تشهد محافظة العلا وآثارها المختلفة هذه الأيام إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين لزيارة المحافظة وآثارها المختلفة كآثار مدائن صالح والتي تم مؤخراً دخولها منظمة التراث العالمي كأول موقع سعودي يدخل منظمة التراث العالمي وكذلك آثار البلدة الإسلامية والتي تعود للقرن السادس الهجري وتصنف لدى علماء الآثار بأنها إحدى ثلاث مدن إسلامية باقية من القرن السادس الهجري تمثل المدينة الإسلامية بمساجدها وأسواقها ومنازلها وكذلك قلعة موسى بن نصير والتي تعود الى القائد موسى بن نصير وكذلك آثار الخريبة والتي تضم ما يعرف لدى العامة بمحلب الناقة وآثار المابيات الاسلامية كما يعتبر متنزه الملك عبد العزيز بحرة عويرض احد أهم المواقع التي يجذب الزوار حيث يقع على ارتفاع (800) قدم عن العلا و(1800) قدم عن سطح البحر ويستطيع الزائر لهذا الموقع مشاهدة العلا من علو شاهق كما يتميز ببرودته نظراً الى ارتفاعه عن سطح الأرض وإضافة للمواقع الأثرية تشتهر العلا بالمواقع البرية التي تجذب الزوار هذه الأيام خاصة في المساء وازداد إقبال المواطنين لزيارة العلا مع بدء فعاليات مهرجان المدينة المنورة حيث يحرص عدد من زوار المدينة المنورة الى زيارة العلا خاصة وان المسافة قصيرة نوعاً ما حيث تبعد العلا عن المدينة المنورة 280كلم وأصبح الكثير من زوار المدينة المنورة هذه الأيام يقومون بزيارة العلا ويعودون في نفس اليوم كما إن بعض المسافرين المتجهين الى تبوك وشمال السعودية اصبحوا يضعون العلا نقطة استراحة حيث يشاهدون آثارها ثم يكملون المسير من جهة أخرى أبدا عدد من الزوار استغرابهم من عدم إقامة مهرجان ترفيهي في العلا هذا الصيف رغم دخول آثار مدائن صالح منظمة التراث ووجود مهرجانات في جميع المدن حول العلا مثل مهرجان المدينة المنورة ومهرجان حائل ومهرجان تبوك.