يجرى حاليا بمدينة الانتاج الإعلامي المصرية تصوير المسلسل التلفزيوني الجديد "عيون ورماد" تأليف د. أيمن عبد الرحمن، واخراج تيسير عبود، وبطولة الفنان السوري "أيمن زيدان" في أول تجربة له في الدراما المصرية، وخالد الصاوي وداليا مصطفى وياسر جلال ومنة فضالي وأسامة عباس ومها أبو عوف وزيزي مصطفى وريم هلال وسهام جلال وهياتم وحنان العربي ومها عثمان وسمية الجنايني.

(الرياض) في كواليس تصوير المسلسل واليكم التفاصيل، في البداية قال المؤلف د. أيمن عبد الرحمن إن أحداث المسلسل تدور عام 1990خلال فترة الغزو العراقي للكويت، كما يتناول مسألة العولمة ومحاولات تغيير هوية المنطقة، وفكرة وقوع المواطن العربي في فخ العولمة عقب انتهاء الحرب الباردة دون أن يعي العرب ما يُدبر لهم في الخفاء، فتبدأ الأحداث من حرب الخليج الأولى وصولا إلى سقوط بغداد، وما يليه من أحداث أثرت على العالم، وأضاف العمل يضم مواقف كوميدية، وآراء سياسية ملقيا الضوء على متغيرات اقتصادية واجتماعية كثيرة عانى منها المواطن العربي مؤخرا، ويقول الفنان السوري أيمن زيدان لأول مرة أشعر بالخوف من عمل فني، حيث أن مسلسل "عيون ورماد"، هو أول عمل أقدمه باللهجة المصرية، بالإضافة إلى أنه أقوم بدور رجل شرير على غير عادتي في أعمالي السورية، وأقدم شخصية رجل اعمال ثري يدعى عبد العزيز مرجان، عاش فترة طويلة من حياته في اميركا ثم عاد لمصر ليستثمر امواله فيها وفق سياسة شريرة وفكر قائم على مبادئ الرأسمالية والعولمة التي لا تجد حرجاً في تطبيق اي اسلوب لتحقيق اهدافها مهما كان الثمن، ويتأثر بذلك كل من حوله بوقوعهم في براثن شره، وخصوصا "مصطفى" ابن زوجته، الذي ينصب له الأفخاخ تباعاً هو ومجموعة من الشخصيات التي يشاء حظها العاثر ان تدخل في مجال هذا الرجل العنكبوت الذي يدير اعمالاً عديدة في مصر ويستفيد من كل امكانيات البلد دون ان يقدم خدمات حقيقية لمن حوله، ، وأكد زيدان أنه متفائل بهذا العمل نظرا للطرح الذي يقدمه، ويعتبر مختلفا عما اعتاد عليه جمهور الدراما العربية بالسنوات الأخيرة، وتقول سهام جلال أقوم بدور راقصة تتركز علاقتها بثلاثة رجال هم زوجها الأول الذي يحدث لها الكثير من المشاكل بسببه، والرجل الثاني الذي ينقذها من هذه المشاكل وهو "خالد الصاوي"، والرجل الثالث هو حبيبها ويلعب دوره ياسر جلال، وتقول هياتم أقوم بدور "سميحة" وهي شخصية جديدة تماماً عليّ، وهي سيدة قوية الشخصية جدا، ويقول تامر يسري أقوم بدور "رؤوف" ابن شريك وصاحب "أيمن زيدان" الذي يقوم بتربيته ويعطف عليه فيأخذه قدوة، لكنه يكتشف أنه هو الذي قتل والده وأنه السبب في كل المصائب التي أحاطت به، ثم يكتشف أن زوجته خانته بسببه فينقلب عليه ويريد الانتقام منه، وتقول ريم هلال أقوم بدور "نادين" وهي فتاة في الثانوية العامة وتقوم بعمل مشاكل كثيرة لأسرتها، وتدمن المخدرات، كما تقع في حب مدرسها "بهاء ثروت" وتقول مها عثمان أقوم بدور راقصة، ولكنها شخصية "جدعة" جداً، وتقف دائماً بجوار أصدقائها وبجوار من يحتاج لها، لكنها تتعرض لمشاكل كثيرة جداً، وتقول مروة درويش أقوم بدور بنت جامعية ثورية تدافع عن الحق، يحبها زميلها في الجامعة "محمد الشقنقيري" الذي يكون معجباً بها ولكنه يفاجأ بعد ذلك بأنها لا تُكِن له أية مشاعر فينصدم ويتغير، وتقول حنان العربي أقوم بدور "وجدان" وهي فتاة شعبية تعاني من معاملة زوجها رغم أنها تقف بجانبه، وتصبر عليه لكي يكون إنسانا سويا، ولكنها تفشل، وفي النهاية يقتل زوجها أخاها ووالدها، ويقول المخرج تيسير عبود لدينا يومان من التصوير في لبنان، ويومان آخران في الولايات المتحدة الأميركية. أما باقي المشاهد فسنصورها في مصر بين استديوهات مدينة الانتاج الاعلامي في القاهرة، واستديو عرين ومجموعة من الفيلات والقصور في منطقة المنصورية. والعمل سيكون جاهزا للعرض قبل رمضان المقبل .