"جسد" مجلة ثقافية فصلية جديدة، أولى من نوعها في العالم العربي، متخصصة في آداب الجسد وفنونه، تصدر قريباً في بيروت باللغة العربية وتوزَّع في العالم بريدياً على أساس الاشتراكات السنوية. مؤسسة المجلة ورئيسة تحريرها الشاعرة اللبنانية جمانة حداد.

تنطلق "جسد" على ما كتب يوماً الشاعر الألماني نوفاليس، لتقول عن فلسفته وأرضه وكواليسه وأسراره، حقائقه وأقنعته وأكاذبيه، صوره وظلاله وتجلياته، الجميلة منها والبشعة، الملموسة والمجردة، الحسية والروحانية على السواء، في تصميم مثقف ورصين وعارف وعنيد على كسر أغلال التابو - مثلما يشاء أن يعلن اللوغو الخاص بالمجلة - توقاً إلى ابعد أفق للحرية تستحقها يد كاتب وفنان في هذه الحياة.

"جسد" ملونة وذات طباعة فاخرة، بقياس 22* 28سم، وسيضم كل عدد مجموعة كبيرة من الريبورتاجات والأبحاث والنصوص والترجمات والرسوم والمقالات المتنوعة بأقلام كُتَّاب وريش فنانين لبنانيين وعرب وأجانب حول المحور ذاته وتشعباته اللامتناهية، إلى جانب باقة من الأبواب الثابتة بدءاً من أخبار معارض وكتب وأفلام من العالم، وصولاً إلى الاختبارات النفسية والأبراج ووصفات الطعام. وسيحمل كل عدد توقيع فنان وبصماته بين الصفحات.

من كُتَّاب العدد الأول نذكر (بالترتيب الأبجدي) محمد أبي سمرا، ناني بالستريني، حسن بلاسم، الطاهر بنجلون، عباس بيضون، اسكندر حبش، إيمان حميدان يونس، انريكي دي خيسوس، فيصل دراج، عقل العويط، فيديل سبيتي، هاجر صالح، فدوى القاسم، يوسف ليمود، عيسى مخلوف، عبده وازن، وفاروق يوسف. وفي حين يروي الرسام اللبناني أمين باشا "مرّته الأولى"، تتحدث الكاتبة والناقدة الفنية الفرنسية كاترين مييه عن كواليس كتابها الفضيحة، "حياة كاترين م"، في حوار مطوّل وشيق أجرته معها جمانة حداد في باريس. تزّين غلاف الباكورة أعمال الفنانة الشابة نينار إسبر.

أما عناوين العدد الذي يصدر هذا الخريف، فنورد منها:

"سرطان المظاهر في جسد بيروت"، "إيحاءات الجثة"، "بعد سن الخمسين".

يذكر أخيراً أن مجلة "جسد" تصدر عن شركة "الجمانة" للنشر والترجمة والاستشارات الأدبية. وهي ورقية في الدرجة الأولى، لكن مقتطفات من كل عدد ستكون متوافرة على موقعها الإلكتروني، وعنوانه www.jasadmag.com.

وتقوم محطة ال BBC حالياً بإعداد فيلم وثائقي حول ولادة المجلة ومراحل تكوينها وإطلاقها في العالم العربي.

لمن يرغب في الاستفسار أو الاشتراك أو الإعلان في "جسد"، يمكن الكتابة إلى رئيسة التحرير على الإيميل الآتي: info@Jasadmag.com.