راجع الطبيب

ولدي عمره ثلاث سنوات منذ اسبوعين بدأ يشتكي من ألم في بطنه ولا يأتي هذا الألم أو المغص الا عند الاكل فما العمل؟

أم ريان

  • إن أسباب الم البطن كثيرة منها ما هو عضوي ونفسي، ولا يمكن الجزم بمعرفة الاسباب الا بعد أخذ القصة المرضية بالتفصيل وأخذ فكرة عن بيئة الطفل الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والمسكن... الخ كل تلك العوامل مهمة جداً في تشخيص معظم الأمراض والأعراض، لذا نصيحتي مراجعة أحد أطباء الأطفال واجراء التحاليل اللازمة حسب رؤية الطبيب من خلال المقابلة والفحص، ولم أذكر هنا الأسباب المحتملة كي لا يؤثر عليك سلبياً.

الربو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا مصاب بالربو منذ كان عمري 6 سنوات وعمري الآن 29 سنة والربو الآن مستقر بعد العلاج باذن الله اريد التخلص منه بشكل كامل وخاصة انه يزيد في أوقات معينة.

المرسل - أبو محمد

  • من الصعوبة بمكان التخلص من الربو خاصة انه يزيد أو يثار في أوقات معينة، وقد عجز الطب عن معرفة كيفية التخلص منه تماماً، كما لم يكتشف سبب اختفائه من بعض المرضى في سن الطفولة أو الكهولة، وانما الآن ولله الحمد يمكن التخفيف من آثاره والحد من اثارته ونوباته وكل ذلك بمراجعة الطبيب المختص دائماً وتطبيق التعليمات بحذافيرها، حيث أن لكل حالة نظامها في العلاجات خاصة بالنسبة لكم.

المغص

أكثر النساء اللواتي يعالجن الأطفال يعطين علاجا اسمه (سعوط) لمغص الأطفال في الشهر الأول أو الثاني وقد وجدت منه فائدة فما رأيكم في اعطائه الأطفال؟

المرسل - حمد اليوسف

  • لن أتحدث عن السعوط وغيره وانما اخترت هذا السؤال لبيان خطورة اعطاء الأطفال وخاصة حديثي الولادة أي أدوية سواء العشبية أو الدوائية وما يدعى مضاد المغص، حيث أن بعض الأدوية لها آثار سيئة على صحة الطفل وربما يزيد الأمر سوءاً وقد يشل حركة الأمعاء، فنصيحتي التركيز على رضاعة الطفل من صدر أمه وافراغ الهواء بعد كل رضعة والابتعاد عن أية ادوية اخرى، وفي حالة وجود مغص شديد فيمكن مراجعة الطبيب على الفور فربما يكون السبب مرضياً يمكن علاجه سريعاً.

حساسية الأنف

ابني عمره 10 سنوات يعاني منذ مدة من افرازات في الأنف وانسداد في الأنف وصعوبة في التنفس من الأنف وعطاس، واعطاني الطبيب دوائين Zyrtc وnasorex هل لي أن اعرف هل ستنقطع هذه المشكلة وما هي الآثار السلبية لهذين الدوائين وخاصة بخاخ الانف نازنكس.

المرسل - م. ع

  • يبدو أن طفلكم يعاني من حساسية بالأنف، ومن الصعوبة الجزم بانقطاع المشكلة تماماً فهناك أطفال ينقطع عنهم وآخرون يعانون لمدة طويلة، والأهم هو الابتعاد عن مثير الحساسية، والذي يمكن اكتشافه من قبلكم بمساعدة الطبيب المعالج، اما بالنسبة للادوية فهي عبارة عن مضادات للحساسية والتهابات الحساسية، وآثارها مؤقتة، وكل الأدوية لها آثار سلبية، والأخطر هو بخاخ الأنف نازنكس حيث انه من عوائل السترويد الذي له آثار سيئة إذ استخدم لمدة طويلة وبكميات كبيرة ومن أهم الآثار الجانبية.

1 - الصداع.

2 - قرحة الفم.

3 - اختلال في النظر.

4 - نزيف الأنف.

5 - الغثيان والقيء.

6 - العطش والتبول الكثير.

7 - نقص الوزن.

اما آثار الدواء الآخر وهو مضاد الحساسية طويل الأمد زرتك.

1 - الدوخة.

2 - النوم الكثير.

3 - جفاف الفم.

4 - زيادة الشهية.

5 - الغثيان.

6 - آلام في الصدر.

بصعوبة

هل هناك كتاب جيد يمكن أن يفيدنا لكل شيء؟

  • ربما يستغرب البعض من هذا السؤال، وعرضته هنا لتوضيح شيء مهم وهو انه لايوجد شيء كامل في أي مجال وخاصة الطب، فلا يوجد كتاب باللغة العربية أو الانجليزية يغنيك عن الطبيب الذي يكرس جهده ودراسته في مجال معين لمدة لا تقل عن 15 عاماً ومع ذلك لا يستطيع معرفة كل شيء. فلايمكن حتى الطبيب نفسه ذو تخصص معين معرفة تخصص آخر الا بالممارسة لمدة طويلة تحت خبراء في ذلك المجال، وهناك كتب تختص في مجالات معينة وبسيطة حسب رغبة ومجال الشخص فهناك مثلا كتب تختص في طب الأطفال واخرى في طب الكبار والجراحة والعيون والأنف والاذن والحنجرة والاعصاب والتجميل والجلدية.. الخ ولو ذكرت لك كل التخصصات بما فيها الدقيقة فلا يمكن احصاؤها الا بصعوبة.