تلقى الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين اليوم اتصالاً هاتفياً من الرئيس دونالد ترمب، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، هنأ فيه جلالته بالتوقيع على إعلان تأييد السلام بين مملكة البحرين ودولة إسرائيل، معرباً عن شكره وتقديره لجلالته على جهود المملكة في التوصل الى هذا الاتفاق.

وأكد الرئيس دونالد ترمب أن البحرين انتهجت نهج السلام، والذي سيشجع الجميع على الدخول في عملية السلام بما يضمن تحقيق الأمن والاستقرار والرخاء لجميع دول المنطقة وشعوبها.

وأكد الملك حمد بن عيسى آل خليفة، أن السلام خيار استراتيجي لمملكة البحرين، وأن رؤية البحرين ونهجها يقوم على التفاهم والحوار والتعاون وتعزيز التعايش والتقارب بين الشعوب ومختلف الثقافات بعيدًا عن التوترات.

كما شكر ملك البحرين، الرئيس الأميركي على مساعيه في الوصول إلى هذه الاتفاقيات وجهوده في دفع جهود إحلال السلام في منطقة في الشرق الأوسط من أجل مستقبل أكثر ازدهارًا واستقرارًا.