أدانت محكمة فرنسية الأمين دياك، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لألعاب القوى، بالفساد في فضيحة المنشطات الروسية اليوم الأربعاء.

وأدين دياك (87 عاما) بقبول رشى من رياضيين تدور حولهم شبهات الحصول على منشطات مقابل التستر على نتائج فحوصهم والسماح لهم بالاستمرار في المنافسات ومنها المشاركة في أولمبياد لندن 2012.

وقررت المحكمة أيضا إدانة دياك بقبول أموال روسية للمساعدة في تمويل حملة ماكي سال في انتخابات الرئاسة السنغالية عام 2012 مقابل البطء في تنفيذ إجراءات مكافحة المنشطات.