إنفاذاً لتوجيه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بتشكيل لجنة من عدد من الجهات المعنية حول الملاحظات والمخالفات على المحلات والمنشآت التي تزاول بيع وتخزين المستحضرات العشبية والعطارة والتركيبات العلاجية التي لا تحمل ترخيصا او تسجيلا من وزارة الصحة والتي يترتب على ترويجها سلبيات ومخاطر صحية بدأت الشؤون الصحية بمنطقة الرياض ممثلة بإدارة الرخص الطبية بالتعاون مع صحة البيئة بأمانة مدينة الرياض عملها الفعلي من خلال جولاتها التفتيشية على محلات العطارة ومحلات بيع العسل والمحامص والمكسرات ومستحضرات التجميل والمشاغل النسائية ومحلات اللياقة البدنية للتأكد من سلامة وصلاحية المواد الغذائية الاستهلاكية وخلوها من الغش التجاري وكذلك مصادرة أي مستحضر عشبي مركب غير مرخص من وزارة الصحة او الهيئة العامة للغذاء والدواء. وتضم اللجنة في عضويتها عددا من الجهات برئاسة الأمانه وعضوية كل من وزارة الصحة وهيئة الغذاء والدواء ووزارة التجارة والشرطة حيث ستطبق اللجنة العقوبات الرادعة بحق المخالفين وتتراوح تلك العقوبات بين الغرامات المالية وإتلاف المواد والمستحضرات الممنوعة. وعقد مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور هشام بن محمد ناضرة اجتماعا بمكتبه إلى مدير صحة البيئة بأمانة مدينة الرياض المهندس سليمان البطحي لمناقشة آلية العمل والتنسيق بينهما في هذا الخصوص بحضور الدكتور يوسف اليوسف مساعد مدير ادارة الرخص الطبية بصحة الرياض والأستاذ صالح الزغيبي مدير الشؤون الصيدلية بإدارة الرخص الطبية بصحة الرياض.