حول العالم

الخروج من الجسد هل هو موهبة يمكن تعلمها!؟

قبل أيام استلمت رسالة - بالبريد الإلكتروني - تدعوني للاشتراك في دورة للخروج من الجسد.. ورغم إيماني بإمكانية خروج الروح من الجسد(قبل الموت) إلا أنني لم أتصور إمكانية تعلم - أو تعليم - هذه الموهبة؛ فروح الإنسان يمكن أن تخرج خلال النوم وتذهب الى أماكن ومواقع - بل وأزمنة - مختلفة ثم تعود لجسد صاحبها قبل استيقاظه بلحظات. أما الأموات(حيث لا جسد لهم) فتظل أرواحهم هائمة في البرزخ إلى أجل مسمى لا يعلم توقيته غير الله.. وكنت قد استشهدت في أحد مقالاتي بتفسير ابن القيم الجوزية لقوله تعالى (الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى) حيث أشار إلى إمكانية التقاء روح الحي بروح الميت أثناء النوم ثم يمسك الله روح المتوفى ويعيد روح النائم لجسده إلى أجل مسمى!

وخروج الروح من الجسد - أثناء النوم - حقيقة قديمة لها في ثقافات العالم فرضيات وتفاسير مختلفة.. وفي حين نطلق عليها نحن أسم "الروح" أو "النفس" يطلق عليها الغرب اسم "الجسم الأثيري" اعتقادا منهم أنه جسد شفاف غير مرئي ينسلخ من الجسم المادي في أوقات وظروف معينة..

وخروج الروح بطريقة مؤقته لا يقع إلا في حالة النوم أو " الموتة الصغرى" ولا ينطبق على ما يحدث في الحالات الواعية أو المتعمدة( خصوصا باستعمال العقاقير المخدرة أو التعاويذ السحرية أو رقص الزار أو الاستعانة بالجان).. وأنا شخصيا أتحفظ على قدرات بعض "الأولياء" على الخروج بطريقة واعية ورؤيتهم لبلدان بعيدة أو لقاء أرواح قديمة أو السفر لأزمنة وتواريخ مختلفة. وتحفظي هذا لا يتعلق بإمكانية خروج (أو عدم خروج) الروح بطريقة مؤقتة؛ بل بإمكانية تنفيذ ذلك بإرادة واعية منهم...

والمؤمنون بإمكانية خروج الروح بطريقة واعية وإرادية هم من يحاولون إقناعنا اليوم بوجود طقوس وأساليب(ودورات) تتيح للصالح والطالح الخروج من جسده كيفما يشاء وفي أي وقت يشاء.. وهؤلاء يؤمنون بوجود حبل نوراني أو فضي يصل بين الجسد المادي والجسد الأثيري(يمكن تشبيهه بحبل السرة ) تنتقل عبره الأفكار والمشاعر إلى الجسد المادي(فيشعر النائم بما يراه ويسمعه جسده الأثيري). وانقطاع هذا الحبل الفضي يؤدي - من وجهة نظرهم - إلى موت ووفاة الشخص نفسه كون روحه تعجز عن العودة لجسدها فتظل هائمة الى الأبد...!!!

وبطبيعة الحال هذه كلها افتراضات ليس لها أصل شرعي ولا منطقي - ولا يجوز تداولها كحقيقة واقعة.. والشيء الوحيد المؤكد - كما ذكرت سابقا - هو إمكانية خروج الروح من الجسد أثناء النوم ورؤية أجزاء من الغيب ضمن إطار (الرؤيا الصالحة).. ولأنها حالة لا إرادية - ولا واعية - لا أصدق بوجود أي طريقة(أو دورة) يمكنها تعليمنا كيفية إخراج الروح بطريقة متعمدة!

... بالطبع... مالم تكن... ضربة قوية على الرأس!!






مواد ذات صله







التعليقات

1

 غ ادة

 2007-09-11 04:59:31

كعادتك إستاذنا فهد دائماً ماتتحفنا بالجميل والمثير الذي يحفز عقولنا على التفكير والتأمل والبحث..!

تحدث الأخ سعيد عبد الله عن أخر لحضات الإحتضار وهذه لحضة برأيي أشبة بحالة الغيبوبة يتم فيها إستعادة شريط الحياة وأقصى الإهتمامات التي كانت تسيطر على الإنسان في حياة.
لذا من حضر اللحضات التي تسبق الأحتضار يلاحظ حالة الهذيان التي تعتري الإنسان المحتضر وتفقده الوعي ممن تجعله يتحدث بأقصى إهتمامته في الدنيا والتي كانت تحتل حيزاً من تفكيره ووقته أنذاك فعند الإحتضار يرددها بلاوعي منه ولا إرادة !
وأعرف شخص كانت الصلاة من الأولويات في حياته فمات يردد " أريد أن أصلي " وهو قد صلى وأخذ من حوله يقنعه بإنه قد صلى ولكن مع ذلك لم يتجاوب وكأنه لايسمع.
وهناك من أخذ ( يغني ) وهناك من ( تلا القرآن )... وهناك من أخذ يتحدث عن أبناءه.. أحوال الناس تتباين في لحضات ماقبل الإحتضار أو الموت.
ثم أن لحضات الإحتضار بالذات أسبابها معروفه وليس للأفكار السلبية أي علاقة.. مانعرفه هو أن سبب الإنزعاج والألم الذي يصاحب المحتضر هو لإن روحه على وشك أن تخرج وخروج الروح ليست بالهينة أبداً.. أم الهدوء الذي ينتاب الإنسان المحتضر بعد وفاته..فهذا بسبب خروج الروح : )
إذن لا أتوقع أن للمشاعر السلبية تأثير أو علاقة

2

 ابو راكان

 2007-08-04 19:44:11

الاستاذ فهد
اشكرك على المواضيع الشيقة التي تتحفنا بها كل يوم.
بالنسبة لهذا الموضوع أذكر انني شاهدت فيلما يستعرض الروح بعد الممات حيث انه يوجد من يؤمن بان بعض الاشخاص يموتون قبل اتمام بعض الاعمال فتبقى ارواحهم هائمة وتعمل على محاولة إتمام هذه الاعمال وفي هذه الحالة يمكنها ان تستريح وتفتح لها ابواب السماء وتخرج من عالم الدنيا.
هي فلسفة هؤلاء في وجود بعض الخوارق او الغيبيات التي لا يستطيع العلم تفسيرها.
اعتقد ان اسم الفلم Ghost للاخوة الراغبين في مشاهدتة وهو فيلم جميل في قصته واخراجة رغم تحفظي على مضمونة.

3

 راشد النعيمي

 2007-08-03 00:53:53

تحية للك أخي فهد أرجو ان تصدر هذه المقالات في كتاب اعتقد انك ستربح كثيرا ماديا ومعنويا ونحن أيضا سنربح ربما أكثر منك!!!

4

 ابرهيم

 2007-08-02 23:31:16

أولا رد للأخت ساره إذا أردت معرفة الفرق بين النفس والروح فليست هذه الزاويه مكانها ! إنما تجدين الفرق بينهما في كتاب الله سبحانه وتعالى. وهي : قول النبي موسى للعبد الصالح ( أقتلت نفسا زكية بغير نفس لقد جئت شيئا إمرا) في سورة الكهف والفرق هو والله أعلم أن النفس تحتوي على الجسد والروح معا أما الروح فهي الشيء الذي يعيش الإنسان بواسطته الحياه ومتى قدر الله أن يميت هذه النفس فتخرج الروح مع موت الجسد.
أما نشاهده من يوقا وغيرها فهذا علم دنيوي وهو مفيد لراحة الفكر والمخ والأعصاب مما يعلق في الإنسان من مشاكل ومخاطر ومسببات أخرى تجعل الإنسان في دوامة لاتنتهي ! بطبيعة الحال كما ذكر أخي عبدالإله فهد العبدالمحسن من تعلق النفس ( وهي الروح في هذا المعنى ) ومشاهدة الجسد على السرير أو الأرض فهذه ليست خروج روح وإنما هو النوم العميق جدا جدا بحيث أنك ترى جسدك تحتك مباشرة وهذا بفضل الله ومنته من دخولك عالم الإسترخاء التام والله أعلم.
أما خروج الروح ( فالروح إن خرجت لن تعود مرة أخرى للحياه إلا بإذن الله تعالى وإلا لن نرا أحدا سوف يتوفي فسبحان الذي أرسل الروح وأطلقها وسبحان الذي يمسكها فلله الأمر من قبل ومن بعد. والله إن الأمر متشعب ويأخذ من الوقت الكثير. لكن لمذا نشغل أنفسنا بأشياء علمها عند الله ونحن البشر مسيرون لعبادة الله ومخيرون في أمور الدنيا والحمد لله على كل حال.

5

 \عبدالله

 2007-08-02 23:14:04

يامرحبا ابو حسام.. الحقيقة الموضوع خطير...ياليت تزودنا باسم الموقع

6

 Njwaabdullah

 2007-08-02 21:17:55

نتذكر
دائما
قول الله تعالى
( وَيَسْأَلُونَكَ
عَنِ الرُّوحِ
قُلِ الرُّوحُ
مِنْ أَمْرِ رَبِّي
وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ
إِلاَّ قَلِيلاً ).
Njwa2007@gmail.com

الجملة التي ختمت بها موضوعك طريقة دبلوماسية لكي لا تثير سخط أو انتقاد القراء بسبب غرابة الموضوع :)
طبعا هناك طرق للخروج من الجسد
تجربة الخروج من الجسد أو out of body experience هي موضوع شائك
ولكن ثق تماما أنه بالإمكان تعليمها هناك العديد من الناس من تكررت عليهم التجربة أكثر من مرة وبإستخدام الطقس الذي سبب حدوثها عن طريق الصدفة
من الممكن محاولة تكرير هذه الحالة
هي تحتاج إلى تركيز وتحدث بنسبة 80% أثناء الإسترخاء الشديد (الشديد) و أثناء التأمل
هناك مواضع في اليوغا تسبب هذه الحالة.
وقد سمعتها من أحد مدربين اليوغا أنها حدثت له (عدة مرات) أثماء ممارسة اليوغا.
هناك طريقة أخرى للمساعدة على الوصول إلى حالة الإسترخاء الشديد المسببة للخروج من الجسد وهي سماع ال hemi sync
ال hemi sync يساعد على الإسترخاء بشدة ويساعد بشدة أيضا على الخروج من الجسد وهناك عدة مواقع على الإنترنت تستطيع شراء الهيمي سينك منها
طبعا للهيمي سينك عدة فوائد وهو مفيد للعقل. بإمكانك البحث عن ماهو عبر النت
المشكلة في تجربة الخروج من الجسد هو فقدان التحكم بالنفس أثناء و بعد الخروج من الجسد فنسبة كبيرة جدا من الأشخاص الذين حدثت لهم أغلقوا أضواء الغرفة استعداد للنوم وبعد الاستلقاء على السرير ب نصف ساعة حدثت مفاجأة بإيجاد أنفسهم وهم في حالة معلقة مع حركة عائمة قريبة من سقف الغرفة !!
وقد يلتف للأسفل ليرى جسدة بالارض..
وجميعهم يجزمون بأنهم لم يستطيعوا النوم أثناء الاستلقاء ولكن فجأة بسبب الوصول الى حالة غريبة من الخمول والاسترخاء حدثت لهم الخروج
لا أعتقد أن هناك علاقة بينها وبين الموت
أو بالأصح لا يوجد علاقة بينها وبين (القرب من الموت )
فالبعص يفسرها بأنه رأى الموت بعينه (وكاد أن يموت ) لذلك تجدهم أحيانا يطلقون عليها (near death experience) ولكن شيئا حدث ولم يحصل الموت وهذا التفسير خاطيء فهي حالة أخرى..
تحياتي لك

8

 ابولولوه

 2007-08-02 20:31:13

استاذ فهد
شكرا على الموضوع الحلو ونا اتفق معك بأن الروح تخرج من الجسد والدليل الآيه السابق
الله يعطيك العافيه

9

 شذى

 2007-08-02 19:57:53

رائع يا سعيد العبد الله

10

 بندر-الرياض

 2007-08-02 18:53:34

أعجبني ردك يا سعيد العبدالله صاحب الرد 8 شكرا لك

11

 محمد الناصر

 2007-08-02 18:38:25

انا كل يوم أجوب العالم كله وأملك مليارات الريالات. عن طريق التفكير وهو نفس الحلم لكن الحلم لا أرادي مع أني أتذكر وأنا صغير كنت أتحكم بأحلامي.

12

 م0خالد -السعودية

 2007-08-02 17:52:45

كان يتوارد في بالي عن هذا الموضوع بشكل دقيق قبل يومين الا وانت تكتب عنه.. ماشا ءالله عليك
انا اتفق معك فيما قلت عن هذا الموضوع وبالاخص
:((والشيء الوحيد المؤكد - كما ذكرت سابقا - هو إمكانية خروج الروح من الجسد أثناء النوم ورؤية أجزاء من الغيب ضمن إطار (الرؤيا الصالحة)...)
فيه كتاب لابن قيم الجوزيه عن ( الروح ) رااائع جدا ومن منظور شرعي يوضح اكثر عن هذاالامر
دام صباحك استاذي الفاضل فهد...ولكل القراء الاعزاء
تحياتي لك

13

 العامر

 2007-08-02 17:43:17

اذكر أني شاهدت فلمآ امريكيآ... يدور حول هذه المسألة لا يحظرني أسمه..
وهو التقاء النائم بالأشرار أثناء النوم.وتظهر آثار المعركة على جسده.. أثناء نومه واذا لم يستيقظ في الوقت المناسب ربما تهلك روحه... فتدور احداث الفيلم بين عجزه عن بين مقاومة الاشرار... وارادته للنوم..

لقد قرأت في احد المقالات المكتوبة بعدد سابق في جريدة الرياض بوجود بعض المساكن في الدول الأوروبية موجودة منذ زمن بعيد حدثت لأصحابها مواقف معينة كالأنتحار الجماعي ولعنات الحب كما يحبون ان يطلقوا عليها وغيرها من الأحداث المتعلقة بخروج الروح ( الموت ) و بقيت ارواحهم موجودة في نفس المسكن , حتى ان بعضها قد اطلق عليها الأسامي كناية بمن سكنها , و هناك من يُقبل عليها للمكوث فيها لفترة.
أرى بأنه موضوع متشعب تكثر الأقاويل فيه ويطول الحديث عنه,,(وجهة نظر)
اشكرك استاذ فهد على ابداعك مقالاتك الرائعة. تقبل تحياتي

15

 Faisal

 2007-08-02 15:26:10

نتذكر دائما قول الله تعالى
وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً (85)

16

 سلطان

 2007-08-02 14:27:53

مشكور ابو حسام
اعجبني صراحه البنش لاين.

17

 مناحي المطيري

 2007-08-02 14:05:56

الله يعطيك العافيه

18

 فيصل

 2007-08-02 13:56:22

لم يحدث وان صدقت بوجود مايسمى الارواح الهائمه والاشباح لكن بعد مقالك هذا يا اخ فهد بديت احس ان كلامك فيه شي من الواقعيه لاسيما الذهاب الى اماكن وازمنة مختلفه في المنام , وهذا جعلني اقف بين حدين وجودها ام عدمها , لأن الانسان بطبيعته يمتلك جسد حسي وهي الروح وجسد معنوي وهو الجسم ولكن عندما يأتي الموت يطفأ الجسد المعنوي مما يفقده الاثنان معاً وأعني بذلك الجسد والروح وليس هناك اصل علمي لوجود الارواح معلقه تهيم في الشوارع...
حقيقة مقالك رائع لكنه يطرح الكثير من التساؤلات ولعلك تفصل اكثر في هذا الموضوع لاحقاً
امتعتنا يا انشتاين العرب,, لك كل الاحترام

هذا الاختلاف الحاصل هو نتيجة الخلط ما بين تجربة "الاقتراب من الموت" و مسألة "خروج الروح" فمسألة "خروج الروح" هي مسالة غامضة تماما ولا احد يملك اي فكرة عنها. ولكن ظاهرة "الاقتراب من الموت" يمكن تفسيرها مع ان كثيرا من الناس يخلط بينها وبين خروج الروح,,.قبل فترة قدمت نظرية لتفسير هذه الظاهره و المشاعر المصاحبه لها حيث يحس الشخص بمشاعر غامره من الهدوء و الطمأنينة و الحب اللامتناهي,,.. وقد لقيت النظرية قبولا ممتازا من جملة من المختصين و سيتم نشرها باحدى المجلات العلمية قريبا ان شاء الله.
عموما باختصار شديد تحدث ظاهرة الاقتراب من الموت في حالة غيبوبه عميقه يتباطأ فيها نشاط الدماغ بشكل خطير و غير مسبوق.. بعد ذلك تبدا كل المشاعر الغامره بالظهور و يبدأ الشخص بمعايشتها.. السببب من وجهة نظري هو الخلاص المؤقت من طوفان مليارات الاشارات العصبية في داخل الدماغ و التي يحمل كل واحد منها ارتباطا بفكرة او شعور اغلبه ذو طبيعه سلبيه مزعجه... اكثر الناس لو اطلعت على الافكار و المشاعر التي تتردد داخل ادمغتهم لوجدت غالبيتها هموم و مخاوف و احاسيس بالغضب , بالندم , بالحزن , بالاحباط و القائمة تطول.. لذلك عندما يتباطأ نشاط الدماغ يحدث للشخص بالضبط مثل ما يحدث عندما تكون بجانب ماكينة صوتها شديد الازعاج و فجأة يتم فصل الكهرباء عنها. يسود جو من الهدوء و السلام..وهذي هي الحقيقة.. عندما نوقف او على الاقل نخفف تيارات المشاعر المدمره التي تموج في ادمغتنا فاننا نعود للحالة الاصلية التي خلقنا الله عليها وهي الهدوء و الطمأنينه و الحب الغامر لكل الوجود.. ولذلك تجد الاطفال ينامون بسكينةتامّة في احضان امهاتهم لانهم لم يبدؤا بعد بتخزين قائمة طويله من الافكار و المشاعر لتسيطر بشراسة على ادمغتهم فيما بعد,,.. الخبر السار هو انك لست بحاجه ان تعود طفلا او تقترب من الموت حتى تعود لتلك الحالة الاصلية الحالمة,, بل كل المطلوب منك ان تبدا في ايقاف و التخلص من طوفان المشاعر و الافكار البائسة التي تجول في ذهنك وتحرمك من اجمل الاشياء التي جعلها الله تحت تصرفك. مبتعث- امريكا said_ksa2008@hotmail.com

20

 سعد الجارالله

 2007-08-02 12:59:08

لا أريد أن أبدا بالكليشة المعروفة كثير منا يتابع مقالاتك ويؤيد ويعترض.
عندي بعض النقاط:
- ان امكانية تعلم اخراج الروح قد تكون صحيحة نسبيا بطريقة النوم ولكن لا يمكن التحكم بها بعد الخروج. ثال انا كنت من الاشخاص الذين لا ينامون اللا بعد نصف ساعة او اكثر من استلقائي على فراش النوم ولكن بفضل الله قد تعلمت كيف أضع رأسي و قبل أن اتغطى أفقد وعيي وأنام.
- قبل عدة سنوات نشرت مجلة روسية اعلانا عن دورات لتعلم تحريك الاشياء بالعين و أتوقع أنها العين المعروفة عندنا ولكن بطريقة أكثر ترتيبا بمساعدة نوع من السحر فلا استبعد انهم يعلمون النوم بطريقة اسرع او نحوا من ذلك وشكرا.

21

 أبو فهد

 2007-08-02 12:58:49

ألف شكر على هالموضوع
أنا شخصيا أخاف إني أأيدك لأني من فتره آمنت بأن ما فيه شئ صار صعب؛؛ ونشوف الأيام الجايه ويارب يستر من هالتقدم00

22

 أم ديانه

 2007-08-02 12:09:59

اشكرك استاذ فهد على موسوعتك الثقافية اللتي تتحفنا بها يوميا
قال الله تعالى :( ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا) فسبحاان من خلق الروح واختص بها في علم الغيب عنده..وجعل علم الانسان بها قليل ولله في ذلك حكمة ""

23

 ياسر الحاقان

 2007-08-02 11:48:20

استاذ فهد ,, يبدو لي انك تتحدث عن الإسقاط النجمي ,,
وددت لو انك بدأت بالخاتمة (وبطبيعة الحال هذه كلها افتراضات ليس لها أصل شرعي ولا منطقي - ولا يجوز تداولها كحقيقة واقعة.. )
وان كان البعض يتحدث هنا عن القرين ,,
الموضوع شائك قرأت فيه والمهم هنا الحذر من السحر و تحضير الأرواح

24

 ناصر العتيبي_الظهران

 2007-08-02 10:08:57

اذكر اني قرأت انه في الصين في سالف الزمان كان من غير القانوني ايقاظ النائم لانهم يعتقدون انه سوف يستيقظ وروحه غير موجوده!!!

25

 مالك

 2007-08-02 09:29:03

مشكور على الموضوع الاكثر من رائع وهذا ماعودتنا عليه دائما في الحقيقه.
لي عدة امور اود ايصالها لك:
أولا:اود ايصال اعجابي الشديد بمقالاتك

26

 سارة

 2007-08-02 09:06:53

طيب ماهو الفرق بين النفس والروح





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع