ملفات خاصة

السبت 13 جمادي الأخر 1430هـ - 6 يونيو 2009م - العدد 14957

الأهالي محتجون على القرار و"الأمانة" أمام خيار البيع المضاعف

إزالة تعديات أراضي الخمرة في جدة تحرك «الماء الراكد» منذ 100 عام!

إحدى النساء في الحي تبدي احتجاجها من القرار (عدسة– محسن سالم)

جدة،تحقيق- سلمان الفقيه:

طالب سكان منطقة الخمرة شرق طريق جازان – جدة السريع والذي يبعد عن جدة بمسافة 10 كم جنوباً بضرورة تدخل المسؤولين للنظر في عمليات الإزالة التي تهدد مساكنهم، وذلك بعد أن بدأت لجنة التعديات بجدة بوضع علامات وترقيم الإزالة على جميع دورهم.

وأكد العديد من المواطنين الذين التقت بهم "الرياض" في الموقع بأن هذه المنطقة تعود ملكيتها لهم أباً عن جد عاشوا فيها منذ فترة طويلة تزيد على ال 100 عام ، حيث كانوا يعيشون فيها في وقت مضى قي بيوت شعبية وصنادق، ثم بعد أن أنعم الله على هذه البلاد بخيراته استطاع بعض المواطنين أن يحولوا المساكن الشعبية والصنادق إلى بيوت مسلحة.

"الرياض" قامت بجولة ميدانية رصدت فيها آراء عدد السكان الذين قاموا بالشراء فيها، وتحدث لنا المواطن صالح عطية الله السهلي بأنهم أصحاب هذه المنطقة منذ أكثر من مائة عام وقاموا فيها بزرع مزارع لهم وإحياء المنطقة أباً عن جد، وأنه في عام 1403ه تم تطبيق صك في هذه المنطقة، وقاموا بتقديم شكوى على الإمارة بتظلمهم من تطبيق الصك وتم إلغاؤه عام 1405ه من قبل هيئة التمييز ولم يتفرغ منه صكوك أخرى ، مع العلم أنه تم تطبيق صك برقم 1989 المتفرع من صك رقم 7762 عام 1425ه وجاء لهم أمر بالإزالة إلا انه تم إيقافها من قبل محافظ جدة في العام نفسه.

وعند سؤال "الرياض" حول حجم تعداد السكان بالمنطقة قال لنا المواطن فيحان سعود القحطاني أن هناك حوالي 3000 شخص من ذوي الدخل المحدود الذين لا يملكون المال الكافي، مشيراً إلى أن الأهالي يأملون في النظر في وضع ممتلكاتهم الذين قاموا بأخذ قروض وديون رغبة منهم بحلم تملك لمنزل يسكون فيه.

واستغرب الأهالي من أمر الإزالة الذي حل عليهم فجأة، حيث أن عملية البناء والإحياء لهذه الأراضي قامت منذ أكثر من 50 سنة ولم تقم أي جهة حكومية بإشعارهم أو بإخطارهم بالإزالة.

واعترضت طريقنا أم راكان امرأة كبيرة في السن التي دفعت مالها من أجل أن ترعى بناتها الأربع وطفلها وأطفال بناتها، حيث إنها تعول وتصرف على بنتها المطلقة وتملك لها صك إعالة مع أولادها وأطفال بنتها التي توفيت ولا يملكون دخلاً لهم سوى الضمان الاجتماعي الذي لا يكفي حتى مصاريف حياتهم اليومية، كما أن معظم هذه البيوت قد بينت منذ زمن.

الأمانة توضح

من جانبه أوضح المهندس سمير باصبرين رئيس لجنة الأراضي الحكومية وإزالة التعديات بمحافظة جدة أن اللجنة ستنظر في وضع المنازل المسكونة التي تم إنشاؤها في الخمرة بطريقة غير شرعية حسب الأمر السامي الكريم الذي ينص على أن المواطن إذا تمكن من إقامة منزل على أرض غير مملوكة وثبتت حاجته للمنزل وانطبقت عليه الشروط المذكورة في الأمر السامي فسيتم بيعيه على صاحبه بقيمة مضاعفة حسب القيمة الفعلية للمتر في الوقت الراهن.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 20

1

  الغضنفر

  يونيو 6, 2009, 7:05 ص

أقترح تبديل اسم المنطقة (الخمرة ) الى الحمرة أو أي اسم يتم اختياره بالتشاور مع أهل المنطقة وأمانة مدينة جدة.

2

  ابو وليد

  يونيو 6, 2009, 7:18 ص

بصرااحه اذا تعدياات على اراضى الغير فهذا ما نرضاه الصح صح حتى لو زعل بعض الناس... اما لو كل واحد شاف ارض فاضيه وحو وشها واستولى عليها خلاص بلاشى من الصكوك وكتاب العدل...

3

  عبدالله علواني

  يونيو 6, 2009, 7:28 ص

قيمة مضاعفه من اجل ماذا من اجل طردهم لا حول ولا قوة الا بالله بدل ماتحاول الدوله ان تقدم سكن لمواطنيها تطردهم منها غير معقول هل نحن نعيش في مملكة الانسانيه ام ان الانسانيه اصبحت مجرد مسماء او لقب لا اكثر متاكد بان لو قضيتهم وصلت لملك القلوب لما رضى لهم مايحدث ولكن اطماع موظفون البلديه لازالت مستمره وهم من شر خلق الله لا يقتاتون الا على الرشاوي رغم علمهم بان لعنة الله على الراشي والمرتشي وبحثهم عن مغريات الحياه الدنياء.

4

  ابو فهد

  يونيو 6, 2009, 8:38 ص

لاحول ولاقوة الا بالله

5

  حمزة مشرف

  يونيو 6, 2009, 8:56 ص

(أن يحولوا المساكن الشعبية والصنادق إلى بيوت مسلحة) البلدية أزالتها لأنها مسلحة لو كانت لا تحمل اسلحة لما أزالتها :)

6

  ملفي المطيري

  يونيو 6, 2009, 9:16 ص

أما أسلحة الرد 1 وين عايش مصدق انها أسلحة نارية مسلحة يعني مبنية من حديد مسلح

7

  كلمة حق

  يونيو 6, 2009, 12:35 م

أن المواطن إذا تمكن من إقامة منزل على أرض غير مملوكة وثبتت حاجته للمنزل وانطبقت عليه الشروط المذكورة في الأمر السامي فسيتم بيعيه على صاحبه بقيمة مضاعفة حسب القيمة الفعلية للمتر في الوقت الراهن. طيب هم ماهم لاقين اللي يعيشهم كيف بتبيع عليهم بالضعف يا انسان..؟؟

8

  حسن الزهراني

  يونيو 6, 2009, 12:49 م

لا حول ولا قوة الا بالله العظيم طيب هدوا بيوتهم وين يسكنوا هل يسكنو في الشار ع اما ماذا ارجو ا من المسئولين الاسراع في الموضوع لان والله الامانة صارت تنفذ بالقوة الجبريه

9

  ابو راكان

  يونيو 6, 2009, 2:43 م

حسبنا الله ونعم الوكيل.. الحمد لله المملكة واسعة وتكفي شعبها أضعاف.. يعني ضاقت الدنيا على الأمانة من شان كم بيت للفقارا اتقو الله وامنحو الناس الأراضي وعطوهم الكهرب والماء يا مسلمين

10

  obohatim-hyil

  يونيو 6, 2009, 2:43 م

لا حول ولا قوة الا بالله...الله يعينهم...واذا ثبت انهم عايشين بالخمرة من 100سنة...فما لهم حق يزيلون بيوت العالم,,,

11

  احمدمن كوريا

  يونيو 6, 2009, 2:54 م

من خلف ذلك ؟

12

  همس

  يونيو 6, 2009, 3:17 م

يعوضنا الله

13

  استغفر الله العظيم

  يونيو 6, 2009, 5:02 م

والله انك يا غضنفر مروق الناس بالناس والعنز في النفاس هم يبون بيوتهم ما قالولك غير اسم المنطقه

14

  العبد الواحد

  يونيو 6, 2009, 6:52 م

الحق ما يضيع ولله الحمد

15

  محمد الغانمي

  يونيو 6, 2009, 8:38 م

الخُمرة وتُنطق بالضم، أرض قديمة يسكنها أهلها قبل عشرات السنوات جنوب جدة إن هؤلاء المواطنين لا تقل حقوقهم كمواطنين عن أصحاب المشاريع العقارية والترفيهية التي تبدو في الأفق. حل مشكلة هؤلاء ليس بإزالة مساكنهم، بل بإعادة تخطيط قريتهم الصغيرة التي ضُمت إلى جدة ومنحهم سكنى بها لاغير.

16

  sarah

  يونيو 6, 2009, 8:39 م

بارك الله في جهودكم

17

  مواطن

  يونيو 6, 2009, 9:55 م

ودي اسال سمير باصبرين وين كان يوم الناس تشتري ثم تعمر الان بعد ماخسروا كل الي معهم بيزيلهم الله واكبر

18

  أبو عمر باهبري

  يونيو 7, 2009, 1:27 ص

الله يعينكم على ما أصابكم وأتمنى أين يجدوا حل لكم إن شاء ا لله.

19

  سعيد المالكي

  يونيو 7, 2009, 3:20 ص

المملكه تعتبر قاره خلو الناس تعيش في ارضها والارض ماهي ضيقه من كثر الناس الله موسع السعوديه

20

  الرواسي العظيمة

  يونيو 7, 2009, 4:34 ص

مع التحيه / للمهندس سمير باصبرين. وسؤلي له ان من ضمن الاراضي الموجوده بالخمره اراضي تم شرائها من قبل امراء ولديهم مبايعات من مكاتبهم. وشيكات مصرفيه لاتصرف الا للمستفيد الاول. والان الامانه تريد ازالتها على حسب زعمها اعيدو مبالغ الناس مع تعويضه ثم ازيلوا..."

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة