اعترفت خادمة أنها تقوم (بالتبول) في الشاي الذي تعده لابن كفيلها في المنزل الذي تعمل فيه في أحد أحياء الرياض.

وقالت الخادمة في اعترافها لدى مركز هيئة الفيصلية الذي كشف امتهان الخادمة لهذا الأسلوب الإجرامي بغرض إيهام ابن كفيلها بالسحر أنها قامت بهذا العمل انتقاماً من ابن الكفيل الذي كان يكثر طلباته لها على حد تعبيرها.

وجاءت عملية القبض على الخادمة بعد ان تقدم أحد المواطنين لمركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحي الفيصلية عن شكوكه في الخادمة التي تعمل لديه في المنزل وظهور بعض الأعراض الصحية على ابنه متهماً الخادمة أنها سبب الاضطرابات التي كانت تظهر على ابنه وفور تلقي بلاغ المواطن قامت الهيئة بتتبع البلاغ والتحقيق مع الخادمة التي أكدت في اعترافها شكوك كفيلها في علاقتها بمرض ابنه ولازالت التحقيقات جارية مع الخادمة بعد احالتها للجهات المختصة.