• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 3436 أيام , في الجمعة 23 محرم 1426هـ
الجمعة 23 محرم 1426هـ - 4 مارس 2005م - العدد 13402

طلاق كريم أغا خان من زوجته غابرييل قد يكلفه مليار دولار

لندن:

    قد يفقد الأمير كريم أغا خان مبلغاً يناهز البليون دولار من ثروته الخرافية إثر الدعوى القضائية التي رفعتها ضده زوجته غابرييل، نجمة البوب السابقة، طالبة فيها الطلاق منه والانفصال عنه. ولم يتفاجأ العديد من المراقبين ولم يبدوا أي استغراب عندما تقدمت غابرييل البالغة من العمر 41 عاماً بدعوى الطلاق من أغا خان البالغ من العمر 67 عاماً لوضع حد لزواجهما الذي دام سبع سنوات وأسفر عن إنجاب طفل واحد يبلغ عمره حالياً أربع سنوات. وقد أسرت غابرييل إلى المقربين منها قائلة عن أغا خان: «إنه لم يسبغ عليّ ما يكفي من حب».

بيد ان من الوارد ان تخبط غابرييل خبطة يطير لها الصواب بعدما رشحت معلومات تنطوي على احتمال ان تكسب مبلغاً ضخماً من المال، يقدر بأكثر من 935 مليون دولار من ثروة زوجها، وذلك من خلال استغلال ثغرة قانونية.

فقد اختارت غابرييل مدينة لندن لتتقدم فيها بطلب الطلاق لأن والدة زوجها إنجليزية، مما يعني من ناحية فنية بحتة أنه أصبح مواطناً بريطانياً في نظر القانون. ووفقاً للمحاكم البريطانية، يحق للمطلقات ان يطالبن بمداخيل مستقبلية من دخول أزواجهن السابقين - مما يوفر لها سلاحاً إضافياً تخوض به معركتها الرامية إلى نيل الطلاق.

وكل ما تقدم هو ان غابرييل تستعد للحصول على ما يقارب ثلث الثروة التي يملكها الأمير والتي تقدر بحوالي 2,8 بليون دولار وتشتمل على منازل ومساكن في خمس قارات وفنادق وصحيفة إخبارية وشركة وخطوط جوية وأسطول يخوت وثلاث طائرات خصوصية نفاثة وستمائة حصان سباق.

بالإضافة إلى ما تقدم يتمتع أغا خان بنفوذ قوي وقوة تأثير هائلة كسليل مباشر ووريث لمحمد، وهو بهذه الصفة يمثل الزعيم الروحي لطائفة إسلامية يبلغ عدد أتباعها والمنتمين إليها نحو 15 مليون شخص.ولا غرو ان تستعين غابرييل بخدمات مكتب الاستشارات القانونية ذاته الذي ساعد على التأسيس لسابقة الطلاق المفضية إلى الحصول على مبالغ طائلة. وفوق هذا وذاك، فإن الأميرة المولودة في ألمانيا أصبحت هي نفسها قانونية يشار إليها بالبنان بعد ان تعثر مشوارها الفني في مجال الغناء.

وقد تحدث مصدر من علية القوم عن أغا خان مشيداً به قائلاً: «إن أغا خان كريم وسخي لأبعد الحدود ولديه سجل حافل بعمل الخير - وتتمثل التعقيدات في حياته الزوجية، ليس لسوء سلوكه تجاه النساء، وإنما في هذه القضية تحديداً، وبعد سنوات قليلة من الزواج، لا يرى أنها تستحق هذا المبلغ من المال «أنني أشعر بالأسى والأسف تجاهه».

يشار إلى ان زوجة الأمير الأولى، وهي عارضة أزياء إنجليزية، ظلت معلقة غير مطلقة لنحو 23 عاماً قبل ان تتقدم بطلب الطلاق وقد حصلت على 94 مليون دولار فقط.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode



مختارات من الأرشيف

نقترح لك المواضيع التالية