إن حدوث الحمى في الوليد قد يكون ناجما عن ارتفاع درجة حرارة المحيط نتيجة الطقس، أو فرط حرارة مراكز الحضانة أو الحاضنات أو نتيجة لزيادة الملابس والأغطية. كما قد نشاهد «حمى الجفاف» عند الوليد، ولكن هناك أسباب مرضية أخرى مثل الالتهاب الرئوي، تجرثم الدم، التهاب السحايا، الالتهابات الفيروسية وخاصة الحلاء البسيط أو الفيروسات المعوية. مع أنها قد تحدث في الطفل بدون ارتفاع الحرارة في الغالب.

كما أنه يجب على الأهل معرفة أن انخفاض درجة حرارة الوليد قد يشير إلى التهابات شديدة أو إلى اضطرابات خطيرة أخرى في دوران الدم أو المخ.

«انقطاع النفس»

إن انقطاع النفس أو توقفه يحدث غالباً في الخدج ويجب الانتباه إلى مدة هذا الانقطاع بحيث لا يزيد على 20 ثانية، كما يجب مراقبة تكرار تلك النوبات وهل تترافق مع ازرقاق أو بطء في القلب، وفي هذه الحالات يجب إجراء تقييم تشخيصي فوري.

«اليرقان»

إن حدوث اليرقان خلال اليوم الأول من الولادة يدل على وجود مشاكل في الدم مثل آرام الحمر الجنيني (eryflrablastosis)، كما يمكن أن يكون نتيجة تجرثم الدم او التهاب داخل الرحم كالزهري والداء الانزخالي الخلوي العرطل وداء المقوسات وعادة يكون زيادة مادة الصفراء (البيلليروبين المباشر في البلاسما) أما حدوث اليرقان بعد اليوم الأول فعادة يكون فيزولوجيا «طبيعياً»، ولكن ما يكون ناجماً عن التهاب بالدم أو فقر الدم الانحلالي او الجالاكتوزيميا أو التهاب الكبد، أو الرتق الولادي للقنوات الصفراوية أو متلازمة الصفراء المثخنة (Insspissated) أو التهابات بالرحم كما ذكرنا آنفاً.