• قبل عشرين عاماً تقريباً ـ حين كنت أصغر حجما وأشغل فراغاً اقل ـ كان الاسم الشائع للكمبيوتر هو "العقل الالكتروني" وبالطبع لم يكن الكمبيوتر شائعاً كما هو اليوم ولم يكن احد يدري بالضبط كيف يفكر هذا "العقل الالكتروني" ـ وان كانت هذه التسمية تزيده هيبة وغموضاً.

وبالنسبة لطفل صغير كان "العقل الالكتروني" اسماً يلخص كل رموز التقنية وآفاق المستقبل.. ولكن شيئاً فشيئاً تعلمت ان اطلاق صفة العقل على (جهاز اصم) امر لا يجوز وان التسمية المناسبة هي "حاسب آلي" ـ او حاسوب كما هو شائع في هذه الايام..

ولا اخفي عليكم لم تعجبني هذه التسمية على الاطلاق. فالنزول من مرتبة (عقل.. والكتروني) الى مجرد حاسب (يجمع ويطرح) فيه ظلم للجهاز ومغالطة يدركها الخبير، فمع مرور الوقت تطور "الكمبيوتر" وتعددت استخداماته ولم تعد مهمته مجرد انجاز العمليات الحسابية. وكلما تطور اكثر كلما تحول اسم (حاسب، وحاسوب، وحاسبة) الى ثوب ضيق لايعبر عن حقيقة الجهاز!

  • وفي الحقيقة ليس اسوأ من اعتماد اسم "حاسب" الا تقليدنا للغرب بهذه التسمية.

فـ "الحاسب" ترجمة حرفية للكلمة الانجليزية computer ـ ونحن نعرف ان الكلمة التي تنتهي باللاحقة (ER) بالانجليزية تعني الفاعل المنجز لاي مهمة وهي بالعربية على وزن (فاعل)!

اما في المغرب العربي فاشتهرت تسمية "حاسوب" لمجرد انها الترجمة الحرفية للكلمة الفرنسية (Ordinateur). وهي كلمة تنتهي باللاحقة (eur) وتدل على الاشياء القادرة على الفعل بذاتها وهي بالعربية على وزن (فاعول)!

الغريب اننا فضلنا دائماً تقليد الترجمة الاجنبية على تبني كلمة عربية اصيلة.. والاسوأ اننا حين فعلنا ذلك تبنينا الكلمة الخطأ ـ فلا "الحاسب" في الانجليزية يعبر عن عمل الجهاز ولا "الحاسوب" بالفرنسية يعني ان الجهاز يعمل من تلقاء ذاته!!

ولا انكر ان المجمعات اللغوية في العالم العربي ادركت قصور هذه الترجمات فابتكرت للجهاز اسماء مثل: نظامة ورتابة وصنافة.. ولكن كل هذه التسميات ظلت مجهولة لغرابتها (وثقل دمها).. ثم من قال ان مهمة الكمبيوتر تنحصر فقط في التنظيم والترتيب والتصنيف!

  • من اجل تجاوز كل هذه الاشكاليات ارى ان نعود لاطلاق اسم "العقل الالكتروني" على ما نسميه اليوم كمبيوتراً وحاسوباً وحاسباً؛ فإطلاق صفة العقل على الكمبيوتر يعبر فعلاً عن بعض صفات العقل فيه؛ فالكمبيوتر اليوم ليس فقط حاسباً وصنافاً بل جهاز يشمل الذاكرة والمحاكاة والتعلم والتحليل ـ ناهيك عن النطق والرؤية والقراءة والترجمة والتعرف على الاصوات..!

ولكل من يحتج ويقول ان العقل صفة خاصة بالانسان نقول اننا نتحدث عن عقل مدركين انه (الكتروني) وليس بشرياً... ومهما يكن الامر فان العودة الى "العقل الالكتروني" افضل من اسماء مترجمة قد توحي بعجز لغتنا عن استنباط اسم مناسب