؟ سميرة بنت سعيد

أو سميرة سعيد

صوت مغربي ساحر، اكتشفتها المطربة فايزة احمد وقدمتها للساحة الفنية في بداية السبعينات الميلادية

احتضنها فنيا زوج فايزة احمد في ذلك الوقت محمد سلطان وقدم لها أغاني خالدة منها انت وأنا وحكاية حب، وأضافت لهذه التعاونات الجميلة أعمالا لاقت نجاحا كبيرا في مصر والعالم العربي ومنها:

مش حتنازل عنك مع جمال سلامة ومن غير سبب مع حلمي بكر وأجمل أعمالها العربية علي الإطلاق (واحشني بصحيح):

واحشني حقيقي واحشني بصحيح

وزاد اشتياقي وفاض الحنين

واحشني حقيقي واحشني بصحيح

ياحبي إلي مكتوب لي فوق الجبين

حبيبي الوحيد

غيابك بعيد

وكذلك أغنية (قال جاني بعد يومين):

وقال جاني بعد يومين

يحكي لي بدمع العين

يشكي من حب جديد

يحكي وأنا ناري تقيد

وسمعته وقلبي شهيد

وعشقته وفكري شريد

كما غنت الخليجي باقتدار فتدربت علي صوت وأغاني جابر جاسم في الثمانينات وغنت له ( سيدي ياسيد ساداتي ) فأعجب بها الملحنون الخليجيون وكانت لها بصمتها الواضحة في تعاوناتها الفنية في الأغاني السعودية فغنت لسعود سالم والملحن عبد الرب إدريس أغنية ( يابن الحلال) وولهان وويلي:

يا ابن الحلال

عذبتني باسم الدلال

يا ابن الحلال

أما تهنيني

ولاتخليني

مقدر وتلويع الليال

يا ابن الحلال

خلي البال لاهي

واسمه في شفاهي

ماني بناسي حبيبي

ولاني بساهي حبيبي

غير تجريح السؤال

كما غنت لطلال باغر أغاني عديدة منها (غريبة ذي الجيه ؟)

غريبة ذي الجيه

وزيارتك ليه

تحسب محبتنا

هيه كما هيه

وقدمت له أيضا:

شفت القمر مع الشاعر اسعد عبد الكريم

شفت القمر ضاحكا لي

ضحكه تزود فتونة

شفت القمر فرحان يهلي

يهدي لي نظرة عيونه

وصرت ياقلبي طاير

وعيوني تهدي البشاير

سميرة سعيد كانت من قبل غزيرة الإنتاج ولايمر عام إلا ولها البوم غنائي في الأسواق أما الآن فبدأت تأخذ وقتا اكبر في التفكير واختيار الأعمال.

قالت عنها المطربة أصالة نصري:

لا احد يستطيع إبهاري كسميرة سعيد فأنا أقف أمام جميع أغانيها مبهورة وغير مصدقة لما اسمع.

سميرة سعيد غابت حتى عن الحفلات التي تقام بين الحين والآخر

وتقول بهذا الخصوص:

لقد وصلت إلي مرحلة جيدة من النضج الفني وأصبحت اعرف كيف تجري الأمور في الوسط الفني، لست بحاجة إلي الظهور في مثل هذه الحفلات التي لم تعد تهمني ولن تخدمني بأي شكل من الأشكال ولست من الفنانات اللاتي يبحثن عن المال.

سميرة سعيد غابت عن الأعمال التطريبية في الوقت الحالي ولم تعد كسابق عهدها ويبدو أن ابتعادها وطلاقها من زوجها هاني مهنى قد ألقى بظلاله علي فنها الجميل وعلى اختياراتها الموفقة لاسيما وان هاني قد صنع لها فناً جميلا بسبب أذنه الموسيقية التي تعرف مايمكن ان تجيده سميرة سعيد وبذلك خسرت الساحة الفنية بسبب أو بآخر صوتا جميلا مثل سميرة سعيد بالرغم من أنها تصنف ضمن أفضل الموجودين لكن بأعمال دون المستوى.

najmi@alriyadh.com