اختتمت في معهد البحوث الطبية والبيولوجية التابع لأكاديمية العلوم الروسية المرحلة الأولى التي استغرقت فترة أسبوعين للتجربة الجارية في إطار البرنامج الدولي "المريخ 500". وأشار المتحدث الإعلامي باسم المعهد بافل مورجونوف إلى أن المتطوعين الروس الستة الذين جربوا جهازا يمثل نموذج سفينة المريخ والذي أمضوا فيه 14يوما في عزلة تامة عن العالم الخارجي قد غادروا المعهد إلى بيوتهم.

وشارك في القسم الأول من التجربة في إطار برنامج "المريخ - 500" خمسة رجال وامرأة واحدة هي مارينا توجوشيفا. ويوجد بين ممثلي "الجنس القوي" - اثنان من رواد الفضاء الفعليين، الطبيب سيرجي ريازانسكي والمهندس اوليج ارتيمييف، ومهندسان انطون ارتامونوف والكسندر كوفاليوف، وطبيب واحد خبير في ممارسة الطب عن بعد، دميتري بيرفيلوف.

وأشارت مصادر في المعهد إلى أن هدف المرحلة الأولى من التجربة هو اختبار تطابق الخصائص التكنيكية والتشغيلية للحجرات الانفصالية وأجهزتها مع وثائق التقنية والتشغيل في ظروف مقاربة إلى أقصى حد مع التشغيل الفعلي. وقد نفذت التجربة في حجرتين منفصلتين من المجمع الطبي- التكنيكي، حجرة معيشة مساحتها 150متراً مكعباً وحجرة طبية مساحتها 100متر مكعب . وفي خلال 14يوما جرب الخبراء ورواد الفضاء منظومات الحياة والرقابة والتحكم وتوفير المعلومات بعد إعادة تشغيلها، وكذلك شبكة الاتصال الطبية المحلية. ويعتقد المسئولون عن التجربة أن الطاقم نفذ بنجاح المهام المناط بها إليه.

يذكر أن مدير معهد البحوث الطبية والبيولوجية الأكاديمي أناتولي جريجورييف قد أعلن من قبل بأنه سيتم قبل بدء التحليق المأهول إلى المريخ المقرر في أواخر عام 2008إجراء تجربتين اوليتين أيضا احداهما لمدة 14يوما والأخرى لمدة 105أيام. موضحاً بأنه سيتم اختبار الوسائل التقنية في غضون 14يوما ومن ثم البدء في التجربة التي تستغرق 105أيام بانتقاء مجموعة الاقتراحات العلمية الروسية والأوربية التي ستنفذ لاحقا في برنامج "المريخ - 500".

كما أشار جريجورييف إلى أنه سيتم قبل نهاية العام الحالي تشكيل الطاقم الأممي من أجل التجربة لمدة 105أيام والتي ستبدأ في مطلع عام . 2008.مضيفاً أن يتم في نفس التوقيت انتقاء مكثف لأفراد الطاقم من اجل التحليق إلى المريخ والمؤلف من أربعة أفراد من روسيا واثنين من أوروبا. والمطلب الرئيس الواجب توفره لدى المرشحين هو إتقان اللغتين الروسية والإنجليزية وتوفر الصحة البدنية الممتازة والمهارات المهنية إلى إتقانهم عدة اختصاصات.

الجدير بالذكر أن مدير وكالة الفضاء الروسية أناتولي بيرمينوف قد أفاد في وقت سابق إلى أن روسيا تخطط لاقتحام كوكب المريخ بعد عام 2035وذلك في حال وافقت الحكومة على برنامج تطوير قطاع الفضاء الروسي والمتوقع اعتماده نهاية هذا العام.

ومن المعروف أن روسيا تستند في برنامجها لاقتحام المريخ من المدار الأرضي، وذلك على عكس الفكر الأمريكي الذي يرى في الانطلاق إلى المريخ من سطح القمر. والذي يرى فيه الخبراء الروس أنه مكلف من حيث الطاقة فلابد من إيصال أجزاء المركبة التي ستقتحم كوكب المريخ إلى القمر أولاً ثم الانطلاق إلى المريخ والتخلص من جاذبية القمر.