تقدمت شركة اتصالات مصر للهاتف النقال طلبا الى الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات المصري لانشاء كابل بحرى يربط بين البحر الاحمر والمتوسط مرورا باوروبا بعد حصولها مؤخرا على ترخيص لتقديم خدمات الاتصالات الدولية.

اوضح مصدر مسئول في اتصالات امس ان عقود التراخيص التي حصلت عليها من جهاز الاتصالات تتضمن السماح بانشاء واقامة كابل للاتصالات الدولية مشيرا الى ان الشركة لن تقوم بسداد تكاليف اقامة الكابل البحري. كان الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات قد منح مؤخراً 3تراخيص لإنشاء وتشغيل وتاجير شبكة كوابل بحرية وبنية اساسية للاتصالات الدولية الاول للشركة المصرية للاتصالات بمفردها ويبلغ اجمالي استثمارات المشروع 125مليون دولار والثاني لتحالف من 9شركات تحت اسم الشركة العربية للكابلات البحرية باجمالي استثمارات تصل في المرحلة الاولى الى 120مليون دولار والترخيص الثالث لشركة الشرق الاوسط للكابلات البحرية التي تمتلك اوراسكوم تيليكوم الحصة الاكبر فيها بهدف انشاء وتشغيل وتاجير شبكة كوابل بحرية وبنية اساسية للاتصالات الدولية للربط بين قارتي اسيا واوروبا مرورا بمصر العربية باجمالي استثمارات تبلغ 400مليون دولار .