اعتمدت وزارة الصحة مبلغ 111.873.536ريالا ميزانية لمستشفى عسير المركزي وذلك ضمن الميزانية المعدة لهذا العام.

واوضح المشرف العام على المستشفى الصيدلي صالح المونس ان هذه الميزانية سيكون لها الاثر الكبير في تطوير وتحسين الخدمات الصحية في المستشفى مشيرا الى انه قد تم تعميد الشركات والآن يجري توريد العديد من الأجهزة للأقسام المختلفة. وبين المونس أنه تم دعم قسم الطوارئ ب 25.623.399ريالا، كما تم تجهيز قسم الإنعاش بسعة 14سريرا مجهزا بأحدث التجهيزات الطبية الحديثة وافتتاح قسم للمختبر والصيدلية وأشعة. ولفت المونس إلى أنه سيتم دعم قسم العمليات وتطويره من خلال تقديم أجهزة طبية وأعمال إنشائية حيث تمت الموافقة من الوزارة على تطوير القسم بنظام غرف العمليات الرقمية المدمجة والتي تعد الأحدث على مستوى المملكة بسعة 14غرفة، إضافة إلى غرفة الإفاقة التي تستوعب 12سريرا بمبلغ 46.237.575ريالا. واشار المونس أنه تم العمل على تطوير وتوسعة قسم القلب وتزويده بالأجهزة الطبية حيث خصصت الوزارة مبلغ 5ملايين لتأمين أدوية ومستلزمات طبية لهذا القسم، كما تم دعم المستشفى بجهاز ثان للقسطرة القلبية وإنشاء مبنى لهذا الجهاز بتكلفة 7ملايين ريال، كما يجري العمل حاليا على إضافة قسم لجراحة القلب حيث تم اعتماد التعميد لتأمين أجهزة ومعدات طبية حديثة للقسم بتكلفة إجمالية تقدر ب 12.759.956ريالا. وأوضح المونس أن الوزارة وافقت على إنشاء مبنى للعيادات الخارجية مكون من دورين ويضم 48عيادة ومصعدا مجهزة بأحدث الأجهزة الطبية إضافة إلى وجود كاونترين وشبكة حاسب آلي وبلغت تكلفة إنشائه 5.800.831ريالا وبلغت تكلفة تجهيز وتأثيث العيادات 4.582.349ريالا، كما تمت الاستجابة لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير بالعمل على توسعة مبنى العناية المركزة الذي كان يضم 12سريراً وبمتابعة من وزير الصحة الدكتور حمد المانع ومدير عام الشؤون الصحية في عسير الدكتور عبد الله الوادعي تمت توسعة القسم من خلال إنشاء دور ثان بقسم الطوارئ ليكون مقرا لتوسعة العناية المركزة للمستشفى ويجري حاليا تجهيز وتأثيث قسم العناية المركزة بسعة 27سريرا وبتكلفة إجمالية 3.407.514ريالا وذلك لاستقبال الحالات الحرجة التي تحتاج إلى توفير عدد من الأسرة، مشيراً إلى أن وزارة الصحة تقوم بمعالجة الحالات الحرجة التي تحتاج إلى عناية مركزة في المستشفيات الخاصة على حساب الوزارة عند عدم توفر أسرة بالمستشفيات الحكومية. وأفاد المونس أنه سيتم إنشاء مركز التأهيل الطبي والعلاج الطبيعي بالمستشفى والذي سوف يساهم بشكل كبير في استقبال حالات كبار السن والحالات التي تحتاج إلى خدمة تمريضية وعلاج طبيعي بتكلفة إجمالية 13.000.000ريال.