• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 2009 أيام , في السبت 7 جمادي الأولى 1430هـ
السبت 7 جمادي الأولى 1430هـ - 2 مايو 2009م - العدد 14922

تضم 10 مساهمات متعثرة و5 مليارات ريال تعود إلى 10 آلاف مواطن

«محجوزات أرامكو» تجمد 165 مليون متر مربع من أراضي المنطقة الشرقية

أحدى المساهمات التي جمدت لعدم البت في المحجوزات التي تخص شركة أرامكو.

الرياض - خالد الربيش: صوير - زكريا العبدالعال :

    لا تزال مشكلة تجميد تداول أراضي المنطقة الشرقية بسبب محجوزات شركة ارامكو تشكل العقبة الأكبر في توسيع دائرة الاستثمار العقاري في المنطقة الشرقية، خاصة في الدمام.

وأدى تجميد 165 مليون متر مربع من أراضي غرب الدمام، والمنطقة المحصورة بينها وبين مطار الملك فهد الدولي، إلى تجميد حقوق 10 آلاف مواطن التي تزيد على 5 مليارات ريال.

ووفقا لخبير عقاري فإن هذه المنطقة تعد الامتداد الطبيعي والوحيد للنمو العقاري لمدينة الدمام المحصورة بين مدينة القطيف شمالأ، والخبر جنوباً، والبحر شرقاً، إضافة إلى أن هذه المنطقة تعد أكثر مواقع المنطقة اعتدالا في أسعار الأراضي التي كانت في متناول الجميع وتبدأ من 55 ريالاً للمتر.

وقال طارق باسويد مدير عام شركة راشد الراشد للاستثمار والتطوير العقاري، إن تحديد محجوزات شركة أرمكو أدى إلى تأخر البت في هذا الموضوع، وعدم وضوح حدود النطاق العمراني، وهذا ما ساهم في تعطيل النمو الغربي لمدينة الدمام.

وتضم المنطقة التي تداخلت مع محجوزات أرمكو حوالي عشر مساهمات عقارية، وعدد من الأراضي المطورة والخام.

وكانت اللجنة المشكلة بموجب الأمر السامي بتاريخ 25/5/1426ه، درست مشكلة تلك التعديات، بالأشتراك مع مندوبين من وزارة الدفاع والطيران، ووزارة الزراعة، وتم التوجيه لها للرفع عن كل أرض على حدة، على أن يتم دراسة أوضاع المواطنين ممن أشتروا أو ساهموا وما لحقهم من ضرر، خاصة الفئات المحتاجة منهم.

وحمل غسان النمر رئيس مجلس إدارة مجموعة غسان القابضة، في تصريح سابق شركة أرمكو تعثر الأراضي الواقعة على طريق الدمام، التي يملكها عدد من المستثمرين، وطرح بعضاً منها للمساهمة أمام المواطنين.

وطالب النمر اللجنة المشكلة سرعة البت في حل مشكلة المساهمات المتعثرة حتى يتسنى للمواطنين استرجاع أموالهم التي دفعت في تلك المساهمات، وأبان أن نصيب مجمعو النمر من تلك المناطق المعطلة تزيد عن 13 مليون متر مربع، مشيراً إلى هناك عدد من الشركات العقارية التي رفعت تظلما لدى ديوان المظالم ضد شركة أرمكو التي لم تبت حتى الآن في تحديد مجوزاتها.

وتشهد أجزاء مختلفة من المنطقة الشرقية طفرة كبيرة في مشاريع التطوير العقاري يقدر إجمالي تكلفتها بمبلغ 77 مليار ريال حتى عام 2010، وترتبط جاذبية المنطقة بأهميتها التجارية والصناعية، إضافة إلى موقعها الساحلي. وتلعب الشركات الكبرى دورا محوريا من خلال توطين المشاريع العقارية والتنموية الكبرى، ومن شأن مشاريع التنمية الرأسمالية التي ستشهدها المنطقة خلال الأعوام المقبلة الانعكاس إيجابا على سوق العقارات فيها، وتطمح المنطقة إلى اجتذاب ملاك العقارات من الخليجيين إليها.

وحسب بيانات عام 2004 التي أصدرتها وزارة الاقتصاد والتخطيط فإن أعداد ملاك العقارات من الخليجيين في السعودية تعتبر محدودة لا تتعدى 2.640 مواطنا مقابل 7.922 مواطنا خليجيا يتملكون عقارا في الإمارات، و7.346 مواطنا خليجيا يتملكون عقارا في البحرين (نحو 33 في المائة منهم سعوديون)، ومن شأن توسيع فتح أبواب المنطقة الشرقية أمام الملاك الأجانب والخليجيين أن يسهم بنسبة متواضعة في سوق عقارية قوية أصلا من المتوقع لها الاستمرار على هذا المنوال سنوات عديدة.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 8
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
  • 1

    أيه الله يعوض
    الا يعلمون أنا الناس الان لا يثقون في المساهمات العقارية... هذه مصيبة
    لا ننسى سواء وأم القرى والمسهمات العقارية بالرياض ...
    أرجو كل الرجاء أن تساهم جريده الرياض في نشر هذه المعاناه لاخوانهم.
    الحال وأقسم بالله لا يطاق والحمد لله رب العالمين.
    الدراهم أنحجزت والدنيا نار نار.
    من مواد اساسية في الحياة وأبجارات اصبحنا نحنوا المستثمرين والمرور مغلق ولا حول ولا قوة الا بالله العالي العظيم

    عبدالرحمن بن إبراهيم

    UP 0 DOWN

    04:52 صباحاً 2009/05/02

  • 2

    لقد صرحت دار الافتاء لشريطية العقار ان انشاء مساهمة جديدة هى "فرض كفاية" اى ان قامه بة شريطي سقطة من باقى الشريطية بشرط ان يلتزم بالاحكام التالي:المساح ( واجبة شرعا)-التراب والحصى (واجبة شرعا)- رصاصة التراب (واجبة شرعا)- الاسفلت (و اجبة شرعا) اما الرصيف و الانارء فلم يحدد الشرع و جوبهما من عدمه.

    سلام الشمري (زائر)

    UP 0 DOWN

    10:16 صباحاً 2009/05/02

  • 3

    إذا لم يكن تحتها نفط فيجب ان تترك للأمانه,,, وأرامكو يجب ان توزع نشاطها في المملكه كلها وليس فقط الشرقيه,,,

    أبو ريتاج

    UP 0 DOWN

    11:04 صباحاً 2009/05/02

  • 4

    اذا رفعت ارامكو الحجز عن الاراضي فلمن تذهب الاراضي ؟ لمحتكري الاراضي السكنيه ام لسماسر تهم جامعي المساهمات ؟ ام للغبن اوالواسطه في البلديات ؟ ان الاراضي أمنة في يد ارامكوا للاجيال القادمه على الاقل , لعل الدوله تفطن الى تحديد مصير تلك الاراضي اولا , ويبدل الله سبحانه الحال الى الافضل.

    ابو حيدره (زائر)

    UP 0 DOWN

    11:24 صباحاً 2009/05/02

  • 5

    خلوها لا رامكو ولا يجي حرامية المساهمات العقارية والتجار على الاقل ارامكو تنفع البلد لكن التاجر ما ينفع احد غير الغلاء وبعضهم النصب والاحتيال

    احب وطني (زائر)

    UP 0 DOWN

    12:58 مساءً 2009/05/02

  • 6

    خلوها لارامكو
    وبعدين ليش ما يبنو في اراضي الفاضي في الدمام
    و يتوسعو للجنوب و الشمال مو لازم غرب !!!

  • 7

    دعوها فهي في يد آمنه , وموثوقه باذن الله.

  • 8

    السلام عليكم ,
    للمعلومية فإنه لا توجد مصلحة تكسبية لشركة ارامكو في حجزها لهذه الأراضي إلا سلامة المواطن الغالي والتجار يعلمون ذلك فمجمل الأراضي تمر على بيبات نفط أو بالقرب منها ولا تصلح للسكن لأنها مليئة بالمخاطر فعلى المواطن تفهم هذا الشي.
    *ملاحظه على الكاتب.
    ارجو التدقيق الإملائي قبل الطباعة

    بلدي الغالي (زائر)

    UP 0 DOWN

    07:20 مساءً 2009/05/02



مختارات من الأرشيف