وقعت مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين (موهبة) عقد تطوير وتنفيذ البوابة الإلكترونية الوطنية للموهبة والإبداع والابتكار مع إحدى الشركات الوطنية بمقر موهبة، حيث يعد مشروع البوابة من أهم المشاريع الإلكترونية للمؤسسة ويشمل عدة أنظمة متطورة موجهة لرعاية الموهبة والإبداع ودعم الابتكار، كما يوفر العديد من الخدمات للموهوبين والمبدعين والمبتكرين ويوفر لهم المصادر المتنوعة للمعلومات والمكتبات المتخصصة والمحتوىً العلمي الثري.

وقال أمين عام مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله لرعاية الموهوبين الدكتور خالد بن عبدالله السبتي بأن "المشروع يأتي في منظومة المشاريع الرائدة، التي تسعي المؤسسة لتطوير خدماتها وشموليتها وتوفير المحتوى النوعي والحلول الإلكترونية التي تساهم في رعاية المواهب وتطوير المهارات ودعم الابتكارات والاختراعات الوطنية ومساندة الأمهات والآباء والمعلمين والمعلمات، في وقت تمر فيه المملكة بمرحلة تحول إلى مجتمع قائم على المعرفة ، تعتمد التنمية فيه على إنتاج المعرفة واستثمارها، وتعد الموهبة والإبداع والابتكار عناصره الأساسية".

وشدد الدكتور خالد السبتي على حرص المؤسسة على الاعتماد على تقنية المعلومات والأساليب الإلكترونية في تنفيذ مشاريع المؤسسة بأكبر قدر ممكن، وذلك لزيادة التغطية، وسهولة التوسع، وسرعة الانتشار.

معتبرا مشروع البوابة الوطنية للموهبة والإبداع والابتكار يأتي في إطار جهود مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين بالاهتمام بالموهبة والإبداع والإبتكار، مضيفا: "إن رسالة المؤسسة هي دعم بناء وتطوير بيئة ومجتمع الإبداع بمفهومه الشامل في المملكة، لكي يتمكن الموهوبون، بفئاتهم المختلفة، من استغلال مواهبهم وتسخيرها لخدمة الوطن".

وأكد الدكتور السبتي أن الموهبة والإبداع والابتكار موضوع وطني حيوي إستراتيجي تشارك فيه المؤسسات التعليمية والبحثية والعديد من الجهات الحكومية والخاصة، ومؤسسات المجتمع المدني، كاشفاً أن دور المؤسسة الرئيس سيكون هو رعاية الموهبة ودعم منظومة الابتكار والإبداع الوطني من خلال التنسيق مع الأطراف ذات العلاقة من القطاعين العام والخاص، ومؤسسات المجتمع المدني، ومراكز الإبداع والتميز والبرامج التدريبية، وأفراد المجتمع كافة ، والتكامل معها.

من جانبه قال الدكتور عادل القعيد مستشار الأمين العام للإبداع أن "هذا المشروع الذي يعد الأحدث في منطقة الشرق الأوسط، نأمل أن يكون له نتائج إيجابية داخل المجتمع السعودي وسيختصر الكثير من الجهد ويقدم كل ما يحتاج إليه".

واضاف الدكتور القعيد ان "سهولة هذه الخدمة ومحتواها الذي يعد فرصة للمهتمين بهذا المجال والراغبين في تطوير مهارتهم، يعد ثورة ستكون نتائجها على المدى القريب والبعيد اذ سيجد الموهوبون متنفساً في أي وقت ومرجعاً ينهلون منه".

وبين أن البوابة توفر برامج لتطوير الأفكار الابتكارية مع دليل موسع عن الابتكارات والمبتكرين والتواصل معهم من خلال أدوات تفاعلية متقدمة سوف تساعد في تحفيز الموهوبين و المبتكرين لتطوير مهاراتهم وتطوير أفكارهم الابتكارية والوصول بها إلى ابتكارات واختراعات سعودية قابلة للتصنيع والمنافسة إن شاء الله. من ناحية أخرى ذكر المهندس فيصل بن عبدالله الفهيد مدير عام ادارة تقنية المعلومات بالمؤسسة أن "هذا المشروع يؤكد سعي المؤسسة الحثيث نحو الاستفادة من حلول تقنية المعلومات لتحقيق أهداف المؤسسة وبرامجها". وأشار الفهيد ان "هذه الشراكة مع مايكروسوفت تشمل تقديم الدعم الفني المتواصل للمشروع وتقييم الحلول التقنية والمساعدة في توفير الكوادر البشرية المؤهلة والمشاركة في عمليات اختبار وتقييم البوابة قبل وبعد تدشينها.

وحول الخدمات التي تقدمها البوابة بين مدير عام تقنية المعلومات أنه "سيقدم المحتوى الموجه الذي يعنى بالموهبة والابتكار وما يهم الآباء والأمهات والمعلمين حول رعاية الموهوب وتنمية مواهبه إضافة إلى توفير أدوات تقنية تساعد على الكشف عن الموهوبين وتأسيس برامج متابعة وتقييم لهم".