخير والحمد لله مستبعداً أن يعود خلال الفترة المقبلة للمجال الفني بحكم أنه يخضع لفترة نقاهة حالياً،

ووجه شكره لكل من وقف معه خلال فترة علاجه الماضية داخل وخارج المملكة.