بدأ البرنامج التدريبي للأمن السبيراني الذي تنفذه الهيئة الوطنية للأمن السيبراني تحت مظلة شركة نيوم ومقره جامعة الأمير فهد بن سلطان بتبوك وذلك انطلاقاً من التعاون بين جامعة الأمير فهد بن سلطان وشركة نيوم حيث أوضح رئيس الجامعة الدكتور محمد بن عبدالله اللحيدان، أن الجامعة مقبلة على شراكات سيكون لها جانب علمي يخدم أبناء منطقة تبوك بل جميع مناطق المملكة.

من جهته، فيما أشار عبدالله البلوي وكيل الجامعة لشؤون التطوير إلى أن البرنامج من البرامج التي يتطلبها سوق العمل وهو أحد البرامج التي تبنتها شركة نيوم حيث سيكون اضافة مسبوقة لهذه الشراكة.

من جانبه أكد مدير التعليم المستمر وخدمة المجتمع قاسم البلوي ان البرنامج مدته المقررة ستكون ستة أشهر تنتهي بالتوظيف في شركة نيوم، مضيفا بأنه تم قبول قرابة الـ 30 طالباً وطالبة للتدريب على مفهوم الأمن السيبراني وأمن المعلومات ولا شك بأنه إضافة ذات اثر كبير لمكانة الجامعة وتطورها الذي حرصت فيه على مواكبة التطور العلمي في برامجه.