تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترمب أن يكون كبار السن أول الحاصلين على لقاح ضد فيروس كورونا، ومجانا، وقال ترمب في لقاء أمام كبار السن بمدينة فورت مايرز في ولاية فلوريدا إن إدارته ستسعى إلى التعاون مع سلاسل صيدليات مثل "وولجرينز" و"سي في إس"، من أجل توزيع جرعات اللقاح مباشرة على منازل كبار السن.

وأعلن ترمب مرة أخرى أنه من المقرر توزيع اللقاحات بحلول نهاية العام الجاري، بينما لا يتوقع خبراء في إدارته توافرها على نطاق واسع إلا منتصف العام المقبل.

واعترف ترمب بأن كبار السن هم الأكثر تضررا من وباء فيروس كورونا، ودافع ترمب عن نهجه في مواجهة الأزمة، في ظل كثرة الانتقادات الموجهة إليه وقال إن حماية كبار السن شكلت أولوية له منذ البداية.

وأظهرت الصور المأخوذة من قاعة اللقاء أن الجمهور احتفظ بمسافات بينية أكبر مما كان يحدث في العديد من لقاءات ترامب الأخرى، لكن عديدين منهم لم يرتدوا الكمامات.

وعلى الرغم من الإعلان عن أن اللقاء مجرد ظهور رئاسي لترامب وليس جزءا من الحملة الانتخابية، هاجم الرئيس الأمريكي مجددا، وبشدة، منافسه الديمقراطي جو بايدن.

وقال ترمب إن "أسرة بايدن هي أسرة الجريمة المنظمة"، وكرر مزاعمه السابقة بشأن أنشطة إجرامية مزعومة لنجل بايدن في أوكرانيا، ويؤكد بايدن دائما أن ابنه لم يرتكب أي خطأ.