تبرع صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة مؤسسة المملكة لقرية النصيلة بمنطقة عسير بمولد للطاقة الكهربائية. وجاء تبرع سموه استجابة لطلب أهالي القرية لتزويدهم بمولد للطاقة الكهربائية، وقد تم تسليم المولد للسيد محمد بن سالم مسفر جذنان القحطاني.

وتقع قرية النصيلة بمحافظة تثليث التابعة لمنطقة عسير ويبلغ عدد البيوت فيها 60بيتا ستستفيد من تبرع سمو الأمير الوليد. وبإيصال الكهرباء لهذه القرية تكون مؤسسة المملكة بشركة المملكة القابضة قد أتمت إيصال التيار الكهربائي لأكثر من 3000بيت في 156قرية وهجرة في مناطق مختلفة من المملكة حيث حظيت عدة مناطق وهجر متفرقة على مساهمات عدة من قبل سمو الأمير الوليد شملت تقديم مولدات كهرباء.

ويأتي هذا الدعم ضمن اهتمام الأمير الوليد بالمساهمة بتقديم العون للآلاف من المواطنين من خلال برامج الدعم الخيري التي تتولاها مؤسسة المملكة والتي تقوم بالتنسيق مع العديد من الجهات الإنسانية على مستوى المملكة من أجل تقديم المساعدة في المشاريع الإنسانية التي تهدف إلى تنمية المجتمع وتأهيل أفراده.