أثناء تجوالك في منطقة قصر الحكم لابد أن تمر بك رموز عمرانية ضخمة لمبان لها مجد ومكانة وتاريخ في مدينة الرياض يتنقل بك كل مبنى على حدة يوثق لك عمره الزمني ويحكي بإيجاز نشأة المدينة وتطور مراحلها لأكثر من قرن، فمن مبنى قصر الحكم والمصمك إلى جامع الامام تركي بن عبدالله، وجامع الشيخ محمد بن إبراهيم كما يضم المكان أسواقا تجارية منها سوق الزل وأسواق الديرة وسويقة مركز المعيقلية وفي وسط ساحاته ستمر على ساحة قصر الحكم وساحة المصمك وساحة ميدان العدل وعندها لابد أن يستوقفك مجسم أنيق ومرتفع لساعة ميدان العدل التي تجبرك احتراماً بأن تضبط ساعتك على توقيتها حسب التوقيت المحلي لمدينة الرياض.

ساحة عالمية

قبل الحديث عن (ساعة ميدان العدل) لابد أن نذكر بأن منطقة قصر الحكم قد فازت بجوائز عالمية نظراً لضخامة المشروع وما يضم من مشاريع تابعة له تم تنفيذها على ثلاث مراحل استمرت عشرة أعوام متواصلة بدأت من عام 1403- 1412الساحات المرتبطة بمنطقة ساحة قصر الحكم وساحة المصمك وساحة ميدان العدل وساحة الصفاة، قد تم اختيارها من قبل جمعية المعماريين الدنماركية ضمن أجمل وأروع الساحات العالمية والذي يضم "39" ساحة شهيرة في تسع مدن كبرى حول العالم وكان سبب اختيارها أنها حققت أعلى درجة في التصميم المعماري الحديث في دمج الوظائف (الدينية والثقافية والترفيهية والتجارية والإدارية) من خلال احتفاظها بعراقتها التاريخية واحتفاظها بطابعها العمراني المحلي.

ساعة لها تاريخ

أنشئ مجسم الساعة بالقرب من مبنى إمارة منطقة الرياض في فترة التسعينات الهجرية وذلك عندما أنشئت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض عام 1394وقامت بتأسيس المخطط التوجيهي الأول لمدينة الرياض ورسم السياسات العليا لتطوير المدينة وإقرار خطة شاملة للمنطقة واحتفظ مجسم الساعة بنفس التصميم والارتفاع القديم لها وقت بنائها ولم يتغير سوى أنها كانت تقع في وسط ميدان للشوارع يحيطها من كل جانب إنما الآن أصبحت ضمن مناطق المشاة في الساحة التي تقابلك عند دخولك في شارع الشيخ محمد بن إبراهيم الممتد شمالاً بحيث تكون الساعة أمامك وعندما تقترب منها سوف تكون بمحاذاة شارع الثميري الذي يلتقي مع شارع محمد بن عبد الوهاب غرباً.

الساعة في عيون الناس

عند تجوالنا في هذا المكان دخلت متجر للساعات يقع بالقرب من الساعة ولا يفصلها سوى بضع خطوات سألت صاحب المتجر عن معلومات حول الساعة وتاريخها فوجدته من احدى الجنسيات العربية فقال أنا جديد على المنطقة وليس لي فيها سوى ثلاثة أشهر.

انتقلت إلى موقع آخر واتجهت إلى متجر لبيع السجاد ويقع مقابل الساعة تماماً من الجهة الأمامية وطرحت على البائع الذي عرف باسمه خالد بن يحيى نفس السؤال فأجاب بأنه من احدى الجنسيات العربية وليس لديه فكرة كافية عن الساعة وتاريخها.

التاريخ يتحدث عن نفسه

بعد تأكدنا من أن كل من يعمل في هذه المنطقة التاريخية هم عمالة من الجالية العربية أو الآسيوية وليس لديهم إلمام بالمنطقة التي يعملون فيها أو حتى عن خلفيتها التاريخية لم يكن أمامنا سوى سؤال عميد سوق التراث كما يطلق عليه أصحاب المتاجر هناك الشيخ محمد بن حسن الأحيدب الذي قال: ان التاريخ يتحدث عن نفسه في هذه المنطقة قصر الحكم والتي يفد إليها السياح الأجانب والاروبيون عند زيارتهم لمدينة الرياض وتاريخ هذه الساعة مرتبط بتاريخ هذه المنطقة التي تم تطويرها واحتفاظها بجانبها العمراني المحلي والساعة منذ أن أنشئت وهي الموجودة في ميدان العدل واحتفظت بموقعها ولم تتغير إنما الذي تغير إلغاء الميدان والشوارع التي كانت تحيط بها وتم تحويلها إلى منطقة مشاة، يتم الاعتماد على توقيت الساعة في أوقات الآذان وكان في الماضي تسمع لها رنات خفيفة عند اكتمال كل ساعة، كما أنها تضاء ليلاً ويتم كل عدة سنوات إعادة طلائها وصيانتها لتحتفظ برونقها.

اقتراحات رواد الساحة

في ختام تقريرنا عن ساحة ميدان العدل التقينا بعدد من النساء المتسوقات اللواتي كن بالأسواق القريبة ومع الحديث معهن حول الموضوع قالت سارة الحمودي: بالفعل ان هذه الساعة لها ذكريات جميلة من تاريخ طفولتنا ومنذ أن كنا صغارا لذلك اقترح لماذا لايتم تصوير الساعة وبث توقيتها أثناء نشرات الاخبار ليكون التوقيت الرسمي والمعتمد لمدينة الرياض.

أما نورة الدوسري فتقول: هذا الميدان يشكل أهميه لأهل مدينة الرياض لاستشعارهم بطيب وحلاوة الماضي وعراقة تاريخهم لذلك أنا أتمنى أن يزداد عدد الجلسات والمقاعد هنا وان يعلق تعريف مختصر عن اسم كل مكان وتاريخه.