• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 2638 أيام , في الخميس 28جمادى الأولى 1428هـ
الخميس 28جمادى الأولى 1428هـ - 14يونيو 2007م - العدد 14234

لتمويل وحدة الدعم الأكاديمي لذوي صعوبات التعلم

مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة يوقع اتفاقية تعاون مع مؤسسة الجفالي الخيرية

د. سلطان السديري ورجا نحاس يوقعان الاتفاقية

الرياض - محمد الحيدر:

    جرى أمس الاول توقيع اتفاقية تعاون بين مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة ومؤسسة طارق الجفالي الخيرية بهدف الإسهام في تمويل وحدة الدعم الأكاديمي التي أسسها المركز بالتعاون مع جامعة الأمير سلطان والمزمع البدء في تقديم خدماتها في الفصل الأكاديمي القادم.

وبموجب هذه الاتفاقية ستسهم مؤسسة طارق أحمد الجفالي الخيرية في تمويل وحدة الدعم الأكاديمي المتخصصة في التأهيل الأكاديمي للطلاب الذين يعانون من صعوبات التعلم لتمكينهم من الاندماج في المسار التعليمي العام وإتاحة الفرصة لهم للحصول على تعليم جامعي أسوة بغيرهم من الطلاب.

ويعتبر هذا المشروع من المبادرات الرائدة التي أطلقها مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، قبل حوالي سنتين، حيث توصل بعد دراسات مستفيضة وزيارات ميدانية واسعة شملت عددا من البلدان المتقدمة إلى اختيار كلية لاند مارك الأمريكية شريكاً معرفياً لتنفيذ هذا المشروع الرائد والفريد من نوعه في المنطقة، نظراً لما تملكه هذه الكلية من تجارب ناجحة وخبرات طويلة في مجال رعاية الفئات الخاصة تعليمياً.

وفي هذا الشأن، فقد سبق للمركز أن وقع في وقت سابق اتفاقية مماثلة مع الشيخ بدر بن محمد الدغيثر لنفس الغرض، كما وقع اتفاقية تعاون مع الممثل الإقليمي لدى الدول العربية في الخليج ومنظمة اليونسكو، بهدف توفير الاستشارات اللازمة لإنشاء وحدة الدعم الأكاديمي، واتفاقية أخرى مع برنامج التنمية التابع للأمم المتحدة بالرياض.

ويهدف هذا البرنامج الذي يعمل وفقاً لمعايير دولية إلى إحداث تطوير جوهري في طرق وأساليب التعليم الحديث لذوي الاحتياجات الخاصة، يقوم على أساس الابتكار والإبداع والتنوع، والاستفادة من توظيف المهارات والتقنيات الحديثة وتسخيرها من أجل رفع مستويات التعليم الخاص، وهذا النشاط يعتبر تفعيلاً لتوجيه نائب خادم الحرمين الشريفين القاضي بتشكيل لجنة مشتركة لدراسة احتياجات المعوقين ممن تجاوزت أعمارهم 15عاماً، ودراسة حجم ونوعية خدمات الرعاية والتأهيل المقدمة لهذه الفئة.

وقع الاتفاقية من جانب مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة الدكتور سلطان بن تركي السديري المدير التنفيذي المكلف وعن الجانب الآخر رجا نحاس مدير مؤسسة طارق الجفالي الخيرية.

وفي أعقاب مراسم التوقيع قال الدكتور سلطان السديري ان تنفيذ هذا المشروع يأتي بتوجيه ومتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس أمناء المركز، وفي إطار سعي المركز لمد جسور التعاون والشراكة مع كافة القطاعات من أجل إيجاد بيئة متكاملة لخدمة المعوقين في المنطقة، وأعرب عن شكره وتقديره للعضو المؤسس في المركز طارق الجفالي مثمناً دعمه لهذا المشروع الذي سيسهم بإذن الله في التغلب على علاج إحدى المشاكل التي يعاني منها بعض الطلاب.

من جهته أعرب رجا نحاس عن تقدير الشيخ طارق الجفالي للدور الذي يقوم به مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، مؤكداً على ضرورة تعاون ودعم رجال الأعمال والمؤسسات الخاصة وكافة القطاعات لرسالة وأهداف المركز الإنسانية، معبراً عن شكره وتقديره للجهود المتميزة التي يبذلها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان في سبيل خدمة المعوقين وتبني قضيتهم.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 1
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا

مختارات من الأرشيف

نقترح لك المواضيع التالية