نوه نائب رئيس الجمهورية اليمنية عبدربه منصور هادي بالنتائج التي توصل اليها مؤتمر الاعلام المعاصر بين حرية التعبير و الاساءة الى الدين الذي عقدته الرابطة بالتعاون مع وزارة الاوقاف و الارشاد اليمنية مشيدا بالدور الذي تقوم به رابطة العالم الاسلامي في معالجة قضايا الامة الاسلامية واوضح خلال استقباله يوم امس معالي الامين العام للرابطة الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي ان العالم امام مفترق طرق في هذا العصر بسبب تزايد التحديات وعليه ان يختار طريق الوحدة والتعاون و الالتزام بالتعاليم الاسلامية مشيرا الى قدرت القيادات الإسلامية على الاهتمام بالبحوث والدرسات التي تحدد المنهج الصحيح لمسيرة الأمة ليتم الأخذ به في المجتمعات الإسلامية لحل جميع مشاكلهم داعيا رابطة العالم الإسلامية الى إنشاء قناة فضائية وذلك لما للإعلام من تأثير في المجتمعات المعاصرة

من جانبه اكد الدكتور التركي على حرص الرابطة على الاستمرار في بحث مشاكل المسلمين والدفاع عن شخصيتهم وتراثهم وتعريف غير المسلمين بمبادئ الاسلام العظيمة مؤكدا على اهمية التعاون مع المؤسسات والجامعات في اليمن بالاضافة الى التعاون الذي بدا مع وزارة الاوقاف و الارشاد

من جانبه اكد دولة رئيس مجلس الوزراء بالجمهورية اليمنية الدكتور على محمد مجور مجور ان التعاون مع المملكة في أعلى مستوياته سواء كان في الجوانب السياسية او الاقتصادية وهذا يعكس الإرادة السياسية للقيادتين الحكيمتين ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز و الرئيس على عبدالله صالح . ورحب رئيس الوزراء اليمني بأي مؤتمرات تعقد في العاصمة صنعاء لما لذلك من اثر ايجابي على توطيد هذه العلاقات بين البلدين