بلغت التبرعات لحملة خادم الحرمين الشريفين لاغاثة الشعب الفلسطيني بغزة مبلغا وقدره 225.624.323 مئتان وخمسة وعشرون مليونا وست مئة وأربعة وعشرون الفا وثلاث مئة وثلاثة وعشرون ريالاً.

من جانب آخر وانفاذا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية المشرف العام على الحملة الشعبية السعودية تم ولله الحمد الانتهاء من توزيع الدفعة الأولى من الأدوية والمستلزمات الطبية المخصصة للاشقاء الفلسطينيين في المخيمات اللبنانية والمقدمة من الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني والفلسطيني.

وتابع مكتب الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني والفلسطيني في لبنان ممثلا بمدير المكتب بدر بن عبدالرحمن السمحان توزيع هذه الأدوية على المستوصفات والمراكز الطبية التابعة لوكالة غوث اللاجئين (الاونروا) والهلال الأحمر الفلسطيني.

واشار السمحان الى ان التوزيع شمل كلاً من الهلال الاحمر الفلسطيني وعيادات مار الياس وبيروت المركزية وشاتيلا وبرج البراجنة وبرج حمود وتعلبايا وويفل والبداوي ونهر البارد وصيدا وصيدا موبايل وعين الحلوة الأولى وعين الحلوة الثانية والبص وبرج الشمالي والرشيدية وصور الموبايل.

وبين أن هذه الأدوية تعد الدفعة الأولى المخصصة للمخيمات الفلسطينية وسيتم استقبال الدفعة الثانية في غضون الاسابيع القادمة إن شاء الله حيث تم تجهيزها وتوضيبها في المملكة استعدادا لشحنها للبنان عن طريق احدى الشركات السعودية المتخصصة بالادوية والمستلزمات الطبية.

من جانبهم ثمن المسؤولون في وكالة غوث اللاجئين (الاونروا) والاخوة الفلسطينيين هذه المبادرة الكريمة من الحملة الشعبية السعودية.. معربين عن شكرهم لصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية المشرف العام على الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني والفلسطيني ومعالي مستشار سموه رئيس الحملة الدكتور ساعد العرابي الحارثي على ما تبذله الحملة من جهود كبيرة في مساعدة المحتاجين.