عُرِف علم الرياضيات منذ أن عرفت البشرية الأرقام والحساب بأنه علم جامد لا روح فيه ولا عاطفة، ولا تحكمه أهواء ولا أمزجة؛ حتى خرجت علينا الرياضيات الصفراء التي يستخدم فيها الإعلام الأصفر لغة رياضية ماكرة لتمرير حقائق خادعة ظاهرها الصواب وباطنها الزيف والزور!.

الرياضيات الصفراء تقول إنَّ الهلال لم يكسب النصر منذ سنتين ونصف، وهي بذلك تحسب المدة من آخر فوزٍ هلالي في الدور الأول من موسم 2017 - 2018 والذي فاز فيه الهلال بنتيجة 2 - 1 بتاريخ 26 - 10 - 2017، ورغم أنَّ نتيجة الدور الثاني من ذات الموسم الذي فاز الهلال بلقبه انتهت بالتعادل 2 - 2، ورغم أنَّ نتيجة الدور الأول من الموسم الماضي 2018 - 2019 انتهت بالتعادل بذات النتيجة؛ إلا أنَّ الإعلام الأصفر يحتسب المدة منذ نهاية آخر مباراة فاز فيها الهلال ليخلق مكتسبًا وهميًا يقول فيه إنَّ الهلال يعجز عن الفوز على النصر منذ عامين ونصف!.

وفق الرياضيات الصحيحة وعلم الحساب البشري المعتد به رياضيًا الهلال هو الذي سيطر على الديربي 3 مواسم متتالية وتحديدًا بعد واقعة جحفلي الشهيرة وهي مواسم (2015 - 2016)، (2016 - 2017)، (2017 - 2018) حقق فيها الهلال 4 انتصارات فيما انتهت مواجهتان بالتعادل، وحقق لقب الدوري في موسمين من المواسم الثلاثة!.

الحساب البشري المعتد به رياضيًا يقول أيضًا إنَّ الهلال استطاع أن يخرج النصر من 8 بطولات خروج مغلوب في 6 مواسم رياضية متتالية (2008 - 2013) منها 6 بطولات كأس ولي العهد وبطولتان على كأس الملك، وهذه هي لغة الأرقام الصحيحة إذا ما أردنا التحدث عن الهيمنة والاكتساح الكروي!.

وإذا ما أردنا استخدام الرياضيات الصفراء لنخاطب أولئك على قدر عقولهم فنستطيع أن نقول إنَّ النصر عجز عن كسب الهلال منذ فوزه في الدور الثاني من موسم 2014 - 2015 بنتيجة 1 - 0 (هدف السهلاوي التسلل) بتاريخ 10 - 5 - 2015 حتى فوزه في الدور الثاني من الموسم الماضي 2018 - 2019 بنتيجة 3 - 2 بتاريخ 29 - 3 - 2019، أي أن النصر عجز عن الفوز على الهلال لمدة 3 سنوات و 10 أشهر و19 عشر يومًا!.

النتيجة النهائية إن أرادوها بالرياضيات الصفراء «الخزعبلاتية»، أو أرادوها بالرياضيات البشرية الطبيعية تقول إنَّ بين الهلال والنصر سنوات ضوئية يتطلب كسرها الكثير من العمل النصراوي المكثف داخل الملعب وخارجه؛ بشرط أن يبقى الهلال متفرجًا لسنوات، وأن يحقق النصر خلال هذه السنوات إنجازاتٍ عجز عن تحقيقها منذ تأسيسه، يأتي في مقدمتها الفوز بدوري أبطال آسيا البطولة الصعبة القوية، والفوز بـ7 بطولات دوري حقيقية تضاف إلى بطولاته الدوري الثمانية التي حققها حتى الآن، والفوز بكأس المؤسس، والوصول إلى 59 بطولة رسمية حقيقية!.

  • قصف

  • أسعدتني عودة مايكون للنصر قبل مواجهة الأربعاء، لعله يتوقف الضجيج والبكاء، ولا أظنه يتوقف!.

  • على صعيد الإحصاءات، في آخر 74 مواجهة بين الهلال والنصر لم يفز النصر بفارق أكثر من هدف إلا في مواجهة تركي الخضير الشهيرة (2 - 0) بينما فاز الهلال بالخمسة مرتين وبالأربعات والثلاثات عدة مرات!.

  • مسلسل التزوير في التاريخ والأرقام تطور ليصل إلى التزوير في أوراق رسمية واستخدام شعار جهة حكومية لتمرير إحصائيات «خزعبلاتية»!.