(تجري الرياحُ بمالا تشتهي السفنُ)

نحنُ الرياحُ ونحنُ الموجُ والبحرُ

نحنُ السفينةُ والامواجُ ساكنةٌ

نحنُ الأمانُ بفضلِ اللهِ لا ضررُ

نحنُ الجبالُ شموخاً في عزائمِنا

نحنُ الطيورُ بعالي الغيمِ تنتشرُ

نحنُ المدائنُ والأبراجُ عاليةٌ

نحنُ الصحارِي بها الوديانُ والشجرُ

نحنُ الوِثاقُ لمن يبقى على عهدٍ

نحنُ السيوفُ ونحنُ المجدُ والنصرُ

نحنُ الرياضُ ونحنُ نجدُ تحضنُها

نحنُ الحجازُ بها الاطيافُ تعتمرُ

نحنُ المدينةُ والأرواحُ تعشقُها

نحنُ الشمالُ بها الآثارُ و الأثرُ

نحنُ الهِضابُ بها الأحساءُ جنتُها

نحنُ الخليجُ بها الدمامُ والخُبرُ

نحنُ الجنوبُ جبالُ الألبِ تعرفُنا

نحنُ التلالُ ونحنُ السحبُ والمطرُ

نحنُ العراقةُ و التاريخُ منبعُنا

نحنُ الشموخُ بأرضِ العزِ نفتخرُ