امتنع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس الأربعاء عن التعهد بانتقال سلمي للسلطة إذا خسر انتخابات الثالث من نوفمبر أمام منافسه الديمقراطي جو بايدن.

وقال ترمب للصحفيين في البيت الأبيض رداً على سؤال عما إذا كان سيلتزم بانتقال سلمي للسلطة "سنرى ما سيحدث".

وسعى الرئيس مرارا للتشكيك في شرعية الانتخابات بسبب مخاوفه بشأن التصويت عبر البريد الذي شجع عليه الديمقراطيون خلال جائحة فيروس كورونا.