ملفات خاصة

الخميس 13جمادى الآخرة 1428هـ - 28يونيو 2007م - العدد 14248

طالب المطورين العقاريين بضرورة الإسراع في تطوير الوحدات السكنية..خبير عقاري:

السعودية أقل دولة خليجية لديها نسبة تملك مساكن

أيمن جمال

الرياض- محمد عبد الرزاق السعيد:

طالب خبير عقاري المطورين العقاريين بضرورة الإسراع في تطوير مزيد من الوحدات السكنية بمواصفات عالية الجودة، واستقطاب مزيد من الاستثمارات الأجنبية والصناديق الاستثمارية وضخها في السوق السعودي لمصلحة الوحدات السكنية، وذلك بالتزامن مع تقديم أدوات تمويلية فعالة، أبرزها التسنيد العقاري والصكوك، والتي تعتبر منتجات استثمارية تهدف لاستيعاب حجم السيولة النقدية المتدفقة من العالم الإسلامي بشكل ملحوظ.

وقال أيمن طارق جمال، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة مُلاك، ان السعودية تعتبر أقل دولة خليجية لديها نسبة تملك مساكن حيث يمتلكون ما نسبته 22في المائة، بينما نسبة تملك مواطني دولة الإمارات تبلغ 91في المائة، وفي الكويت 86في المائة، مبيناً أن العاملين السعوديين يبلغ عددهم في سوق العمل حاليا 3.5ملايين مواطن، في حين أن 68في المائة منهم ينتمون إلى الفئة العمرية دون 25عاما ".

وتابع جمال "انه أظهرت الدراسات خلال الأعوام الخمسة عشر المقبلة، سيرتفع عدد الموظفين السعوديين إلى 8.5ملايين - والحديث لأيمن- أن 40في المائة من المتقاعدين السعوديين لا يملكون منزلاً إنما يسكنون بالإيجار"، معتبراً المشكلة فرصة استثمارية جيدة لتأسيس شركات عقارية يكون لها أثر إيجابي على المستويين الاجتماعي والأمني، وغير ذلك من الجوانب الأخرى الإيجابية.

وشدد أيمن على أهمية دور هيئة الإسكان الجديدة وشركات التطوير والتمويل العقاري في القضاء عليها نهائيا ، خصوصا في ظل ازدياد أعداد الموظفين السعوديين في السوق، وعدم مراعاة معايير الجودة في المساكن التي تقطنها الطبقة المتوسطة التي هي في حاجة حقيقة إلى المسكن.

كما شدد على ضرورة تضامن الجهود بين القطاعين العام والخاص في سبيل خدمة المجتمع المحلي، وتوفير فرص النمو والتطور لجميع أفراده، والارتقاء بهم إلى أعلى درجات التنمية والازدهار حيث يرى أن الشراكه سيكون لها مساهمة فعالة في تنفيذ رؤية المسؤولين من توفير مساكن للمواطنين في وقت وجيز وبأسعار تلائم كافة الشرائح.

ولدى حديثه عن أبرز التحديات التي تواجه نشاط التمويل العقاري، توقف أيمن عند أهم المعوقات التي تواجه نشاط التمويل العقاري المحلي، والتي يأتي في مقدمتها عدم وجود نظام واضح يأخذ على عاتقه إجبار المستفيد من هذه الخدمة على أداء ما عليه من مستحقات مالية للجهة التي زودته بالتمويل، بالإضافة إلى عدم اعتماد عقود الإيجار الموحدة وآلية المطالبة بالسداد والإخلاء، مما أدى إلى تراجع إقبال الشركات على العمل في هذا المجال وبشكل حاد. ودعا إلى سرعة إصدار عقود الإيجار الموحدة وآلية السداد لتجنب أي عقبات لدى الشروع في هذا النشاط على مستوى المملكة.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 15

1

  شقران بن عادي

  يونيو 28, 2007, 7:35 ص

الله يرزقنا مسكنا طيبا

2

  محمد

  يونيو 28, 2007, 8:41 ص

ارتفاع نسبة تملك الخليجيين ماعا السعودية راجع للحكومات ليت المسؤلين عندنا يستفيدون من النظام المعمول به في الكويت وم احترامي للكاتب فالمستثمرين لايحلون المشكلة بل يزيدون الطين بله برفع أسعار الأراضي فاطلب يزيد السعر وفي ظل غلاء مواد البناء ستكون الوحدة السكنية شقة غالية جدا والحل الأمثل تدخل الدولة بقوة ووضع نظام يفرض ضريبة على هوامير الأراضي وجعل الأراضي في المخططات لاتزيد مساحتها عن 400 متر مربع وقيام الدولة بإنشاء أحياء على شكل فلل لاتزيد عن 300 متر بدورين تقسط على الموطن لمد 30 سنة

3

  خليفة - ابوظبي

  يونيو 28, 2007, 10:56 ص

ويحفظ لنا الشيح محمد بن راشد ال مجتوم مب مقصرين على اهلهم

4

  خالد

  يونيو 28, 2007, 1:24 م

والله المفروض احنا اول دوله في التقييم لكن حسبي الله ونعم الوكيل ولا الامارات تصير افضل منا وهي ماتجي ربع اقتصادنا الغني بالثروات الهاءله

5

  ياسر

  يونيو 28, 2007, 1:57 م

اقل دولة بنسبة تملك المواطنين وأغنى دولة من بين هذه الدول

6

  احمد

  يونيو 28, 2007, 5 م

22% رقم نتبين منه الوضع الصعب الذي يعيشه ابناء البلد..

7

  ابوديما

  يونيو 28, 2007, 5:15 م

الله يعين ومالنا الا الصبر الاراضي مشبكه لعالم ثانيه والمتر بالف ريال تبي والا توكل وعروض البنوك نهب ونصب عيني عينك تأخذ قرض يأخذوه منك دبل والمسؤلين اذن من طين واذن من عجين وبرنامج مساكن ضحك على الدقون وياقلب لا تحزن

8

  احمد

  يونيو 28, 2007, 5:40 م

دور على حتتة ارض فاضيه وحط لك خيمه وريح بالك كلنا الى تراب وما يجراش حاجه كلها محصله بعضها في الأخره

9

  بدر

  يونيو 28, 2007, 5:54 م

اغلب السعوديين من الطبقة الوسطى لايستطيعون بناء منازل السبب هنالك عدة اسباب المواد الانشائية مرتفعه جدا قطع الاراضي بلغت اسعارها الضعف ايضاً صندوق التنميه العقاري دعم من مولاي خادم الحرمين الشريفين ولكن لم نرى تقدماً ملحوضاً اغلب السعوديين اخذوا قروض 30 راتب لايتمكنوا من بناء منازل بسيطه فقط الان 15راتب السعوديون يواجهون تحديات كبيره في اسعار مواد البناء اسعار الخرسانه في تزاد ملتهب الحديد ايضاً السباكه المواد الكهربائيه الاسلاك النحاسية من اين للمواطن كل هذه المبالغ لتغطيت هذه المشقه الله يعين كل من يعمر منزلاً تحياتي بدر

10

  خليل بن ابراهيم الشلالي

  يونيو 28, 2007, 5:58 م

ملاحظتي لماذا لايكون القرض من الصندوق العقاري 150 الف ريال وان يكون طابق واحد وليس طابقين وان يعطى الشركات العقاريه ولانا عبره في مشروعات الخيريه لانه اقل تكلفه ارجو دراست مقترحي

11

  علي حباس القرني

  يونيو 28, 2007, 6:22 م

حليلنا اكبر مساحة واكبر ثروة واقل مساكن اين الخلل ؟ كلنا نعرف وساكتين

12

  محمد عبدالرحمن

  يونيو 28, 2007, 6:36 م

حسبنا الله ونعم الوكيل وين نصير اعلى نسبة تملك للمساكن مادام خيرنا لغيرنا فيه ناس يبون ياكلون قبل السكن المفروض كل شاب يبي يتزوج يعطى فلله انبهو لشبابكم ترتاحون مستفبلا من ناحية الأمن اولا وأخيرا

13

  عبد العزيز أحمد

  يونيو 28, 2007, 7:58 م

لاشك أن هذا الوضع سيء جدا ولا يليق ببلد من أغنى دول العالم هذا الوضع وبالتالي يجب على الجهات الرسمية العمل على حل هذه المشكلةوأقترح مايلي: 1- قيام مجلس الشورى بمناقشة هذه المشكلة ؟!أليس ذلك من مسؤليته ؟؟ 2- أرى إعادة إنشاء وزارة الاسكان لكي تقوم بدور رئيسي لحل هذه المشكلة

14

  فهد سعود

  يونيو 28, 2007, 8:56 م

والله اهلكتنا الايجارات بس ندفع واخر شي ننطرد من المؤجرين والله شي يقهر بس الى متى

15

  ابو احمد

  يونيو 28, 2007, 9:12 م

كغيري من الموظفين لا زال امتلاك منزل العمر حلمي وامنيتي... السنوات تمضي والاسعار تزيد والمصاريف تزيد و ولم يتحقق الحلم...

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة