اخترع طالب سعودي زجاجا مضادا للرطوبة بعد أن شاهد معاناة احد العاملين والوقت الطويل الذي يستغرقه في إزالة الرطوبة المتجمعة على زجاج احد المباني في مدينة جدة إضافة إلى معاناة والدته من تجمع الرطوبة على نظارتها وشكوى والده من تجمع الرطوبة على زجاج السيارة.

وقال الطالب مصعب الجهني من إحدى مدارس جدة صاحب الاختراع «انه فكر في الكثير من الحلول وتوصل إلى تصنيع زجاج مضاد للرطوبة. إما عبر تغيير المواد التي صنع منها. أو بإضافة مواد أخرى له أثناء تصنيعه» مشيرا أن هدفه الأول من اختراعه الجديد إنهاء المعاناة من تجمع الرطوبة على الزجاج حيث أوجد زجاجا لا تتجمع عليه الرطوبة في جميع. الأوقات، وان هدفه الثاني قيامه بتصنيع زجاج يحتاجه العالم وخاصة هذا الوطن في المباني الزجاجية الشاهقة التي تبنى خاصة تلك التي يطلق عليها ناطحات السحاب.

وبين الجهني أنه قام بعمل استبيان قبل البدء في اختراعه أثبت احتياج جميع الأشخاص لهذا الاختراع وشكواهم من تجمع الرطوبة على الزجاج».

وأوضح أن تصنيع زجاج لا تتجمع عليه الرطوبة استغرق منه حوالي 24 ساعة فقط. من جهته أوضح مساعد مدير مركز الموهوبين بجدة خالد ظفر الشهري أن الطالب مصعب الجهني رشح لنيل جائزة التميز للأمير خالد الفيصل لمنطقة مكة المكرمة ، مشيرا إلى أنه شارك في دوره انتل وحصل على 1000 ساعة تدريبية.