يا أبونا وأمنا

يا سند بيت الهنا

إحنا ما ننسى فضلكم

حتى آخر عمرنا يا أبونا وأمنا

انطلقت هذه الأغنية رسمياً في العام 1980م من خلال مسلسل (إلى أبي وأمي مع التحية) من بطولة الفنانة حياة الفهد وخالد النفيسي وعبدالرحمن العقل وهدى وسحر حسين وغيرهم من فناني الكويت الذين انفصل كل منهم عن الآخر بعد جزءين ناجحين حققا للأبطال الكثير من الشهرة والنجومية.. لكن البعض لا يعلم أن هذه الأغنية كانت من أوبريت اجتماعي قدمه تلفزيون الكويت قبل ثلاثين عاما أي قبل إنتاج هذا المسلسل الأكثر شهرة في الخليج.

مطربة هذا العمل هي الفنانة السورية الأصل رجاء محمد. وهي غير معروفة الآن لكنها كانت مشهورة جداً في ذلك الوقت من الثمانينات الميلادية وقدمت العديد من الأعمال الخاصة بالطفل.

هي رجاء محمد سالم سورية الأب كويتية الأم. عاشت في حنان الكويت وأبدعت وانطلقت في أواخر السبعينات الميلادية. لها العديد من المشاركات الغنائية وحفظ اسمها في ذاكرة الأطفال آنذاك وكانت مثالاً يقتدي به الطفل فقد كانت تقدم الأغنيات في مسلسل افتح ياسمسم وقدمت أيضا في البرنامج الإرشادي سلامتك أكثر من خمسين أغنية جميلة من بينها:

خذ الحذر * خذ الحذر

مواطن كثيرة فيها خطر

شاركت في مسلسل خالتي قماشة والذي شهد انطلاقتها الحقيقية في دور ليلى وقدمت في المسلسل أغنية (شويخ من ارض مكناس). كما شاركت في مسلسل (علاء الدين وأمي قالت لي) مع حياة الفهد وشاركت أيضاً في مسلسل (أحلام صغيرة) الذي منع عرضه في التلفزيون الكويتي لأسباب رقابية وليتم عرض المسلسل على قناة LBC.

وقبيل الاعتزال فضلت رجاء أن تبقى في ذاكرة الناس فقدمت أوبريت السندريلا مع الشاعر فايق عبدالجليل وشاركها فيه علي المفيدي محمد المنصور وإبراهيم الصلال وكان هذا الأوبريت الجميل الذي فاز بالجائزة الأولى في مهرجان الخليج آخر ما قدمت من أعمال واكتفت بحب الناس في تلك الفترة لتستجيب لطلبات زوج المستقبل في ترك العمل الفني.

تركت رجاء محمد الفن الجميل وقد قدمت فيه ملامح الفتاة التي أحبت إخوتها وشاركت الناس بأفراحهم وأتراحهم وقدمت لهم نصائح ما زالت تكرر في البيت الخليجي وتفرغت لدورها كربة بيت. تشاهد الآن ما يحدث من فوضى في الغناء من خلف شاشة التلفاز.

NAJMI@ALRIYADH.COM