يفاخر الزملاء في إدارة الخدمات الإلكترونية بأنهم القسم الوحيد في مركز الجريدة الرئيس بحي الصحافة من يعمل طوال ال 24ساعة، تتنوع المهام وتختلف الأسماء لكن الهدف واحد والطموح للتميز والإبداع الشعار الرئيس، فهذه الإدارة المشكلة حديثا وتضم بين جنباتها قرابة 15موظفا سعوديا شابا لا يتجاوز معدل أعمارهم ( 27عاما) تهدف إلى ربط التقنية بالتحرير وتوفير كافة السبل الإلكترونية لمزيد من التواصل بين القارئ والجريدة.

ويأتي الموقع الإلكتروني و(جوال الرياض) على رأس تلك الخدمات المقدمة، ولعل ما يميز الموقع هو أنه ينفذ ويطور ويبرمج بالكامل من قبل فريق "الرياض الإلكتروني" من دون اللجوء لشركات التصميم والبرمجة الخارجية وهو ما منحه تميزا آخر على مستوى المواقع السعودية، وتتكون الإدارة من الأقسام التالية:


قسم التنفيذ

ويضم كلاً من الزملاء (ماجد الحمودي وفيصل ليلي الفدعاني العنزي ورائد سليمان البريكان) ومهمة هذا القسم هي تنفيذ العدد اليومي وإبرازه للقراء على الانترنت فجر كل يوم، وقد يخفى على كثير من قراء الموقع أن منفذيه لا ينتهي دوامهم إلا بعد ظهور أشعة شمس اليوم التالي ليعودوا إلى منازلهم في شوارع الرياض المزدحمة بالمتجهين إلى أعمالهم.

قسم الخدمات التفاعلية

ويضم الزملاء (محمد أبو حيمد وسلطان العتيبي) ومهمتهما رصد كل الخدمات التفاعلية من تعليقات وردود وتولي مهمة متابعة البريد الإلكتروني الخاص بالموقع، ويبذل الزملاء طاقتهم كل يوم من أجل متابعة التعليقات ونشرها بأقصى سرعة، كما يساهم الزميل (عبدالملك الدخيل) المتدرب من قسم الإعلام بجامعة الإمام في هذا القسم أيضاً.

قسم جوال "الرياض":

ويضم الزملاء (فهد الزامل وعبدالله النشوان ومحمد بن جامع وناصر السبيعي) حيث يتولون تحرير رسائل جوال "الرياض" اليومية في كافة القنوات ولا تختلف صعوبة هذا القسم عن سابقيه في المتابعة الدقيقة والرصد لكل الأخبار والأحداث اليومية بما فيها مؤشرات الأسهم ونتائج المباريات الرياضية والأخبار المحلية والدولية.

قسم التطوير:

ويضم الزملاء (رائد الراشد وتركي الجابر ومالك الغصاب وعبدالعزيز العسمي) وتبقى لمسات هذا القسم واضحة للعيان خصوصاً في الفترة الأخيرة التي شهدت تطويراً وتحديثاً لبعض خدمات الموقع، وهذا الفريق يعكف في الآونة الأخيرة على تجهيز مفاجآت جديدة لقراء "الرياض" وخدمات مختلفة خلال الفترة المقبلة.