دشن في مستشفى اليمامة أخيراً جهاز البلازما للتعقيم وذلك بحضور مدير المستشفى الدكتور صالح العقيل. ويعد هذه الجهاز متخصصاً في تعقيم جميع الأدوات المستعملة سواء كانت الأدواء معدنية تتحمل التعقيم ب"الحرارة العالية" أو الأدوات التي تتأثر بالحرارة خصوصاً التي يوجد بها أجزاء بلاستكية. ويعتبر هذا الجهاز هو الأول من نوعه على مستوى وزارة الصحة.

وأكدت رئيسة قسم مكافحة العدوى والتعقيم المركزي في مستشفى اليمامة الدكتورة فايدة أبو الجدايل أن هذا الجهاز سيقدم خدمة كبيرة للمستشفى وخصوصاً في توفير الوقت والعمل على تعقيم أكبر عدد من الأدوات.

وفي ظل تدشين المستشفى لهذا الجهاز. نجح فريق طبي في المستشفى ذاته من إجراء عملية جراحة إجهاض نادرة لمواطنة سعودية في العقد الثالث من عمرها. إذ تمت عملية الإجهاض وهي حامل في شهرها الرابع. حيث وجد الجنين في قناة "فالوب" اليسرى، والمبيض الأيسر في تجويف الحوض.

وأوضح استشاري النساء والولادة في المستشفى الدكتور عادل صلاح، أن المريضة كانت تشتكي من آلام غير واضحة في أسفل البطن، مع إحساس باختلاف هذا الحمل عن سابقيه أثناء قدومها للمستشفى، ليتضح بعد التشخيص المبدئي ظهور حالة تنذر بالإجهاض، إذ إن الأشعة الصوتية كشفت أن الجنين كان ينمو منذ 12أسبوعاً خارج الرحم، في الوقت الذي أظهرت فيه نبض الجنين، وحركاته العادية. ولفت إلى أنه قرر على الفور إجراء جراحة للمريضة، تخوفاً من حدوث انفجار داخلي ونزيف في أية لحظة، إذ وجد كيس الحمل لدى المريضة بطول 10سم، في حين بلغ طول الطفل 7سم، مشيراً إلى أنه أجري لها 4جراحات قيصرية في وقت سابق.

وأكد صلاح أن هذه الحالة نادرة جداً، إذ إنه في العادة يحصل انفجار لكيس الحمل والأنبوب في فترة مبكرة.