تمكن الفنان القطري فهد الكبيسي من اقتناص جائزة أفضل مطرب عربي في مهرجان اوسكار الفيديو كليب الدولي الثامن عن فيديو كليب (يالله اليوم) وهي أغنية شعبية من تطوير الملحن القطري عبد الله المناعي وتحت إدارة المخرج حسام الدين العاتكي وقد سلم الجائزة للفنان فهد الكبيسي اللواء ابوبكر الرشيدي محافظ البحر الأحمر والموسيقار محمد سلطان والموسيقار هاني شنودة وسط حشد من نجوم الفن العربي من مطربين وملحنين وموسيقيين وعدد من نجوم الدراما المصرية، ويعتبر المهرجان هو أحد المهرجانات التي تعنى بالأغنية المصورة عربياً ومن الأسماء المشاركة بالمهرجان كليبات للفنان راشد الماجد ونوال الكويتية وشمس وتركي ومجموعة من نجوم الغناء في الخليج والوطن العربي.

وقد تم تصوير الأغنية في حي شعبي في قرية زكريت القطرية وتميزت الديكورات واللقطات والإكسسوارات بمناخ شعبي مبهر أعادت إلى الأذهان الأجواء الخليجية في فترة الخمسينات والستينات لبس من خلال الفيديو كليب فهد الكبيسي "الترمبة" الشعبية وأظهر الكليب مدى بساطة وترابط المجتمع حينذاك.

الفنان فهد الكبيسي تحدث عن هذه المناسبة لثقافة اليوم:بان الجائزة هي تكريم له ولباقي الفنانين الشباب الطموحين لبناء الاغنية الخليجية بوجه عصري في مناخها الشعبي المحبب، وقال: الان يمكنني ان احدد الاعمال التي يضمها البومي الثاني القادم خاصة وان التعاون مع الشعراء والملحنين في الخليج العربي اصبح قريبا وذلك لاني اثبت ان الموهبة هي الاقدر والاقرب للوصول، "واضاف" سيكون تحضيري للعمل القادم بشكل دقيق بعد هذه الجوائز التي انالها.

الجدير بالذكر:ان الفنان فهد كبيسي حصل على جائزة أفضل مطرب شاب في العام الماضي والان يحصل هذا العام على جائزة أفضل مطرب خصوصا بعد مشاركته الناجحة في مهرجان الدوحة الثامن للاغنية وطرح البومه "ليش" الذي حقق مستوى مبيعات عالية وهو من توزيع روتانا للصوتيات والمرئيات.