قال الأمين العام لصندوق الاستثمارات العامة منصور بن صالح الميمان، ان الشركة العربية السعودية للاستثمار "سنابل السعودية"، ستبدأ أعمالها خلال الأسبوع القادم ،حيث شكل الصندوق فريق عمل مع الاستشاريين الذين تم اختيارهم للتحضير لانطلاقة الشركة.

وقال في حديث ل " الرياض" إن استراتيجية سنابل السعودية"، تهدف إلى الاستثمار بما يحقق لها أفضل العوائد، وستحدد استراتيجية الشركة طبيعة استثماراتها ،مضيفا أن فريق العمل سيكمل الإعداد لاستراتيجية الشركة وخطة عملها وهيكلها التنظيمي ، ومن المتوقع أن يستغرق عمل هذا الفريق حوالي ستة إلى ثمانية شهور.

وحول سؤال يتعلق بإمكانية تركيز الشركة على سوق الأسهم السعودية للاستفادة من انخفاض أسعار شركاته، قال الميمان إن جميع الأمور سيتم تحديدها من قبل مجلس إدارة الشركة ،بعد إقراره لاستراتيجية عمل الشركة وخطتها.وبالنسبة للفرق بين أنشطة الشركة ،والنشاط الحالي لصندوق الاستثمارات العامة، قال: إن الصندوق سيستمر في عمله في تقديم القروض طويلة الأجل لمشاريع البنية الأساسية، وللمشاريع البترولية والبتر وكيماوية، وغيرها ممن تنطبق عليه شروط الإقراض، وفي تأسيس شركات تخدم قطاعات حيوية واستراتيجية للمملكة بالإضافة إلى إدارة ملكيته في الشركات التي يساهم بها حاليا ،وبالنسبة للشركة فإنها ستركز على الاستثمار داخل المملكة وخارجها على أسس تجارية، بما يحقق لها اكبر العوائد الممكنة، مع مقتضيات الإدارة الحريصة لمخاطر الاستثمار.

وأجاب الميمان على سؤال ل " الرياض" حول إمكانية أن تصبح الشركة الجديدة كصندوق سيادي للمملكة بقولة : إن الشركة، كما أعلن عنها هي شركة للاستثمار مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة ،وستستثمر داخل المملكة، وخارجها حسب الفرصة المتاحة، وبما يخدم في النهاية الاقتصاد الوطني، وتختلف عن الصناديق السيادية؛ فأحجام تلك الصناديق كبيرة ،وتستهدف الاستثمار الخارجي المباشر ، وغالبا ما تأخذ درجة عالية من المخاطر، ونحن في المملكة نعتقد انه لا تزال لدينا فرص استثمارية كبيرة داخل المملكة تحقق عوائد مجزية ،كما أننا في كل الأحول نفضل ان نستثمر في أصول ذات عوائد مناسبة ،ودرجة مخاطر منخفضة، خاصة أن الأمر يتعلق باستثمارات موارد لنا شركاء فيها وهم الأجيال القادمة.

وبخصوص الإضافة التي ستؤديها شركة سنابل السعودية للأداء الحالي للاستثمارات الحكومية في الداخل او الخارج ،قال الميمان : إنها ستشكل إضافة مهمة للاقتصاد الوطني للمملكة، وستكون واحدة من الشركات الرائدة في مجال الاستثمار، وسيكون احد أهم مرتكزاتها إيجاد كفاءات سعودية مؤهلة في مجال التمويل والاستثمار بمختلف أنواعه.وقد حدد النظام الأساسي لشركة سنابل السعودية أغراضها وهي : الاستثمار في أي أصول رأسمالية، او حقوق عينية، والاستثمار في الأسهم والسندات ،والتعامل في الأوراق المالية بمختلف أنواعها؛ سواء كان ذلك بطريق مباشر أم عن طريق بورصات الأوراق المالية داخل المملكة، وخارجها، إضافة الى تأسيس الشركات والمؤسسات العاملة في مجالات الاستثمارات المختلفة.ومن أغراضها الاستثمار العقاري بما في ذلك بيع العقارات وشراؤها ،والاستثمار في العملات الأجنبية والمعادن والسلع، وتقديم الخدمات الاستشارية المالية في مجال الاستثمار ،وإدارة محافظ الاستثمار لحساب الغير. والقيام بأي استثمارات، او تصرفات مالية أخرى في مجالات تحقيق أهداف الشركة، ويوافق عليها مجلس الإدارة وفقا لنظام الشركة ولوائحها الداخلية.