المقال

بيع البترول السعودي باليورو! في مصلحة مَنء؟

د. حمزة بن محمد السالم

من قبل حاولت ليبيا ونفذها العراق والآن إيران تذهب أبعد من ذلك بحلم إنشاء سوق نفطية لا يُستخدم الدولار كعملة أساسية فيها. إيران لها مصلحة في فعل ذلك فهي في حالة توتر سياسي مع الولايات المتحدة الأمريكية وتريد إضعاف الإمبراطورية الأمريكية وتبحث عن ايجاد أمور أخرى لكي يجري التفاوض عليها. وهي أيضا تريد جلب حلفاء وكسب تعاطف القارة الأوروبية باستخدام عملتها الناشئة اليورو. لكن نحن هنا في المملكة ما هي ثمار بيع البترول باليورو؟

الريال السعودي مرتبط بالدولار الأمريكي وكونه مرتبطا بالدولار يعني أن الأحتياط النقدي الأجنبي يجب أن يكون غالبه من الدولار حيث أن البنك المركزي يتدخل باستخدام احتياطياته النقدية من الدولار لشراء أي كمية زائدة من الريال السعودي عن حاجة السوق. فإذا أصبح البترول السعودي (الذي هو غالب مصدر الثروة لدينا) يباع باليورو فسيتحسن في هذه الحال تحويل عوائد البترول النقدية من اليورو إلى الدولار من أجل دعم الاحتياط النقدي الأجنبي ولتغطية قيمة التعاملات الدولية التي غالبها ما يكون الدولار الأمريكي مما يسبب كلفة مادية وربكة دفترية. وأمر آخر هو أن معاملات الدولة المالية تبنى على الريال يساوي جزءاً ثابتاً من الدولار مما يسبب ربكة حسابية إذا أردنا أن نبيع النفط باليورو.. وهناك أمور أخرى، ولكن الحاصل أنه إذا أردنا أن نبيع بترولنا باليورو فيجب علينا حينها أن نربط عملتنا باليورو بدلاً من الدولار وما سيتبع ذلك من ربكة حسابية تشمل معظم مظاهر المعاملات المالية ابتداء من ميزانية الدولة إلى رواتب الموظفين إلى القروض المحلية واللائحة لا تنتهي. لكن ما هي الفائدة المرجوة للوطن ككل من فعل ذلك وليس لأفراد منه وعلى رأسهم البنوك التي سترتفع قيمة قروضهم الممنوحة للآخرين.

قد يجادل مخالف فيقول ان اليورو منضبط والحكومات الأوروبية محكومة بمعدل تضخم سنوي محدود ومعروف فعلى المنظور المرئي يُتوقع أن تكون الحكومات الأوروبية حكومات مسؤولة في الحد من طرح سندات اليورو في السوق الدولية وبالتالي المحافظة على ثبات سعر اليورو.

فأقول، في الواقع ان اليورو تابع وليس قائد. فهو يتذبذب صعوداً ونزولاً متأثراً بالسياسات الأمريكية. فهبوط الدولار الحالي مُهندس من قِبل البنك المركزي الأمريكي لتغطية الإنفاق على حرب العراق وتعويضاً للإعفاء الضريبي الذي منحه الرئيس الأمريكي لشعبه. وعلى كلٍ فهذا ليس مجال الحديث هنا.

نحن لا نريد أن نؤدب الولايات المتحدة ونلقنها درساً في الانضباط المالي باستخدام اليورو بدلاً من الدولار في بيع النفط السعودي وندخل في عوامة الربكة الحسابية الآن، وأما عند صعود الدولار مقابل اليورو مستقبلا نعود ونعيد حساباتنا مرة أخرى ونفقد المصداقية المالية في الريال السعودي محليا ودوليا.

فلتقم أوروبا المستفيد الوحيد من بيع النفط باليورو بتأديب الولايات المتحدة. نحن لا نريد أن نقدم مواردنا الأولية وثروتنا الحقيقية مقابل وعود ورقية أوروبية عوضاً عن الوعود الورقية الأمريكية فكلاهما سواء بل الوعود الورقية الأمريكية أوثق من مثيلتها الأوروبية ذات الكيان الهش.

يجب علينا أن نرى أين تقع مصالحنا ونسير معها حيث سارت ولا نتبع صيحات تعلو هنا وهناك نابعة من كراهية لأمريكا أو مبنية على مصالح خاصة. لم لا نسمع عن بيع النفط السعودي بالريال السعودي لم لا نسمع من أفراد دول الخليج صيحات تنادي ببيع النفط الخليجي بالعملة الخليجية الموحدة. إذا كان يجب علينا استبدال بترولنا بعملة أخرى غير الدولار فليكن هذا في مصلحتنا والاعتزاز بعملتنا الوطنية وجعلها جزءاً ولو بسيطا في هذه الكعكة المجانية التي أنشأتها أمريكا في فك الارتباط بالذهب وليس في مصلحة أوروبا وعملتها اليورو.












التعليقات

1

 محمد ابومساعد

 2007-01-31 00:08:12

كثير من الاقتصاديين الامريكيين يقولون بصريح العبارة ان انفجار فقاعة الدولار هي مسألة وقت فقط ولم تحدد المدة المتوقع تهاوي العملة الامريكية فيها لأن بعضهم يقول أن هذا متوقع في لحظة (الآن).. ولا بد من تنويع الاحتياطي (الآن) وأما بيع البترول بالدولار فلا بأس اذا كان يخدم المصلحة الوطنية..أما الاحتياطي النقدي فيجب أن يقلل فيه من العملة الامريكية ويتكون معظمه من الذهب.

2

 احمد عبد الله

 2007-01-30 19:40:32

لماذا لا يتم البيع بالريال حيث ان البيع بالريال سيقوم برفع العملة لكن سيقول البعض انهو سيكون هناك ضرر لبعض الصادرات او الواردات للبلد لكن انا مع الربط بالريال (والعملةالخليجيةمستقبلنا) حيث ان الربط بالعملة الخليجية سيعطيها القوة للضهور عند تعويم العملة.

الافضل عمل دراسة مستفيضة محلية ودولية-ومشاركة دول الخليج فى القرار بحيث يكون قرار خليجى ثم عربى واسلامى فاذا اتفقت معظم هذه الدول على قرار تجارى اقتصادى صائب وينظر الى التحول بطريقة تدريجية وعلى سبيل المثال تربط العملة 60% بالدولار و30% باليرو -و 10% بالعملة الخليجية-او بالاشتراك معالين اليابانى او العملة الصينية- وتستمر التقييمات والمراجعة حتى نقترب من القرار الصائب ولانترك ثروتنا فى سلة واحدة قابلة للسقوط
تحياتى للجميع

4

 ناصر

 2007-01-30 17:05:24

أصبت يادكتور!
المشكلة أن لدينا الكثير ممن يعتقدون بأن بمقدورنا أن ننتقص من هيبة أمريكا بقرار بسيط كهذا من غير الأخذ في الاعتبار مصالحنا التجارية والسياسية

5

 عبدالعزيز هباش

 2007-01-30 16:50:33

لما ذا لا يكون بالعملة الخليجية الموحدة
والتي سوف يكون لها حظور قوي اذا تم بيع البترول بها !
بس اتوقع الدولة اعلظمى لن ترضى بذلك لان الدولار سوف يهبط كما هبط الدينار العراقي

6

 صلاح الامين

 2007-01-30 16:38:29

الكاتب الكريم
لو ان كلامك سليم ولتوجهت جميع الدول التي لها قتصاديات قوية وحولت جميع ما تبيعه بالدولار الامريكي كاليابان وبريطاني وفرنسا وكن تلك الدول متمسكة بعملتها لاسباب الظاهر انك تجهلها او تحاول تجاهلها.
النقظة الاخرى كلنا نعلم انه في السبعينات كان نصف قيمة النفط المباع هي بالذهب الخالص والباقي بادولار وقد بذل نيكسون جهودا وضغوطا لرفع هذا الشرط وليدفع بادولار فقط, الا سألت نفسك لمذا فعل نيكسون ذلك؟ ومن هو المستفيد؟
حبذا تفتح الرياض باب المناقشة والحوار في هذا الخصوص لاغناء الموضوع ولتعرف على اراء اكبر مساحة.

7

 مريم إبراهيم

 2007-01-30 16:26:10

الحكومة الأمريكية بلغت مرحلة الإنهيار في الإقتراض، والدولار ليس لديه غطاء من الذهب، فهو مجرد ورق ليس إلا.
.
لا أدري لماذا لا نبيع نفطنا بريالنا العزيز الذي عليه صورة ملكنا، والذي لا يعجبه يشرب من البحر.!
لماذا ؟.
.
ربط الريال بالدولار هو قرار سياسي وليس إقتصادي، ونحن أكبر الخاسرين، والدولار أكبر الكاسبين.
.
أمريكا لم تعد تلك الدولة القوية التي يمكن الإعتماد عليها، فقد تلقت الهزائم تلو الهزائم، وقام المحافظون الجدد بالسيطرة على مرافق القرار فيها كما يسيطر فيروس الإيدز على الخلية الحية فيجعلها ضعيفة ويعجل بموتها.
.
ستتحول أمريكا إلى دولة هامشية في العالم، وعندها فإن أكبر الخاسرين هم من ربط عملتهم بها.

8

 خالد

 2007-01-30 15:31:50

انا حسب علمي ان ضعف الدولار بسبب تباطؤ الاقتصاد الامريكي بسبب الحروب وبسبب سياسة ادارته الحالية. لكن الادارة الحالية سوف ترحل خلال اقل من سنتين ولو حصل ان الادارة الجديدة نجحت في رفع الاقتصاد الاقتصاد الامريكي هل ذلك الوقت سوف نعود للدولار من جديد. (هذي سوق عالمية مو سوق خضار وفواكه كل يوم بنظام).

9

 احمد سلمان

 2007-01-30 15:12:07

لكن لماذا نربط عملتنا بالدولار؟ بالامكان ربطه بمجموعة عملات كما تفعل الكويت مع الدينار.
نبيع البترول بالدرهم الخليجي الموحد او بالدينار العربي الموحد كلاهما لا وجود له بعد! بيع البترول بأي عملة هو دعم لتلك العملة فنحن ندعم الدولار الذي يستند اليه الريال فنحن ندعم ريالاتنا خلال الدولار.

10

 FAHAD

 2007-01-30 15:06:47

نظرا لاقتصادات الدول الاوروبية والتي باتت اقوى الاقتصادات العالمية مجتمعة , وبعد ان وحدوا عملتهم لتصبح الاقوى في نظري استنادا للاقتصاد المتين اللذي تتصف به. على عكس الولايات المتحدة والتي يشهد اقتصادها هبوطا ملحوظا منذ عام 1998 وازداد هبوطا بحلول الالفية الجديدة. الاقتصاد الامريكي حاليا يعاني من نقص حاد في اسواقها التجارية الحرة, تتدين الولايات المتحدة ما يقارب من 2مليار دولار يوميا من دول اجنبية وذلك لدعم اقتصادها وخفض التضخم المالي الذي يعاني منه الاقتصاد الامريكي. في المقابل الاوروربي نجد الدول هناك في انفتاح اقتصادي تام ونمو مستقر ,, وارجح هذا الشيء لاهتمام الحكومات الاوروبية اولا واخرا باقتصاد الدولة,, بغض النظر عما نراه الان من فرق في معدلات دخل الفرد في الولايات المتحدة واوروبا نجد ان الامريكيين بدأو في ادراك ن الفقر سيحل بهم او ببعضهم بالاصح ,, بينما الاوروبيين يرون العكس تماما

11

 ماجد

 2007-01-30 14:56:22

الاتحاد الأوروبي توسع كثيراً حتى انه ضم دولاً ضعيفة اقتصادياً وسياسياً، والدولة الأهم في المجموعة ( بريطانيا) احتفظت بعملتها الخاصة0 يبقى ( الأخضر) الدولار هو الاعب الرئيس وصمام أمان النقد مع الاحترام للناشئ ( يورو) 0

12

 صالح الحناكي

 2007-01-30 14:55:08

نعم هكذا يجب ان يكون الطرح، اولا نحدد هدفنا من التغيير.
اذا نظرت يا د. حمزة الى واردات المملكة وصادراتها تجد جل صادراتها تباع بالدولار وتقريبا 80% من وارداتها بالدولار ايضا، مما يعني ان هناك توازن نوعا ما بينهما. عندما يكون هناك فرق كبير او انكشاف كبير للشرق او اوروبا عندها يجب اعادة النظر في ربط الريال.
ان الخلل الحاصل الان ان ضعف الدولار مفيد لامريكا (سلعها ارخص للعالم وسلع العالم اغلى في امريكا مما يدعم الصناعة المحلية) ولكن بالنسبة لنا (في ظل عدم وجود صناعة ) فنفطنا يصبح ارخص للعالم ولكن في المقابل كل ما نستورده من الخارج سيكون اغلى.
فالحل لهذه المشكلة هو تعديل سعر الصرف لتخفيف تأثير التضخم على المستهلك. وهنا تظهر مشكلة جديدة وهي ان دخل الحكومة (بالريال) سينخفض بسبب تغيير سعر الصرف. وهنا يجب دراسة الموضوع وليس من ناحية سياسية
وشكرا د. حمزة على الموضوع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
لماذا لا يباع البترول بالعملة الخليجية الموحدة،، والذي لا يريد الشراء بالعملة الخليجية الموحدة يشرب من ماء البحر،
ولا نعوض بترولنا بعملة ليست إلا حبرا على ورقة (الدولار الأمريكي) والذي لا يعادل بالذهب ولاهم يحزنون!
مع التحية.

14

 هشام الخراز

 2007-01-30 13:24:04

لكن هذا لا يعني الاعتماد الكلي على الدولار بل لابد من اخذ احتياطات انهياره فلا اقل من الربط بالعملتين وان نكون جاهزين لأي طارئ

15

 ibrahim

 2007-01-30 13:18:50

ولماذا لا نبيعه بالعمله الخليجيه وماذا عن الناقلات البحريه التي تذهب الى الحسابات الخاصه.
ولماذا لانبيعه بالذهب واين مبدء اقتسام الثروه.
شكرا للكاتب ولجريده الرياض على هذه المواضيع التي كانت مغلقه.

16

 رحاب عبدالله

 2007-01-30 13:16:49

اللغة الرسمية في دول الخليج أصبحت اللغة الانجليزية فكيف تريد أن تصبح العملة في بيع خيرات بلادنا عملتنا. لو نظرنا واخذنا بعين الاعتبار لوجدنا إن ثلاث ارباع اساسيات الحياة عندنا تبحث عن تعديل وعودة للأصالة

17

 يوسف رضوان

 2007-01-30 11:42:13

أولا: أشكر الدكتور حمزة السالم، و اتفق معه بأن المنطق يقول أن الريال يجب أن يرتبط بالعملة التي يباع بها النفط.
ثانيا: صحيح أن اليورو الآن مرتفع والدولار منخفض.. ولكن ماذا سنفعل اذا استبدلنا الدولار باليورو، و من ثَم بدأ اليورو بالانخفاض!!
هل سنطالب باعادة الدولار مرة أخرى؟
ان العملات من طبيعتها التذبذب، وكلنا يذكر قبل حوالي خمس سنوات، انخفض اليورو و الجنيه الاسترليني الى مستويات متدنية أمام الدولار.
لذلك من يبني اقتصاد دولة، لا ينظر فقط الى وقته الحالي، وانما تكون نظرته شمولية ويخطط الى ما هو أبعد من عشرة سنين.

18

 فهد

 2007-01-30 11:14:34

هذا كلام مبني على السياسة وليس الاقتصاد.