ثمن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم دعم معالي وزير المالية الأسبق الشيخ محمد بن علي أبا الخيل صندوق القصيم الوقفي بمبلغ 200 ألف ريال، والذي يهدف إلى خدمة المنطقة في الأعمال الخيرية والتنموية وبشكل مستدام.

 وقال سموه: إن ما قدمه معالي الشيخ محمد أبا الخيل يعكس خيرية وإيجابية وانتماء عالياً يتحلى بها أبناء هذا الوطن الأوفياء، وأشكر وأثمن عالياً له كل ما بذله من دعم وعطاء لدعم صندوق القصيم الوقفي لتعزيز وتنمية الأعمال الخيرية والتنموية للمنطقة.

 وأشار سمو أمير منطقة القصيم إلى أن صندوق القصيم الوقفي هو عمل مؤسسي سيستمر - بإذن الله - للبذل والعطاء في كافة الأنشطة الاجتماعية، مبيناً سموه أن الصندوق عمل مستدام وستجني المنطقة وأهلها ثماره بإذن الله، مؤكداً أن هذه المبادرات غير المستغربة من رجالات القصيم ومن أبناء الوطن عامة تعد مفخرة للوطن وبذرة خير لأبنائها، وأن ذلك التكاتف هو سمة المجتمعات الصالحة التي تسعى دائماً للعمل الخيري ودعمه وتنميته، سائلاً المولى عز وجل أن يبارك بالجهود، وأن يوفق الجميع لكل خير.