(زامر الحي لا يطرب)، جاءت تلك الحكمة وانا اتجول في حي المربع الواقع شرق طريق الملك فهد والذي يضم أشهر شارعين بالعاصمة شارع الضباب وشارع العليا العام ويتقاطع معهما شارع المعذر وعلى امتداد تلك الشوارع يمتد جمال العمران وجودة التخطيط وتواجد المرافق الحكومية والخاصة والمدارس والمطاعم الراقية والمصحات الطبية الحكومية والاهلية والصيدليات والبنوك وكل ما تحتاجه ويخطر على بالك اضافة لمكاتب كبريات الشركات والمؤسسات الاهلية، وهنا يبرز الدور الكبير الذي تقوم به الهيئة العليا لتطوير الرياض والتي يرأسها صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض من حيث التنسيق وتعدد الادوار وسعة الشوارع والذي ساعد حسن التخطيط في الحد من الزحام البشري والآلي الذي تشهده منطقة المربع التي تحولت الى القلب النابض للعاصمة بعد ان ظن الكثيرون هجرة رؤوس الاموال عنها لتتوشح بالمشاريع العمرانية العملاقة وعلى الجانب الآخر تعتبر من انظف الاحياء للجهد المبذول من قبل امانة مدينة الرياض. وعندما تسير بسيارتك على طول شارع الضباب ستذهل بين مصدق ومكذب (هل هذا الشارع في الرياض)؟؟ وقد اغفل الإعلام المقروء والمرئي جانباً مهماً من النهضة العمرانية التي تشهدها الرياض وركز على السلبيات وكأنه يريد ان يشوه الوجه الحضاري لعاصمتنا التي تحولت وبسرعة مذهلة لتنقلنا الى مصاف العواصم العالمية ويبقى شارع الضباب شاهد عصر على نهضة الرياض وبروزها وتكامل متطلباتها الحياتية، مبان تعانق السحب وحق لشارع الضباب ان يحمل هذا الاسم فمع تقاطعه بشارع المعذر يبرز اسكان وزارة الاشغال والاسكان سابقاً والتي ضمت لوزارة البلديات وتعدد الابراج مع جمال في التصميم جعل المواطنين يستثمرون فيها من خلال شراء الشقق التي تجاوزت اسعارها الخيال ومع ذلك يتدافع المواطنون للشراء والسكن وكذلك المقيمون الذين يفضلون الاستئجار بمبان متكاملة الخدمات ويقابل ابراج الاسكان من الناحية الشرقية مبنى شركة الاتصالات السعودية العملاق الذي كان مقراً لوزارة البرق والبريد والهاتف قبل تخصيصها وتحويلها الى شركة مساهمة ويلفت نظر المارة مبنى يحمل لوحة (المكتبة الناطقة للمكفوفين ونادي الحاسب الآلي بطريقة ابرايل) فهل سأل أحد منا ما الذي تقدمه هذه المكتبة الناطقة لاخواننا من المكفوفين والمكفوفات وتطوير قدراتهم من خلال مكتبة تضم كل متطلبات وتدريبهم على التعامل مع التقنية الحاسوبية من خلال نادي الحاسب الآلي الذي يخدمهم ويطور من قدراتهم ويجعلهم مواكبين للتطور البشري الذي تشهده العقول السعودية بجميع فئاتها العمرية رجالاً ونساءً.. ويمتد النشاط التجاري لم لا؟ والغرفة التجارية الصناعية تقع على ذلك الشارع وبجوارها العديد من البنوك التجارية مما جعل المنطقة تشهد زحاماً كبيراً لتوافد المواطنين والعمالة بكثافة وتحتاج الى توسعة في المواقف او ابناء مواقف متعددة الادوار لحل مشكلة المواقف التي تؤرق الجميع، وعلى طول الشارع تنتشر محلات بيع الادوية والاجهزة الطبية التعويضية والخدماتية التي يحتاجها المرضى ويزيد جمال منطقة المربع بقاء الطابع التقليدي في عدد من المباني التي تعيدك للوراء وتحفظ تراثاً تليداً والتي لم يفرط اهلها بها ولم تغرهم المناطق السكنية الحديثة وبقوا في بيوتهم العامرة بأهلها وعندما تتجاوز شارع المعذر شمالاً تطالعك مدينة الملك فهد الطبية الانموذج الصحي الذي يضم عدداً من المستشفيات المتقدمة وقد تحولت ممراته الخارجية لمضمار جري يرتاده عشاق رياضة الجري من الجنسين وتظهر لك على جانبي الطريق المراكز الطبية الاهلية والمطاعم الراقية التي يرتادها الجميع سواء المطاعم السريعة او المطاعم ذات الخصوصية والتي يجد فيها الزائر مكاناً للراحة وتناول وجبة شهية بمفرده او مع عائلته، ولأن المملكة مملكة الانسانية تجد نفسك فرحاً وانت ترى مبنى جمعية الوفاء الخيرية للاسكان والذي يأوي الضعفاء والمحتاجين ورواد المستشفيات من خارج الرياض العاجزين عن الاستئجار مدة العلاج وعلى الجانب الآخر المحاذي لشارع الضباب تتجول العين في شارع العليا العام والذي يبدأ من حي المربع باتجاه الشمال وعلى جانبيه تقع عدد من الدوائر الحكومية المهمة ومنها ادارة تعليم التربية للبنات بالرياض والرئاسة العامة لهيئات الامر بالمعروف والنهي عن المنكر وجوازات منطقة الرياض ومع تقاطعه بشارع المعذر يبدو جمال مبنى وزارة الداخلية الهرم المقلوب ومبنى وزارة الاسكان والاشغال العامة (سابقاً) وتنتشر على جانبيه الكثير من المراكز التجارية والدوائر الحكومية والمطاعم الشعبية خصوصاً وان بدايته قريبة من القطاعات الحكومية والمدارس الاهلية والحكومية.

ونتوقف عند تقاطعه مع طريق الخليج لنلتقي عدداً من المارة ومرتادي المطاعم ليحدثنا الطالب احمد الجامع ثالث ثانوي والذي انهى اختبار مادة الفيزياء وجاء ليتناول وجبة الافطار قائلاً الحمد لله الامتحان كان بسيطاً ودائماً ما ارتاد هذا المطعم وقت الاختبارات، وشارع الضباب رائع ويعطي الوجه الحضاري لمدينة الرياض، أما الموظف محمد علي الوتيد يرى انه من عشاق الكبدة ويعترف ان المطاعم لا تقدم إلا الكبدة المبردة ومع ذلك يفضلها وزملاؤه ويبحث دائماً عن المطاعم الجيدة ويتناول أحد المواطنين ظاهرة افتراش اصحاب محلات الخضار للشارع كظاهرة تشوه الشارع وتسبب الزحام للسيارات فالشارع ملك المارة وليس ملك الباعة ويناشد بتواجد مراقبي البلديات وكثير من الشباب عماد المستقبل يلتقطون انفاسهم لتناول وجبة الافطار في يوم بارد والعودة الى اعمالهم او منازلهم بالنسبة للطلبة ولا يخفي الطلاب في الكلية الصحية بمستشفى القوات المسلحة وهم عبدالله السويلم وغزاي غازي العتيبي ووليد عساف الثبيتي سعادتهم بما يرونه من تطور معماري بوسط الرياض ويتساءلون أين الافلام الوثائقية عن العاصمة الرياض وتطورها المذهل لماذا لا يخصص التلفزيون حلقة اسبوعية وثائقية عن العاصمة الرياض حتى يتعرف الجميع على ما تشهده من نهضة وحسن تخطيط. وعلى إحدى الطاولات تجمع عدد من طلاب الصف الثاني الثانوي من جمهورية مصر العربية لتناول وجبة الافطار التي يفضلونها ساندويتش بالجبن ويرون انها تمثل وجبة المصريين المشهورة ولهذا يحافظون على تناولها وقد تعودوا على ذلك من صغرهم ويمتدحون جمال وسط الرياض "المربع" ويقولون من النادر ان تجد شارعاً بجمال شارع الضباب وشارع العليا العام ويحبذون السكن مع عوائلهم بتلك المنطقة لوقوعها في قلب العاصمة ولتوافر جميع الخدمات ويرفضون ما يحصل عند ساحات المدارس وقت الامتحانات من فوضى التفحيط التي راح ضحيتها الكثيرون ويطالبون بالحزم مع متهوري التفحيط، وبهذا ننهي جولتنا في منطقة المربع بالرياض وبالقاء لمحة سريعة عن شارع الضباب وشارع العليا الموصل لمنطقة المربع.