• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 2685 أيام , في السبت 30 جمادى الأولى 1428هـ
السبت 30 جمادى الأولى 1428هـ - 16 يونيو 2007م - العدد 14236

التعرض الشديد يُحدث ألماً للجسم وتعرضه للحروق والتجاعيد والنمش والكلف

واقيات الشمس.... حماية فعالة للبشرة من الأشعة الضارة !!!

وضع واقي الشمس

د.عبد بن ناصر السدحان

    إن الحماية من أشعة الشمس في كل الأعمار ذات أهمية بالغة لمنع أي ضرر سواء على المدى القصير أو البعيد، وتعتبر الواقيات من الأجزاء المهمة جداً في نظام الحماية من أشعة الشمس ويجب استعمالها بالإضافة لخطوات السلامة الأخرى حتى نحقق أفضل النتائج من الحماية. إن التعرض الشديد لأشعة الشمس يمكن ان يُحدث ألماً شديداً، ويعرض الجسم والجلد للحروق الشمسية، وان الحرق الشديد قد يسبب أخطاراً كبيرة للجلد مثل سرطان الجلد في وقت لاحق من حياة الشخص.

والتعرض الشديد لفترات طويلة قد يسبب: تجعيد الوجه، النمش والكلف، بقعا جلدية، توسعا في الأوعية الدموية، تغيرات في تركيبة الجلد، والتي تجعل الجلد يبدو أكبر سناً.

الشمس تنتج أشعة مرئية وأشعة غير مرئية، وتعرف الأشعة غير المرئية بالأشعة فوق البنفسجية وتصنف إلى قسمين: أشعة فوق بنفسجية "أ" UVA وأشعة فوق بنفسية "ب" UVB وهي التي تسبب معظم المشاكل.

واقيات الشمس المستخدمة موضعيا:

اعتمادا على آلية عملهم يمكن تصنيف واقيات الشمس المستخدمة موضعيا إلى مجموعتين الأولى نطلق عليها بالماصات الكيميائية والثانية الكابحات الفيزيائية. أما النوع الأول فيعمل على امتصاص إشعاع الضوء فوق البنفسجي UV يمكن أيضا تصنيفه وفقا لنوع الإشعاع الذي يمتصه أما UVA أو UVB أو كلاهما معا. أما النوع الثاني والمسمى بالكابح الفيزيائي فيعمل على عكس أو تثبيت إشعاع ال UV

الماصات الكيميائية :

تحتوي واقيات الشمس من النوع المحتوي على الماصات الكيميائية عادة على مجموعة من المكونات للتغطية الشاملة ضد إشعاع UVA و UVB كما إن بعضها أيضا قد يكون مقترنا مع كابحات فيزيائية .

الكابحات الفيزيائية :

تعد الكابحات الفيزيائية فعالة في الحماية من إشعاع UVA و UVB ومن اشهر أنواع الكابحات الفيزيائية هما titanium dioxide و zinc oxide وهما يشكلان تقريبا افضل واقيات ضد الشمس وذلك لانهماخاملان كيميائيا وآمنان ويوفران الحماية ضد نطاق UV الكامل. لكن العائق الوحيد يكمن في تأثيرهما على المظهر الجمالي عند الاستخدام على الجلد لكن بعد أن توفرت أنواع جديدة بجسيمات اصغر فائقة الدقة في الحجم ساعد هذا في التقليل من المظهر المبيض للجلد كما وقد تم أيضا إضافة ألوان مشعة وبراقة إلى هذه الأنواع من واقيات الشمس .

ماذا نقصد ب SPF ؟

يعود رمز SPF إلى الحروف الأولية في اللغة الإنجليزية sun protection factor أي عامل الحماية من الشمس وهو النظام المستخدم عالميا لتحديد نسبة حماية واقي الشمس من الإشعاع إذا استخدم بسمك g/cm2

2ويجري اختبار تقدير نسبة ال SPF بقياس كم من إشعاع UV غالبا UVB يتطلب الامرتسبب اقل نسبة متوقعة من حرق الشمس على الإنسان مع او دون استخدام واقي الشمس ولتوضيح ذلك اكثر فإذا افترضنا مثلا ان الامر يتطلب عشر دقائق لتسبب حرق دون استخدام واقي الشمس و 100دقيقة لتسبب الحرق مع استخدام واقي الشمس فسيكون مميزها SPF لواقي الشمس هو 10(10010) .

إذا يقدم وافي الشمس SPF بقدره 15حماية ضد إشعاع UVB بنسبة حماية 93% وتزداد نسبة الحماية ضد UVB حتى 97% باستخدام SPF 30+ وفي الواقع قد لا يكون الفرق بين (SPF 15) و (SPF 30) واضحا عند الاستخدام الفعلي لهما متأثرا ذلك بعدد مرات الاستخدام وكمية الاستخدام وفيما اذا كان المستخدم يعرق بشدة او تعرض للماء ولذا فإن استخدام واقي الشمس كعامل حماية SPF +15 يجب ان يقدم الحماية الملائمة طالما كان يستخدم بشكل صحيح لكن معظم الناس يستخدمون واقي الشمس تقريبا ثلث سمك الكمية المستخدمة عند إجراء الاختبار كما ويفشلون في تغطية جميع المناطق المعرضة للشمس من الجلد وأيضا ينسون إعادة وضع الواقي كل ساعتين لذلك فإن الحماية الفعلية قد تكون اقل مما أشارت إليه نتائج الفحص.

حاليا لا يوجد هناك اختبار متفق عليه لقياس الحماية من UVA على جلد الإنسان لكن استنتجت دراسة مخبريه طريقة لقياس كمية الإشعاع المخترقة كمية مقاسه من واقي الشمس ولضمان افضل حماية من UVA فإنه ينصح باستخدام المنتجات المحتوية على عوامل كبح فيزيائية وتكون جامعة لمجموعة من المكونات الفعالة.

كيفية استخدام واقيات الشمس ؟

للحصول على افضل حماية من واقي الشمس الذي تستخدمه فان عليك اتباع الاتي :

* استخدام واقي الشمس واسع النطاق بقوة SPF +15 على الأقل محتوي على ماص كيميائي Benzophenone إضافة إلى كابح فيزيائي titanium dioxide او zinc oxide

* ضع واقي الشمس بشكل حر على جميع المناطق المعرضة للشمس حتى بشكل طبقة عندما يوضع اوليا وذلك لان معظم الاشخاص من يستخدمون واقي الشمس بشكل غير صحيح لعدم وضع كمية كافية منه.

* يستغرق امتصاص الجلد لواقي الشمس 20- 30دقيقة ويمكن ان يزال بسهوله لذا قم بوضعه على الاقل نصف ساعة قبل الخروج تحت الشمس وقم بإعادة وضعه ثانية بعد نصف ساعة وبذا تضمن بان جميع المناطق البارزة والمنخفضة محمية .

* قم بإعادة وضع واقي الشمس كل ساعتين اذا كنت باقيا تحت الشمس لاكثر من ساعة خلال اليوم .

* اعد وضع واقي الشمس فورا بعد السباحة او التعرق الشديد او في حال أزيل واقي الشمس عند ارتداء الملابس او التنشيف بالمنشقة حتى ولو كتب على واقي الشمس بانه مقاوم للماء.

* تقلل طاردات الحشرات من عامل الحماية لذا في حال استخدامها معا فانه يجب استخدام واقي الشمس بعامل حماية أعلى و إعادة استخدامه مرات كثيرة .

يعد استخدام مركبات الجل او المرذاذات او اللوشن الكحولية الأساس النوع الأفضل للجلد كثير الشعر او الزيتي اما الكريم فهو الأنسب للجلد الجاف واللوشن الحليبي هو الأسهل استخداما كذلك تتوفر هناك مركبات تأتي على شكل قلم احمر الشفاه تلائم الاستخدام على الآنف والشفاه وتحت العين.

طفح جلدي بسبب واقيات الشمس :

لسوء الحظ يجد بعض الأشخاص بأن استخدام واقي الشمس يسبب لهم تهيج ويصاب آخرون بالتهاب جلدي مكان استخدام واقي الشمس .

يعود هذا أحيانا لان الجلد يكون بشكل عام حساسا.(التهاب جلدي تلامسي تهيجي ) و أحيانا أخرى يكون السبب وجود ردود فعل تحسسيه ) لأحد مكونات المنتج كالعطر او المواد الحافظة او مادة كيميائية واقية للشمس .

وفي الواقع يصعب تحديد المسبب لكن ببساطة اذا لم يجدي تغيير نوع المستحضر نفعا فإنه يتوجب عليك استشارة الطبيب لطلب النصيحة والذي سيقوم بإجراء فحص حساسية لك وتذكر دائما بفحص المنتجات الجديدة بوضع كمية منها على منطقة صغيرة لمدة يوم او يومين قبل استخدامها بشكل واسع .



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 4
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
  • 1

    السلام عليكم
    اذا كان الشخص يستخدم الواقيات مره كل صباح فقط لطريق الذهاب والعوده للمنزل هل يحتاج انه يستخدمه كل ساعتين؟وهل يبقا مفعوله؟
    وشكرا جزيل على الموضوع الرائع

    محمد المبارك (زائر)

    UP 0 DOWN

    12:49 مساءً 2007/06/16

  • 2

    هناك كريم النهار لتفتيح البشرة الطبيعي والوقاية من أشعة الشمس الضارة وهناك ايضا من نفس الانتاج كريم الليل للتفتيح الطبيعي والوقاية من اشعة الشمس
    سؤال 1 : هل هناك ضرر يذكر عندما استمر ليلا نهار على الكريمات من تبهت للبشره أو سداد للمسامات أو. الخ؟ وقبل استخدام الكريم هل يحتاج أن أنظف البشرة بمنظفات طبيه أم فقط اغسل وجهي واجففه ثم اشرع بالاستخدام؟ وهل للكريم فتره محدده على البشره يعني وقت معين ثم انظف البشره أم أن البشره تمتصه ولا داعي للتنظيف ؟
    سؤال 2 : انا بشرتي دهنيه وسمراء وكثير التعرض للشمس وسرعان ما يزداد الاسمرار عند التعرض للشمس فهل هناك كريمات فعالة لحماية بشرتي من الشمس وتفتيحها ؟
    وشكرا على الموضوع المفيد وجزيتم خيرا

    عبدالله (زائر)

    UP 0 DOWN

    05:13 مساءً 2007/06/16

  • 3

    هل صحيح انو كل مازاد تركيز الكريم صار افضل على البشره
    يعني فيه كريمات تركيزها 70 % وفي كريمات 80% وفي كريمات 100% هل هذه افضل لاني سمعت مره دكتور يقول انها تسد مسام البشره

    البندري (زائر)

    UP 0 DOWN

    06:11 مساءً 2007/06/16

  • 4

    قرأت قبل حوالي شهر في موقع طبي انجليزي
    حيث ينصحون باستخدام الواقيات عند اصعب الظروف
    وينصحون بالابتعاد قدر المستطاع عن اشعة الشمس العامودية
    ومحاولة ملازمة الظلال قدر المستطااع
    تحياتي

    fouad (زائر)

    UP 0 DOWN

    12:07 صباحاً 2007/06/17



مختارات من الأرشيف

نقترح لك المواضيع التالية